خالد صلاح

عمرو جاد

اجعلوا العقوبة على قدر الألم

الثلاثاء، 17 يناير 2017 05:28 م

إضافة تعليق

تقول الحكمة إن الخير دائما ينتصر على الشر، لكنها لا تخبرنا أين يذهب هذا الشر بعد تعرضه للهزيمة، بعضهم يعتقد بحسن نية أن الأشرار سيتوارون خجلا، لكن لا تتفاءلوا لهذه الدرجة، لأن تشريعاتنا تهتم بالمناخ التشاؤمى، ولا يعنيها كثيرا تزايد حالات الاغتصاب فى مصر، وتترك المجرمون يتحكمون فى شوارعنا التى أصبحت أقل أمنا من قلب امرأة تعرضت للخيانة، وتحول التوك توك من وسيلة مواصلات، إلى «مرجيحة» يقضى فيها أصحاب السوابق أوقات فراغهم، لو كان هناك نية حقيقية لإقرار الأمن فى بلادنا، لما كان ضمير العدالة ليرضى بأن تكون عقوبة الاغتصاب مقتصرة على السجن من 3 إلى 7 سنوات أو المؤبد فى حالات محددة، إلا إذا كنا نراهن على أن الضحية ستفضل الانتحار على التعايش مع الألم.


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

متسائل

اوافقك تماما

لذلك اتمنى عقاب المدعو عادل سليمان بقدر الألم الذى احدثة لعائلة المرحوم يوسف لمعى عندما ذبحه أمام ابنائه فى الشارع.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة