خالد صلاح

"الخطة الإلكترونية" كلمة السر فى نجاح موسم الحج 1437هـ .. "السعودية" سخرت إمكانياتها لخدمة مليون و800 ألف حاج.. طبقت نظام الأساور الإلكترونية.. وجداول زمنية لتفويج ضيوف الرحمن فى المشاعر المقدسة

الأحد، 18 سبتمبر 2016 07:00 ص
"الخطة الإلكترونية" كلمة السر فى نجاح موسم الحج 1437هـ .. "السعودية" سخرت إمكانياتها لخدمة مليون و800 ألف حاج.. طبقت نظام الأساور الإلكترونية.. وجداول زمنية لتفويج ضيوف الرحمن فى المشاعر المقدسة الحج - ارشيفية
المدينة المنورة - ميرفت رشاد
إضافة تعليق

شهد موسم الحج لهذا العام 1437هـ، نجاحًا مميزًا وأداءً احترافيًا لمختلف الجهات السعودية العاملة والتى أسهمت فى خدمة 1.862.909 حجاج، وفق إحصائية الهيئة العامة للإحصاء، منهم 1.325.372 حاجًا من خارج المملكة و537.537 حاجًا من داخلها، الأمر الذى جسد الجهود الحثيثة والرائدة التى تطلع بها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، فى خدمة ضيوف الرحمن فى كل عام.

 

وسخرت حكومة المملكة جهودها فى عملية تطوير واستراتيجية شاملة للمشاعر المقدسة حيث شملت الاستمرار فى توسعة الحرمين الشريفين، وإنجاز شبكة قطار المشاعر المقدسة، ومشاريع إسكان وخيم الحجيج، والانتهاء من توسعة وإنشاء مطارات ضخمة لاستقبال ضيوف الرحمن، وتوفير إدارة أمنية فاعلة ومنجزة للحفاظ على أمن الحجاج واستقرارهم، فى ظل تحديات الإرهاب ومحاولة تسيس شعائر الحج. ونجحت المملكة فى خطة تنفيذ موسم الحج هذا العام حيث اعتمدت بشكل كامل على التقنيات الحديثة والتى تشمل.

 

المسار الإلكترونى لتسهيل الحصول على التأشيرات إلكترونيا

استحدثت وزارة الحج والعمرة خدمة المسار الإلكترونى للحجاج، لتسريع آلية الحصول على التأشيرات إلكترونيا، واختصار زمن الإجراءات من بوابة الوزارة على شبكة الإنترنت، حيث تم البدء عمليا فى تطبيق هذه الآلية، وذلك لتسهيل حصول الحجاج على تأشيرة الحج إلكترونيا، وتقليل مدة دخول الحاج، إذ يتيح نظام المسار الإلكترونى للحج وللعمرة إنهاء إجراءات طلب تأشيرة الحج والعمرة وحزمة الخدمات فى وقت قياسى لا يتجاوز بضع دقائق، ويأتى ذلك فى إطار خطة طموحة لمضاعفة أعداد الحجاج والمعتمرين خلال الخمس سنوات القادمة.

 

تطبيق الإسورة الإلكترونية لأول مرة فى موسم حج 1437 هـ

طبقت وزارة الحج والعمرة لأول مرة فى موسم حج هذا العام 1437الإسورة الإلكترونية على الحجاج بهدف سرعة التعرف على الحجاج، وقراءة بياناتهم إلكترونيا خاصة الذين لاتيحدثون العربية، أو مجهولى الهوية، وتمكين وزارة الحج والعمرة من التعرف على بيانات الحاج ومقر سكنه وكافة المعلومات اللازمة، التى تمكن من مساعدة الحجاج على ضوء بياناتهم فى الإسورة الإلكترونية، مثل خدمة إرشاد التائهين.

 

وتم إلزام مكاتب شؤون الحج فى مختلف دول العالم التى يفد منها الحجاج، بتوفير بيانات الحجيج قبيل وصولهم لمنافذ الدخول فى المملكة، لتشتمل الإسورة الإلكترونية على الرقم الحدودى، ورقم التأشيرة، ورقم جواز السفر، وكافة البيانات التى يمكن استخدامها لاستدعاء كافة بيانات الحاج الموجودة فى قواعد بيانات الوزارة، والتى تشمل صورة الحاج والبيانات الأساسية له، وبيانات المناط به خدمته وكذلك بيانات السكن بمكة المكرمة، والمدينة المنورة، والمشاعر المقدسة.وهواتف كافة المعنيين بخدمة الحاج.

 

مسارات تفويج الحجج وإدارة الحشود وفق محددات تنظيمية جديدة

وقامت وزارة الحج والعمرة بإعداد جداول التفويج وتعميمها على الجهات المعنية، وتصميم خرائط مسارات خروج الحجاج وعودتهم، ومراقبة أداء المؤسسات والتأكد من قيامها بالمهام المطلوبة ومحاسبة المقصرين ومراقبة تدفق الحشود البشرية على مختلف المسارات ومقارنتها بجداول التفويج.

 

كما طبقت وزرة الحج والعمرة آليات رقابة جديدة، تشمل فرق متابعة الجاهزية، وفرق مراقبة البوابات، وفريق دعم المسارات، لتسهيل عمليات تفويح الحجاج، وتمكين ضيوف الرحمن من أداء نسكهم بكل يسر وسهولة، وذلك من خلال تطبيق معايير ومحددات تنظيمية فى جداول تفويج الحجاج، تأخذ فى الاعتبار منظومة حركة الحشود ومسارات التفويج، وحتمية الالتزام بالجداول الزمنية، ورغبات الحجاج فى رمى الجمرات، وكذلك مواقع مخيمات الحجاج وبوابات الخروج ومواعيد إصدار الجداول الزمنية والمسارات الإلكترونية.

 

كما اعتمدت الخطة التنفيذية لتفويج الحجاج على نظام الرقابة الإلكترونية والكاميرات لرصد حركة الحشود، وتحليل القراءات الميدانية، واعتماد آلية التوعية لأعمال التفويج ضمن الخطة التشغيلية للتفويج لموسم حج1437.

 

تعزيز أسطول نقل الحجاج بـ 18 ألف حافلة

وتبدو عملية النقل المنظمة للحجاج، واحدة من المهام الرئيسة، لحج ناجح كل عام، حيث تؤثر انسيابية عمليات النقل إيجابيا على تمكين الحجاج من تأدية واجباتهم بيسر وسهولة، وجهزت وزارة الحج والعمرة عبر 18 شركة نقل سعودية 18 ألف حافلة مكتملة التجهيزات لنقل أكثر من مليون و400 ألف حاج من خارج المملكة خلال موسم حج عام 1437.

 


إضافة تعليق




التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

هانى

ربنا الموفق

عقبال كل سنه والى رقى اكثر واكثر فى تنظيم شئون الحج والعمره

عدد الردود 0

بواسطة:

Hany

اداء اركان الاسلام بالاساور الالكترونية

اى نجاح هذا؟ !!! عندما يكون فى استطاعة المسلم البالغ العاقل ان يكمل اركان دينه، ويمنع لانه لم يحظى بموافقة اناس نصبوا انفسهم اوصياء على منهج السماء.

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد المصرى

الى رقم 2 -أقول : إن 90 % من المسلمين - لن يستطيعوا أداء فريضة الحج - وحتى قيام الساعة !!!

السبب ببساطة ليس لأنه يوجد إناس نصبوا أنفسهم أوصياء على منهج السماء كما تقول - ولكن السبب هو مدى إستيعاب منطقة عرفة من الحجيج -: اولا - اقصى استيعاب فى عرفة 2 مليون حاج ثانيا - لو افترضنا عدم زيادة المسلمين عن 2 مليار فى خلال المائة سنة القادمة ولو افترضنا ان هؤلاء المسلمين وعددهم 2 مليار سيدركهم الموت خلال المائة سنة القادمة إذن عدد المسلمين المطلوب ان يؤدوا الحج سنويا = 20 مليون مسلم وبما أن 2 مليون تتسع بهم عرفات سنويا هم فقط 10 % من ال 20 مليون المطلوب لهم الحج إذن 18 مليون مسلم سنويا أى 90 % من ال 20 مليون - لن يؤدوا الفريضة - حتى لو كان بالغا وعاقلا ويمتلك المال وقادر على السفر - كل هذا لن يتيح له أداء الفريضة - لأن المشكلة هى المساحة المحدودة لمنطقة عرفة التى لا تستطيع استيعاب أكثر من 2 مليون حاح سنويا - أو أزيد قليلا - ولكن ليس مضاعفا !!!!!!!!!!!

عدد الردود 0

بواسطة:

مصر

السعوديه سخرت امكانياتها لخدمة 2 مليون حاج -- وخراب وقتل اهل سوريا واليمن والعراق وليبيا

الرسول عليه الصلاة والسلام قال هدم الكعبه افضل من ازهاق روح مسلم خصوصا على يد مسلم اخر والسعوديه تسببت فى قتل الملاييين وتشريد ملاييين اخرى وتيتيم ملايين الاطفال وتسببت فى تجارة النساء واغتصابهن وهتك عروضهن فى منفاهم حسيى الله ونعم الوكيل ارجوالنشر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة