خالد صلاح

الحكم بإعدام 5 من الإخوان فى قضية قتل نجل قاضٍ بالدقهلية

الأحد، 17 يوليه 2016 06:23 م
الحكم بإعدام 5 من الإخوان فى قضية قتل نجل قاضٍ بالدقهلية هيئة المحكمة
الدقهلية - محمد حيزة
إضافة تعليق
أصدرت الدائرة السابعة بمحكمة جنايات المنصورة اليوم، الحكم بالإعدام شنقًا لـ5 متهمين من أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية فى قضية مقتل محمد محمود السيد، نجل المستشار "محمود السيد المورلى" رئيس محكمة استئناف القاهرة بالقضية رقم 17583 جنايات قسم أول المنصورة لسنة 2014.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد فتوح السيد علام، وعضوية كل من المستشار جمال إبراهيم على أبو المعاطى وأكرم عبد الفتاح أبو مسلم، وأمانة سر أحمد الحنفى وعلى عبد الغفار.

وصدر الحكم حضورياً على المتهمين "أحمد ماهر الهنداوى" الطالب بالفرقة الثالثة بكلية الهندسة، الذى تم القبض عليه من مطار القاهرة أثناء محاولة هروبه إلى إندونيسيا وعبد الحميد عبد الفتاح عبد الحميد متولى، 42 سنة صاحب شركة كمبيوتر المتهم بالتحريض والتمويل لعملية الاغتيال، بالإضافة إلى المعتز بالله غانم الطالب بكلية التجارة جامعة المنصورة، وأحد المشاركين فى عملية الاغتيال، وغيابيًا على كل من المتهمين محمد محمود عبد الحميد البنا، وحسان أحمد حسن حنفى غانم.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين اتهامات القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وإنشاء وتأسيس جماعة إرهابية غرضها زعزعة الأمن والاستقرار والسلام الاجتماعى على خلاف القانون، وحيازة وإحراز سلاح نارى وذخائر بدون ترخيص.

وكان المجنى عليه تعرض لإطلاق النار داخل جراج منزله فى منطقة حى الجامعة بالمنصورة، أثناء استعداده للخروج مع والده فى نهاية شهر أغسطس عام 2014، مما تسبب فى مقتله فى الحال بعد أن ترصد له المتهمين، وذلك ظنًا منهم أنه جاره ضابط الشرطة "المقدم سعيد شعير" المسئول عن ملف طلاب الجماعة الإرهابية بجامعة المنصورة، واعترف المتهمون عقب القبض عليهم بقيامهم بارتكاب الجريمة، وذلك فى محاولة منهم لاغتيال وتصفية ضابط الشرطة بمديرية أمن الدقهلية، والذى تصادف تشابه جثمانه من الخلف مع البنيان الجسدى للمجنى عليه.

ونفذ المتهمون بعدها المعاينة التصويرية للجريمة عقب القبض عليهم، واعترفوا تفصيليًا بدور كل متهم فى الجريمة.

وشهدت الجلسة حضورًا أمنيًا مكثفًا بقيادة اللواء أحمد صالح نائب مدير أمن الدقهلية، وانتشرت القوات داخل وخارج المحكمة.



موضوعات متعلقة:


- الاشتباه فى جسم غريب بجوار مكتب مساعد وزير الداخلية لشرق الدلتا بالدقهلية
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة