خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بالصور.. رحيل السيد الضوى آخر رواة السيرة الهلالية بمحافظة قنا.. أحد أشهر من وثقوا وجمعوا قصة بنى هلال ومزجوها بالربابة.. حفظ مليون بيت شعر.. وأبَّن الأبنودى فى أغنية استمرت 3 ساعات

الخميس، 29 سبتمبر 2016 12:18 م
بالصور.. رحيل السيد الضوى آخر رواة السيرة الهلالية بمحافظة قنا.. أحد أشهر من وثقوا وجمعوا قصة بنى هلال ومزجوها بالربابة.. حفظ مليون بيت شعر.. وأبَّن الأبنودى فى أغنية استمرت 3 ساعات الفنان السيد الضوى مع الأبنودى قبل رحيله
قنا – وائل محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رحلت آخر خيوط ذاكرة السيرة الهلالية فى محافظة قنا، بعد وفاة السيد الفنان السيد الضوى عن عمر يناهز 83 عاماً بعد صراع مع المرض، اختلف الأطباء فى تشخيصه المرتبط بـالشيخوخة، لصاحب الربابة الساحرة "الضوى" كما هو معروف، صاحب الربابة الساحرة، أحد كبار رواة السيرة الهلالية فى السنوات الأخيرة، وأهم حلقة من حلقات السيرة بعد جامعها الراحل الشاعر عبدالرحمن الأبنودى.
 
"الضوى" كان دائماً  يتحدث عن ذكريات التى جمعته بـ"الخال" كانت رحلة كفاح شاهد فيها صديقه ورفيقه وهو يصعد "نجمه"، لكن الأخير لم ينس رحلاتهما، وظل يتحدث عنها قبل وفاته، متحدثاً عن جولاتهما فى القرى والنجوع، لإنشاد السيرة الهلالية.
 
 رمضان سيد نجل الفنان الراحل قال لـ"اليوم السابع": "إن والدى والخال الأبنودى، كانت تربطهما ببعض علاقة صداقة منذ الطفولة، وأثناء حياة الخال كان دائم السؤال عن والدى، وكان والدى يذهب له فى الإسماعيلية وفى القاهرة، صداقة استمرت حتى رحل عن حياتنا، وتأثر والدى بوفاته، فهو صديق عمره، وكانت بينهما رحلة كفاح تٌصبح قصة وحكاية لكن والدى يفخر بأنه رفيق "الخال"، متابعا: "إن والدى كان زعلان لأن أسرة الأبنودى لم تتصل به أثناء مرضه، فأخبرته بأن الناس مشغولة فى همها".
 
وعن ذاكرة "الضوى" قال: "أبويا حفظ آلاف الأبيات، عن ظهر قلب، وهو  صاحب رسالة تجاه فنه، وله تلاميذ فى جميع محافظات مصر، رغم عدم إجادته القراءة والكتابة، حتى أصبح أحد عمالقة رواة السيرة الهلالية، عن طريق توثيق السيرة الهلالية بـآلة "الربابة"، وكان دائماً يقول إن الآلات الموسيقية الحديثة لا تصلح مع السيرة الهلالية، فالربابة جزء من السيرة والتوثيق، وأن وجودها سهل على كثير من الناس فى حفظ بعض أبيات السيرة الهلالية.
 
ويعتبر الضوى هو أخر رواة السيرة الهلالية، وكانت له عدة رحلات فى القرى والنجوع بصحبة الراوى الكبير جابر أبوحسين، لإنشاد السيرة فى الموالد ودواوين العائلات والمناسبات المختلفة، وقام بتوثيق السيرة الهلالية مع "الأبنودى" نحو 135 حلقة للسيرة الهلالية فى التليفزيون المصرى.
 
وفى أحد لقاءاته التليفزيونية الأخيرة، قال "الضوى" إن والده كان له الفضل عليه فى توثيق السيرة الهلالية، حيث كان يصطحبة ويتجول جانب العم جابر أبو حسين، وعبد الرحمن الأبنودى رفيق الكفاح، وذات السياق قال أحمد خليل مدير متحف الأبنودى أن الراحل كان يحفظ حوالى ميلون مربع بيت شعر تقريباً وأن السيرة الهلالبية خسرت كثيراً بوفاته.
 
 
 
أحمد خليل مدير متحف الأبنودى قال عن وفاة الشاعر الكبير "السيد الضوى" أحد رواة السيرة الهلالية، إن الراحل كان أحد أبناء مركز قوص ومحافظة قنا خسرت برحيله لأنه أحد كبار رواة السيرة الهلالية.
 
مضيفا "أن السيد الضوى ورث الربابة عن أبوه"الضوى" والتقى الخال معه ، وعاشا صحبة كبيرة بعد أن فرقتهم الحياة وصلت إلى 15 سنة، انتقل فيها الأبنودى إلى القاهرة، وبدأن رحلة جمع السيرة الهلالية، عن طريق الوصول إلى مبروك الجوهر وسيد أبو حسين، والسفر عبر البلدان العربية لجمع السيرة الهلالية، ولقاء بيت السحيمى بين الضوى والأبنودى، ولقاء 10 أيام فى شهر رمضان، لغناء السيرة الهلالية.
 
محمود سيد أحد أهالى مركز قوص قال: "أن السيد الضوى هو فنان ورجل بسيط، محبوب فى جميع ربوب مصر، هو من مدينة قوص، نشأ فى حياة فقيرة تجسد حياة الجنوب، كانت الرباب مصدر رزقه يخرج فى موسم حصاد القمح والقطن والموالد والأعياد والأفراح، كان يتقاضى مبالغ رمزية، ولم ينس فى كل لقاءته أن يذكر فضل الأبنودى عليه، ويوم وفاة "الأبنودى" غنى 3 ساعات لتأبين الراحل رغم مرضه الشديد.
 
مضيفاً أن الفن الشعبى خسر كثيرا بوفاة السيد الضوى، فهو رجل له ذاكرة كبيرة، سهلت فى جمع السيرة الهلالية، وعند زيارته للقرى كان يتذكر الشوارع والأماكن والعائلات ويتذكرها والأماكن التى كان يزورها ويتغنى بالربابة خلال فترة شبابه مع الراحل الأبنودى.
 

الفنان السيد الضوى مع الأبنودى قبل رحيله

 


الضوى فى إحدى حفلات غناء السيرة الهلالية

 


الأبنودى والسيد الضوى والعزب بالربابة

 


الضوى بصحبة الأبنودى فى أحد اللقاءات

 


صورة للضوى فى متحف الشاعر عبد الرحمن الأبنودى

 


ذكريات الخال والفنان سيد الضوى

 


فرقة عزف الربابة وغناء السيرة الهلالية

 


الأبنودى وصور مجمعة لرواة السيرة الهلالية

 


السيد الضوى والأبنودى ورواة السيرة الهلالية

 


الضوى والأبنودى فى أحد اللقاءات

 


محافظ قنا يزور الضوى قبل وفاته

 


اللواء عبد الحميد الهجان فى زيارة للضوى قبل وفاته

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة