خالد صلاح

عمرو جاد

100 عام من الخردة

الثلاثاء، 31 يناير 2017 03:20 م

إضافة تعليق

بنى الخواجة «إيفل» كوبرى أبوالعلا منذ أكثر من مائة عام، ليكون تحفة هندسية يذكرها التاريخ مع البرج الشهير باسمه فى قلب باريس، ومع اختراع المحليات عرفت مصر معنى الفساد الإبداعى، الذى يبرر هدم التراث ويستخرج التصاريح للأدوار المخالفة، ومنذ ذلك الحين سقط التاريخ مصابا بارتفاع ضغط الدم، لأنه حينما ذهب لتخليد الكوبرى، وجده كومة حديد ملقاة على ضفاف النيل، مجرد خردة تتعرض للسرقة يوميا منذ سنوات، وحدهم الصنايعية أدركوا قيمة الأجزاء الصغيرة لهذا الكوبرى، وتداولوها قطعا ثمينة من الزمن الجميل، أما الحكومة فقد تذكرت فجأة أنه ملقى هناك، واعتبرته مجرد خلاف إدارى بين وزارة الرى ومحافظة القاهرة.

 

عمرو جاد
 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة