خالد صلاح

أمين بوحافة.. ساحر الموسيقى التصويرية فى رمضان 2016

الجمعة، 10 يونيو 2016 12:30 م
أمين بوحافة.. ساحر الموسيقى التصويرية فى رمضان 2016 أمين بوحافة
كتب أحمد أبو اليزيد
إضافة تعليق
"ونوس" "الميزان" "جراند أوتيل" 3 أعمال درامية وضع موسيقاها التصويرية الموسيقار والموزع الموسيقى التونسى أمين بوحافة، وهو نفس عدد الأعمال التى وضع موسيقاها فى رمضان 2015 فى مسلسلات "طريقى" "حارة اليهود" "بعد البداية" وكأن "3" هو رقم الحظ بالنسبة لأمين بوحافة، وكعادة الموسيقار التونسى زادت موسيقاه من أسهم نجاح هذه المسلسلات رغم إنها مازالت فى بدايتها، وذلك نتيجة تأثر المُشاهد بانفعالات وأحاسيس بسبب سحر الموسيقى الذى تلتقطه الأُذن دون استئذان، لقد اكتشف أمين سحر الموسيقى فى الأفلام من عاملين هما العاطفة والضوء، حيث خلط بين عدة أنواع من الموسيقى العالمية مثل جون ويليامز وبرنارد هيرمان وغيرهما وربطها بهويته العربية.

فى أحدث أعماله "ونوس" و"الميزان" و"جراند أوتيل" سحر أمين بوحافة القلوب وخطف الآذان كعادته مع أوركسترا تصل فى بعض الأحيان إلى 90 فرد، ملأ الموسيقى التصويرية لكل عمل بالعاطفة والتشويق والإثارة وأكثر من حالة مختلفة، حيث بدأ أمين يتصدر المشهد الموسيقى فى الأعمال الفنية المصرية عاما بعد عام وأصبح بطلا حقيقيا ضمن أبطال أى عمل درامى، ومازال هذا الموسيقار الشاب أمامه الكثير ليثرى به الأعمال الفنية، فكانت بدايته المبكرة توحى بنبوغه الموسيقى، فقد بدأت العزف على البيانو فى سن الثالثة وبعدها تعرف على الموسيقى العربية، ثم أجرى دبلومة للموسيقى العربية وهو فى سن الثانية عشر فى معهد الموسيقى العربية فى تونس، وأكمل دراسته للموسيقى فى فرنسا، ودرس البيانو الكلاسيكى والهارمونى وعزف الأوركسترا مع أفضل مدرسى المعهد فى فرنسا، وطول الوقت كان امين محبًا للموسيقى العربية، لأنه كان يجدها عاطفية جدًا، وحساسة، وكان أيضا يحب أن يستمع إلى عبد الوهاب، والذى اكتشفه وأحبه من خلال والدته، كما كان يحب سماع السيدة أم كلثوم، والقصبجى، وسيد درويش، وفيروز، والرحبانية.


موضوعات متعلقة


الساحر أمين بو حافة.. عزف موسيقاه فى 3 أعمال درامية فخطف الآذان


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة