خالد صلاح

اعرف كل حاجة عن "التعليم المدمج" بديل "التعليم المفتوح" فى 13 معلومة

الجمعة، 20 يناير 2017 12:23 ص
اعرف كل حاجة عن "التعليم المدمج" بديل "التعليم المفتوح" فى 13 معلومة الدكتور أشرف حاتم
كتب وائل ربيعى
إضافة تعليق
كشف الدكتور أشرف حاتم، أمين المجلس الأعلى للجامعات لـ"اليوم السابع"، آلية عمل التعليم الإلكترونى المدمج، الذى سيتم قبول أول دفعة به خلال شهر سبتمبر المقبل، إذ أنه يعد بديلاً عن التعليم المفتوح بشكله التقليدى الحالى بعد أن تم إلغاء هذا الشكل التقليدى.
 
 

النقاط التالية توضح طبيعة عمل التعليم المدمج:

 
 
 
1- التعليم المدمج هو عبارة عن نوع تعليم من بعد الـblending learning.
 
2- التعليم المدمج يكون به جزء إلكترونى "على اليوتيوب" ونسبة 25% وجهًا لوجه يمكن أن تتحقق عن طريق الفيديو كونفرنس.
 
3- يتم اعتماد شهادات التعليم المدمج بنفس قواعد اعتماد شهادات التعليم التى وضعها المجلس الأعلى للجامعات.
 
4- ممكن أن تكون الشهادة بكالوريوس أو ليسانس حسب الكلية.
 
5- الكليات تتقدم بطلبات لدخول منظومة التعليم المدمج ويعرض الأمر على اللجنة الفنية.
 
6- تذهب إستراتيجية هذا التعليم للجان القطاع التابعة للمجلس الأعلى للجامعات لدراسة المحتوى العلمى.
 
7- المحتوى الفنى ينظر فيه من خلال المركز القومى للتعليم الإلكترونى المدمج برئاسة الدكتور إسماعيل جمعة.
 
8- اللجنة الفنية تبحث إمكانيات الكليات والجامعات المتقدمة بطلبات لدخول هذه المنظومة الجديدة.
 
9- الجامعات التى لديها مقومات إلكترونية كقناة تلفزيونية وشبكة معلومات واضحة مثل جامعة القاهرة فرصتها أكبر لبدء الدراسة بهذا النوع الجديد.
 
10- يتم تقدم الطلاب للدراسة عبر الإنترنت بعد الموافقة على البرامج الدراسية وطرحها من قبل المجلس الأعلى للجامعات فى سبتمبر المقبل.
 
11- الجامعات لم تتقدم بطلبات دخول منظومة التعليم المدمج حتى الآن.
 
12- التعليم الإلكترونى مثل ما تقدمه الجامعة العربية المفتوحة والجامعة المصرية للتعليم الإلكترونى.
 
13- النظام القديم بـ"التعليم الفتوح" سيلغى كلية.

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ياسين

هى البلد ناقصه شهادات

افيقوا واصحوا هى البلد ناقصه ورق

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة