خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صندوق النقد الدولى يرحب بطلب مصر الحصول على تمويل لدعم اقتصادها

الأربعاء، 27 يوليه 2016 07:55 ص
صندوق النقد الدولى يرحب بطلب مصر الحصول على تمويل لدعم اقتصادها عمرو الجارحى وزير المالية
كتبت- ياسمين سمرة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رحب صندوق النقد الدولى،، لـ"اليوم السابع" بطلب مصر الحصول على دعم مالى من الصندوق لتمويل برنامجها الاقتصادى، معلنا فريقا من خبراء الصندوق بقيادة كريس جارفيس، رئيس بعثة الصندوق المعنية بمصر، سيبدأ زيارة لمدة أسبوعين إلى مصر فى 30 يوليو الجارى.

وبعد محاولات شديدة من التكتم على المفاوضات مع المؤسسة الدولية، كشفت الحكومة النقاب رسميا مساء الثلاثاء عن سعيها للحصول على تمويل من صندوق النقد، رغم نفيها المتكرر فى الفترة السابقة، فى محاولة على ما يبدو لاحتواء أزمة العملة الطاحنة ونقص السيولة الدولارية التى دفعت العملة الأمريكية فوق مستوى 13 جنيها لأول مرة فى التاريخ فى تعاملات السوق الموازية.

وقال مسعود أحمد، مدير إدارة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بصندوق النقد الدولى، فى رسالة بالبريد الإلكترونى ردا على تساؤلات "اليوم السابع": "طلبت السلطات المصرية الحصول على دعم مالى من الصندوق لبرنامجها الاقتصادى.ونحن نرحب بهذا الطلب".

وأردف قائلا: "نتطلع إلى مناقشة السياسات التى يمكن أن تساعد مصر فى مواجهة تحدياتها الاقتصادية. وهدفنا هو مساعدة مصر على استعادة الاستقرار الاقتصادى ودعمها فى تحقيق نمو قوى ومستدام وغنى بفرص العمل".

ورفض مسعود الإفصاح عن حجم التمويل المطلوب أو تفاصيل المفاوضات، واكتفى بالقول: "سنعلن نتائج الزيارة فى ختامها".

وأعلن عمرو الجارحى، وزير المالية، مساء أمس الثلاثاء، فى تصريحات تليفزيونية عن التفاوض رسميا مع الصندوق لاقتراض 12 مليارا لمدة 3 سنوات، بواقع 4 مليارات سنويا لسد الفجوة التمويلية فى البرنامج الاقتصادى للحكومة.

وكان مصدر حكومى رفيع المستوى، أكد لـ"اليوم السابع" فى يونيو الماضى، أن مصر بدأت مؤخرا مفاوضات غير رسمية مع مسئولى صندوق النقد على قرض محتمل، رافضا الإفصاح عن حجم التمويل المطلوب.

وأضاف المصدر، الذى طلب عدم ذكر اسمه، أن عملية المفاوضات بدأت بزيارة غير معلنة لوزير المالية عمرو الجارحى ونائبه أحمد كوجك إلى الصندوق فى يونيو.

وفى ديسمبر الماضى، كشف مسئول حكومى رفيع المستوى لـ"اليوم السابع"، أن الحكومة تستعد للاقتراض من صندوق النقد الدولى كأحد الحلول لدعم الموازنة وتوفير غطاء دولارى لدعم الاحتياطى النقدى وتمويل برنامج الحكومة والمشروعات القومية، لكنها تنتظر انعقاد مجلس النواب للتصديق على طلب الحكومة.

وأكدت مصادر حكومية رفيعة المستوى لـ"اليوم السابع": سنطلب ما يقرب من 6 مليارات دولار بفائدة لا تتعدى 1.5 و2% من صندوق النقد الدولى، بمجرد تصديق البرلمان على طلب الحكومة".


موضوعات متعلقة..


- صندوق النقد: سنساعد مصر إذا تقدمت بطلب تمويل.. ونحن فى حوار مستمر

- الحكومة تدرس اقتراض 6 مليارات دولار من صندوق النقد لدعم الموازنة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

Ahmed Ibrahim

حكومة السلف والدين

عدد الردود 0

بواسطة:

تحيا مص تحيا مص تحيا مص

تحيا مص تحيا مص تحيا مص

تحيا مص تحيا مص تحيا مص

عدد الردود 0

بواسطة:

مش مهم

فشل

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد على

بشروطه المجحفه

عدد الردود 0

بواسطة:

Egyptian Dr

بقى لنا ستون عام نعيش على القروض ... والنتيجه .. ترجيل وتفاقم المشكلات للأجيال القادمه !

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

حكومه فاشله سيلستها مبنيه على اساس == الاقتراض + الضرائب == وليس الاستثمار والانتاج

عدد الردود 0

بواسطة:

ايمن عبد الله

طبعا لازم يرحب

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

طبعا يرحب !

عدد الردود 0

بواسطة:

eng

لا حول ولا قوة الا بالله

عدد الردود 0

بواسطة:

قاهر الفساد

سياسة القروض وزيادة الضرائب سياسة فاشلة عفا عليها الزمن من حكومة مكسحة ومنتهية الصلاحية !!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة