خالد صلاح

كل ما تريد معرفته عن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة فى 44 معلومة

السبت، 03 سبتمبر 2016 09:00 ص
كل ما تريد معرفته عن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة فى 44 معلومة العاصمة الإدارية الجديدة/ صورة أرشيفية
كتب أحمد حسن
إضافة تعليق

يقدم "اليوم السابع" لقرائه 44 معلومة غير مشهورة عن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة ، وهى :

1- تقع على حدود مدينة بدر فى المنطقة المحصورة بين طريقى القاهرة/السويس والقاهرة/العين السخنة شرق الطريق الدائرى الإقليمى مباشرة، بعد القاهرة الجديدة ومشروعى مدينتى ومدينة المستقبل

2- تبعد حوالى 60 كيلومترا من مدن السويس والعين السخنة وأيضا 60 كيلو متر عن قلب القاهرة

3- لكى تصل للعاصمة الإدارية يجب أن تسلك طريق السويس، لتصل إلى طريق جندالى 2 المؤدى إلى العاصمة

4-   طريق جندالى 2 طريق مؤقت لحين الانتهاء من طريق محمد بن زايد

5-  مساحة مشروع العاصمة الإدارية 168 ألف فدان أي ما يعادل مساحة سنغافورة

6-   يتضمن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة منطقتا تجمع محمد بن زايد الشمالى ومركز المؤتمرات، ومدينة المعارض، والحى الحكومى والحى السكنى والمدينة الطبية والمدينة الرياضية والحديقة المركزية والمدينة الذكية.

7-   مساحة حديقة العاصمة، تبلغ 8 كيلومترات، أكبر مرتين ونصف من الحديقة المركزية في نيويورك و6 مرات حديقة هايد بارك في لندن.

8-  تبلغ مساحة المدينة الترفيهية في المشروع أكبر 3.5 مرة من يونيفيرسال ستوديوز.

9-    يستهدف المشروع جذب حوالى 7 ملايين نسمة فى المرحلة الأولى فقط

10-   المرحلة الأولى من مشروع العاصمة الإدارية الجديدة تقام على مساحة 10 آلاف فدان

11-  تأسيس شركة مساهمة لإدارة مشروع العاصمة الإدارية الجديدة برأسمال يقدر بـ6 مليارات جنيه

12-  تتكون الشركة من هيئة المجتمعات العمرانية وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية وجهاز مشروعات أراضى القوات المسلحة

13-  تتولى الشركة  تخطيط وإنشاء وتنمية العاصمة الإدارية الجديدة وتجمع الشيخ محمد بن زايد العمرانى

14-  مجلس إدارة الشركة مكون من 13 عضوا، منهم 3 أعضاء من ممثلى هيئة المجتمعات العمرانية و6 أعضاء من ذوى الخبرة، و4 أعضاء ممثلين عن القوات المسلحة.

15- يضم مجلس إدارة الشركة كل من اللواء أركان حرب كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أمير سيد احمد، مستشار وزير الدفاع للمشروعات، واللواء مصطفى أمين على، مدير جهاز الخدمة الوطنية، واللواء أركان حرب محمد عبداللطيف، مستشار الهيئة الهندسية، ومحافظ دمياط السابق، والمهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، والدكتور عاصم الجزار، رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمرانى، والمهندسة راندة المنشاوى، وكيل أول وزارة الإسكان، واللواء أركان حرب عادل المرسى، مساعد وزير الدفاع للشئون القانونية، وأيمن إسماعيل، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة دار المعمار للاستثمار العقارى، والمهندس طارق الجمال، رئيس مجلس ادارة شركة ريدكون، ولبنى هلال، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، ونضال القاسم عصر، الرئيس التنفيذى للبنك المصرى الخليجى، والدكتور خالد حجازى، عضو هيئة تدريس بالجامعة.

16-   تم اختيار المهندس أيمن إسماعيل رئيسًا غير تنفيذيا لمجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية واللواء محمد عبد اللطيف، عضوًا منتدبا للشركة

17- تستهدف الشركة عوائد من بيع أراضى الأسبقية الأولى بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة 50 مليار جنيه

18- تستعد وزارة الإسكان لطرح 3 آلاف فدان على المطورين والمستثمرين العقارين بعد الانتهاء من ترفيقهما

19-  تكلفة ترفيق أراضى الحى السكنى والحكومى بلغت 10 مليار جنيه

20- سعر متر الأراضى التى سيتم طرحها على المطورين والمستثمرين تتراوح بين 3500 الى 5000 جنيه

21-   البدء فى تنفيذ الحى الحكومى خلال أيام

22-  الحى الحكومى يتضمن 18 مبنى وزارى ومبنى للبرلمان ومبنى لمؤسسة الرئاسة ومبنى لمجلس الوزراء

23-  تستهدف وزارة الإسكان تنفيذ 25 ألف وحدة سكنية فى الحى السكنى

24- مساحة الوحدة السكنية فى الحى السكنى تتراوح بين 100متر وحتى 180 متر

25- عدد الشركات التى تعمل فى الحى السكنى والحكومى يصل لـ4 شركات وهى " المقاولون العرب، وطلعت مصطفى وتحالف أوراسكوم أبناء علام وكونكورد ".

26-  تتولى شركة طلعت مصطفى تنفيذ 69 عمارة بالحى السكنى بواقع  2096 وحدة سكنية

27-  يتولى تحالف شركة أوراسكوم – أبناء علام” تنفيذ البنية التحتية لـ740 فداناً

28-    تتولى شركة بتروجيت للمقاولات تنفيذ  36 عمارة ضمن الحى السكنى تضم 1008 وحدات.

29-  شركة المقاولون العرب تنفذ 44 عمارة بإجمالى 1408 وحدات وتم إسناد 34 عمارة جديدة للشركة بعد ارتفاع معدلات الإنجاز فى مواقع الشركة والانتهاء من الطابق الثامن فى بعض العمارات

30-   سيتم تنفيذ 4 آلاف فيلا فى الحى السكنى بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة تتضمن منطقتى فيلات وتاون هاوس تضم 190 فيلا و71 تاون هاوس فى الأولى و139 فيلا و50 تاون هاوس بالثانية.

31-   تتولى شركة كونكورد تنفيذ 61 عمارة تضم 1792 وحدة

32-  تم اسناد تنفيذ 121 عمارة لشركة وادى النيل للمقاولات و246 عمارة لإدارة الأشغال العسكرية التابعة للقوات المسلحة

33-  شركة المقاولون العرب انتهت من الهيكل الخرسانى بالكامل لأول ثلاث عمارات بالحى السكنى بمشروع العاصمة الإدارية

34-  شركة المقاولون العرب تنفذ حجم أعمال يقدر بحوالى 2.8 مليار جنيه بالعاصمة الإدارية الجديدة، عبارة عن محطة التكديس والخط الناقل قطر1000مم لتأمين مصدر المياه لأعمال الإنشاءات بالعاصمة، وتنفيذ 78 عمارة إضافة إلى أعمال والمرافق لمساحة 550 فدانا بالحى السكنى .

35-   شركة  "CSCEC" الصينية، ستتولى تنفيذ الحى الحكومى والمبانى الوزارية

36-   الانتهاء من تنفيذ الأسبقية الأولى من المرحلة الأولى بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة نهاية 2018 .

37-  أبرز الوزارات التى سيتم نقلها لمشروع العاصمة الإدارية الجديدة هى " "الإسكان، والصحة، والتربية والتعليم، والتعليم العالى، التموين، الانتاج الحربى، العدل، والأوقاف"، إلى جانب مبنى لمجلس الوزراء، ومبنى للبرلمان، ومبنى لرئاسة الجمهورية.

38-  حالف مصرى أسبانى أعلن عن  مشاركته فى تنفيذ مشروع العاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات تقدر بنحو 2 مليار جنيه فى العام الجارى وذلك لإنشاء مشروع سكنى عمرانى فاخر على مساحة 250 ألف متر مربع.

39-   سيتم ربط مشروع العاصمة الإدارية الجديدة بخط سكة حديد مع شبكة سكك حديد الجمهورية

40- سيتم تنفيذ مشروع القطار الكهربائى الذى سيربط مدينة العاشر من رمضان وبلبيس بالعاصمة الإدارية

41-  مقر مجلس النواب الجديد الذى سيتم تنفيذه بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة يضم قاعة رئيسية تتسع لـ1000 نائب، وتوفير 1000 مكتب مخصص لكل نائب ومن المقرر ان يتم الانتهاء منه خلال عامين ونصف

42- سيتم تنفيذ مطار بالمشروع على مساحة 16 كيلو مترا.

43- الشركة الصينية التى ستنفذ المشروع تم تصنيفها أفضل شركة بين 250 شركة مقاولات عالمية، وبلغت قيمة تعاقدات الشركة 231 مليار دولار أمريكى فى 2014.

44- قامت الشركة الصينية العامة للهندسة الإنشائية (CSCEC) وحدها بإنشاء أكثر من 90% من عدد ناطحات السحاب بالصين، وكذلك مركز الرياضات المائية ببكين كجزء من قرية الألعاب الأولمبية، التي أقيمت عام 2008، ومتحف العلوم والتكنولوجيا بالصين، ومركز الألعاب الدولية بكينيا، ومركز المؤتمرات الدولى بأمريكا اللاتينية، والمركز المالى العالمى بشنجهاى بارتفاع 492م.


إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

إلى الإمام مصر الحبيبة

فعلا مشروع عملاق. ويساعد على توفير فرص عمل لمن يريد أن يعمل بجد. كل الخير والحب لمصرنا الغالية.

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد حما د

سؤال في حاجة لإجابة

هل الظروف المالية لمصر حاليا تسمح بانشاء عاصمة جديدة للبلاد وخاصة ان مساحتها من الضخامة بحيث تصل لمساحة دولة سنغافورة ؟ اليس من الأفضل ان تصرف هذه الاموال الطائلة علي تحسين البنية الاساسية من طرق ومياة وكهرباء ألخ .

عدد الردود 0

بواسطة:

الدبور وزن

المشروعات العملاقة فخر لمصر ونرجو المزيد منها لاثارها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية ..الخ

اولا شئ مشرف وفخر لمصر بابنائها برئاسة الرئيس المخلص عبد الفتاح السيسى حفظة الله ولى بعض الملاحظات - لم يذكر التقرير اى اشارة عن كيفية التخلص من القمامة - ولااى اشارة لموقف اتوبيس او سيارات او شكل التاكسى الداخلى والخدمات مثل المدارس ووحدات رعاية الحيوان والطيور لان ناس كتير ستذهب للعاصمة الادارية ومعها اولادها وكلبها وببغائها وعصافيرها ومكان للورش لتصليح السيارات وجميع الاجهزة المنزلية وغير المنزلية وقسم شرطة ونيابة ومحكمة لفض المنازعات ومأزون لعقد القران ودار مناسبات واخيرا ارجو عمل كشف هيئة لكل من يريد السكن والاقامة بالعاصمة الادارية والاهم الادارة وربنا يسهل ويوفق ولشعب مصر العظيم كل التحية والتقدير وشكرا لليوم السابع الذى احبة للمجهودات المشرفة فى تغطية كافة الموضوعات

عدد الردود 0

بواسطة:

المطور .

البيضه ولا الفرخه .

كل و جهات النظر هى مخلصه لمصر من يرى أنها تساهم فى توفير فرص عمل و أيضا من يرى أنها اوليه ثانيه وليست أولى . الحقيقه ان وضعنا الاقتصادى و المالى و الادارى و الاجتماعى لا يسمح برفاهيه الاختيار . فنحن مجبرين جبرا على المضى فى كل الاتجاهات فى ذات الوقت لأن التحسين لن يأتى إلا بذلك و بدون ذلك سوف يكون التحسين كالحرث فى الماء . لكى الله يا مصر و شعب مصر . كل أمنياتنا أن يقل الفساد حتى يختفى . فإذا اتممنا المدينه الاداريه بدون فساد و بتكلفة حقيقيه بدون عمولات وسمسره فهذا إنجاز فى حد ذاته .

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد حما د

العاصمة الجديدة واهدار المال العام

بناء عاصمة إدارية بكل أعبائها ومتطلباتها ليس امرا هامشيا ، وانما يستحق ان يناقش باستفاضه في مجلس النواب .. فالسؤال هل الوقت الحالي مناسب لانفاق مليارات الجنيهات في هذا المشروع في الوقت الذي يوجد فيه 30 مليون أمي تقريباً في مصر مع الوقت الذي تعاني فيه البلاد قصورا كارثيا في التعليم بكل فروعه مع تدني الخدمة الصحية وانتشار الامراض الخطيرة والخبيثة ..للنظر للواقع فنجد مصر تأخذ المرتبة رقم 108 لعام 2015 وفقا لمؤشرات التنمية البشرية متأخره عن اسرائيل ( رقم 18) وعن السعودية ( رقم 39) وعن الامارات ( رقم 41) وعن البحرين (45) ..ان انفاق هذه الاموال الطائلة في بناء عاصمة إدارية جديدة لانفاق اموال بدون مبرر وفي وقت غير مناسب مطلقا ..لهذه الاسباب الأمر يدعو فوراً لوقف كارثة بناء ما يسمي " العاصمة الإدارية الجديدة ".

عدد الردود 0

بواسطة:

عمر

ردا علي كل المعارضيين للمشروع

من حيث التكلفة و هي السبب في معارضة معظمكم اولا الحكومة ستتكلف بانشاء الحي الحكومي من وزارات و مباني البرلمان ووو ثانيا انشاء البنية التحتية كتوصيل الكهرباء و المياة و الطرق الرئيسية القطاع الخاص هو اللي هيستثمر في الاحياء السكنية لانه هيكون موقع ممتاز الفلوس اللي هتدفع في الحي الحكومي و البنية التحتية هتعوض من بيع الاراضي اللي في محيط الحي الحكومي للشركات الخاصة دا غير بيع اراضي الوزارات اللي في القاهرة و في اماكن متميزة يعني من الاخر المشروع لن يكلف الدولة شئ... بل هيفيد القطاع العقاري اللي بيشغل مهن كثيرة جدا و مصانع الحديد و الاسمنت ووووو مهن كثيرة بتشتغل في القطاع العقاري

عدد الردود 0

بواسطة:

س

الى رقم 2

تمويل العاصمة الجديدة ليس ضمن بنود الميزانيه ... التمويل من حصيلة بيع الاراضى بالعاصمة الجديده .. لاحظ ثمن بيع المتر فى المقال

عدد الردود 0

بواسطة:

اسامه

الرد علي رقم (2) هذا هو الاعجاز يا عزيزي

ان يتم عمل العاصمة الجديدة بالاضافة الي مشاريع الطرق ومحطات الكهرباء والمدن الجديدة وحل العشوائيات وتطوير قدرات الجيش ومحاربة الارهاب عل الحدود والارهاب الفكري الداخلي لدي اخوان الشيطان !! عرفت انه اعجاز وليس انجاز - تحيا مصر ويحيا السيسي وتحيا قواتنا المسلحة خير اجناد الارض برغم انف الكارهين

عدد الردود 0

بواسطة:

مجد

يعني من الاخر

دا كومبود اداري بحجم سنغافورة و الفرق ان سنغافورة بتنتج و دا بينتج موظفين و اوراق .. يعني مش بفلوسه كنا فتحنا نص مليون مصنع كان شغل 50 مليون شاب بينتجوا

عدد الردود 0

بواسطة:

سعيد أمين اباظه المحامى بالنقض

خطأ فى استراتيجيه الفكر الاقتصادى !!

مع كل التقدير والاحترام لهذا المشروع الفخيم .... السؤال هو ماذا سيضيف هذا المشروع للدخل القومى المصرى والاقتصاد المصرى وللصناعه المصريه وللتنجاره المصريه ؟ هذا ما انادى به فقه اولويات الاقتصاد الذى يجب ان يركز استثماراته على اقامه المصانع وتحديث وتطوير المنظومه الاداريه تكنولوجيا وتطوير الكوادر البشريه وليس تطوير المبانى وتفخيمها !!! سياده الرئيس هناك خطأ فى اولويات انقاذ الاقتصاد المصرى دائما نكتشفه بعد فوات الاوان بكل اسف !!!!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة