خالد صلاح

بالفيديو.. اعترافات "مُعد الجزيرة" المقبوض عليه عن الفيلم المسىء للجيش

الأحد، 25 ديسمبر 2016 09:33 م
بالفيديو.. اعترافات "مُعد الجزيرة" المقبوض عليه عن الفيلم المسىء للجيش معد الجزيرة المقبوض عليه
كتب أحمد عبد الرحمن
إضافة تعليق


اعترافات "مُعد الجزيرة" المقبوض عليه عن الفيلم... by youm7

عرض الإعلامى أحمد موسى، مقطع فيديو يتضمن اعترافات محمود حسين، مسؤول مراسلى قناة الجزيرة فى مصر والمعد بالقناة، الذى أُلقى القبض عليه أمس السبت، وأمرت نيابة أمن الدولة العليا بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات، لاتهامه ببث وإشاعة أخبار وبيانات كاذبة، تستهدف إثارة الفتن والتحريض ضد مؤسسات الدولة وإشاعة حالة من الفوضى.

وقال محمود حسين جمعة، خلال فيديو الاعتراف، إنه من مواليد 12 ديسمبر 1966 بمحافظة الجيزة، خريج كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة دفعة 1988، والتحق بالعمل فى مكتب قناة الجزيرة الإخبارية بالقاهرة فى 2011، وعمل معهم 4 سنوات، وبعد قيام ثورة 30 يونيو وإغلاق مكتب القاهرة ذهب للعمل فى الدوحة كمشرف مراسلين، وانتقل مقر عمله من القاهرة إلى العاصمة القطرية.

وأشار المتهم فى اعترافاته، إلى أنه من خلال وجوده فى الدوحة علم بأن هناك فيلمًا عن الجيش المصرى اسمه "العساكر"، أنتجته قناة الجزيرة، بتنفيذ شخص يدعى عماد السيد، وقام بتصوير مشاهد تمثيلية فى لبنان وقطر، وهذه المشاهد لا تمت للواقع بصلة، وتستهدف تشويه صورة العسكرية المصرية، متابعًا: "إحنا كمصريين على الفور قمنا بالاحتجاج والاعتراض على مضمون الفيلم، وبلغنا محرر الشؤون المصرية، وقلنا له عايزين نقابل الإدارة، لمحاولة وقف عرض هذا الفيلم، ولكن الإدارة ضربت بآرائنا عرض الحائط، وأصرت على عرض الفيلم، تأكيدًا لأنها تنتهج نهجًا غير مسؤول يتضمن استرتيجية معاداة الدولة المصرية، وإحنا ومعانا كثيرين من المصريين أعربنا عن الامتعاض الشخصى، ولكن هذه الآراء لم يؤخذ بها، وأنا بشخصى نزلت صورتى وأنا عسكرى سنة 1988 على فيس بوك، وقلت إن الجيش المصرى ملك للشعب المصرى، وإحنا نرفض أى إساءة للجيش من أى جهة أيًّا كان مصدرها".


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة