خالد صلاح

دندراوى الهوارى

رجل أعمال يدعو لثورة جياع 11/11 يقيم فرح ابنته فى «فلورنسا» بإيطاليا

الثلاثاء، 08 نوفمبر 2016 12:00 م

إضافة تعليق

مليارديرات يمتلكون أبواقا إعلامية يتاجرون يوميا بأوجاع الفقراء

 
من حق أى غنى، لديه أموال، وحسابات بأرقام المليارات فى بنوك سويسرا وبريطانيا وأمريكا، أن ينفق أمواله فى أى وجه من وجوه الإنفاق، حسب أهوائه ورؤيته.
 
لكن ليس من حق هذا الثرى، الذى كون ثروته فى عصر مبارك، الفاسد والمفسد، أن يعتلى منبر الدفاع عن الغلابة والبسطاء، والمتاجرة بآلامهم وأوجاعهم، والمزايدة السمجة بأنه يتألم لحال ملايين الغلابة، دون أن يبادر ولو بوضع يده فى جيبه لاستخراج جنيه واحد يساعد به فقيرا، أو حتى يدشن مبادرة تساعد الغلابة.
 
مليارديرات، يمتلكون أبواقا إعلامية، يتاجرون يوميا بأوجاع الفقراء، من خلال عناوين ومانشيتات صاخبة، ظاهرها الرحمة، وباطنها العذاب.
 
هذه المنابر، سواء كانت قنوات فضائية، أو صحف، تصرخ فى وجه الدولة، من خلال فتح أبواقها لحفنة من الكارهين والمعقدين نفسيا، ينفثون أحقادهم ويسكبون «قيح» كراهيتهم، فى الاستديوهات أمام الكاميرات، وفوق صفحات الصحف، بلغة ممجوجة وكتابات مبتذلة، كل حرف منها يصرخ «بالمتاجرة والمزايدة» والبحث عن تحقيق مصالح شخصية.
 
وعلى غرار القول المأثور، أسمع كلامك أصدقك، أشوف أمورك استعجب، فإن رجلين من رجال الأعمال المصريين، أحدهما يتبنى قضايا الغلابة والفقراء فى منبره الإعلامى، ومساندة قضاياهم، من خلال الاستعانة بنشطاء وحقوقيين وثوار يكتبون عن همومهم، وهو أمر رائع وعظيم الأثر إنسانيا، فجأة قرر الرجل أن يقيم فرح زفاف ابنته، على ابن رجل أعمال مصرى أيضا شهير، وذلك فى «فلورنسا» بإيطاليا، الشهر المقبل.
 
وفلورنسا لمن لا يعرف، مدينة تقع فى الجزء الشمالى لوسط إيطاليا، وتعد مدينة تاريخية عريقة، وكانت عاصمة لإيطاليا بعد توحدها، فى الفترة ما بين «1865 و1871».
 
 وعراقة مدينة فلورنسا، تعود إلى أنها كانت مركزا ثقافيا واقتصاديا كبيرا ليس فى إيطاليا فحسب ولكن فى أوروبا فى العصور الوسطى، وهى المدينة التى انطلقت منها أولى شرارات عصر النهضة الذى أخرج أوروبا من عصور الظلام والجهل والفقر، إلى عصور النهضة والتقدم والازدهار فى كل مناحى الحياة.
 
وتكتسب مدينة «فلورنسا» شهرتها السياحية، من موقعها الجغرافى الرائع، وبما تضمه من معالم تاريخية، ومتاحف غنية، لا حصر لها، مكنتها من اعتلاء قمة قائمة أجمل وأهم مدن العالم.
 
لذلك قرر رجلا الأعمال الشهيران، إقامة فرح زفاف أبنائهما، على غرار احتفالات ألف ليلة وليلة، فى المدينة الإيطالية العريقة الساحرة «فلورنسا»، ونسأل هنا، هل إقامة فرح على غرار احتفالات أسطورة ألف ليلة وليلة ألا يمثل استفزازا للمصريين الغلابة الذين يمرون بظروف اقتصادية طاحنة؟ وألا يعد إسرافا وتبذيرا مبالغ فيه فى هذه الأيام التى يطحن فيها غلاء الأسعار أجساد المصريين القادرين قبل الغلابة؟
 
وكم يتكلف هذا الفرح شديد التبذير، من العملات الصعبة، سواء الدولار أو اليورو والبلاد تحتاج كل سنت الآن؟ ولماذا لا يقيم رجلا الأعمال أفراح زواج أبنائهما فى المدن السياحية المصرية مثل الغردقة وشرم الشيخ أو الأقصر وأسوان؟
 
بل الأقصر وأسوان تفوق مدينة فلورنسا الإيطالية عراقة، لتجذرهما فى عمق التاريخ الإنسانى منذ بدء الخليقة، وأيضا ما كان لرجلى الأعمال أن يتخذا مثل هذا القرار فى هذا التوقيت العصيب من عمر الوطن، وكانا لهما أن يكونا قدوة فى كيفية مساندة ودعم بلادهما، فعلا لا قولا، وأقلها توفير العملات الصعبة التى تعانى من نقصها مصر بشكل خطير.
 
هكذا يتصرف أثرياء مصر بعبث فاق كل التصور، وهكذا يثبت الفقراء والغلابة، أنهم عمود خيمة هذا الوطن.
 

ولَك الله يا مصر...!!!


إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

حسن الهوارى

لسنا اوصياء على الناس

رجل الاعمال اوغيره من حقه ان يقيم فرح اولاده فى اى مكان شاء**وكل انسان ومقدرته هناك من يعمل فرحه فى الشارع ومن يعمله فى نادى وهناك قاعات افراح فاخره فى مصر قد تزيد عن مثيلاتها فى الخارج***دعونا من تلك النظره الطبقيه

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد العزب

الى رقم (1)

حقا من حق اى انسان ان يصرف كيفما يشاء فى اى مكان وزمان لكن ليس من حقه ان يدافع عن الغلابه بافواههم وعقولهم الهدامه الفاسدة الوضع مقلوب!

عدد الردود 0

بواسطة:

منوفى

ثورة الجياع11/11

الغريب والعجيب والمدهش والمثير**ان الدوله عن بكرة ابيها من صغيرها لكبيرها من اقصاها الى ادناها من صعيدها الى دلتاها من بدوها الى حضرها من اطفالها لشبابها لشيوخها من تعويم جنيهها الى رفع بنزينها الى غلاء اسعارها **كل هؤلاء يعلمون علما يقينيا انه لاثوره **لانهم ببساطه مرت عليهم دعوات كثيره تظهر لهم فجاه ومرت مرور الكرام **كما ان المصريين اصبح لديهم وعى ثقافى بالثورات**فاذا قلت لاحدهم هناك ثوره قى 11/11 يضحك ويقول(هوه فيه ثوره بيتحدد لها يوم)**او يقول لك(ياعم ده شغل اعلام ولاثوره ولاحاجه) او (ياعم علشان الاسعار طلعت بيلخمونا فى اى حاجه) هذه ردود المصريين عندما تقول لهم ان هناك ثوره**بالامس عندما سئل مساعد وزير الداخليه عن يوم 11/11 قال يوم عادى زى اى يوم***خلاصة الكلام لافيه ثوره ولاغيره

عدد الردود 0

بواسطة:

كامل محمود البنا

فرح فلورنسا لايثير غضب المصريين

فصاحبه لم يفرض ضرائب على المصريين من اجل ابنائه**ولم يرفع الدعم عن الطاقه فى العاشره ليطبق فى الثانيه عشره*وصاحبه لم يرفع اسعار السلع من اجل ابنائه**ومع ذلك ما المانع ان يتحدث الاغنياء عن الفقراء**هل الحديث عن الفقراء حصرى على ناس وناس**

عدد الردود 0

بواسطة:

ناصر العبد

الرجلان صلاح دياب وهانى طلعت مصطفى

والتعليق **بارك الله لهما فى اولادهما وجمع بين كل زوج وزجه فى خير ورزقهما الحلال وبارك لهما فيه**هذا مايقال عند اقامة الافراح***اما مايقال انهما يدعوان الى ثورة جياع فالدوله هى المنوط بها هذا الامر ***ولعلنا لاننسى هذا المشهد المشين والمستفز لرجل الاعمال صلاح دياب اثناء القبض عليه فجرا(كالاخوان الارهابيين) وقراءنا بعدها الاتهامات اياها ان دياب يمتلك ترسانه اسلحه ويهدد الامن القومى الخ الخ الخ**وفجاء خرج دياب دون معرفى لماذا قبض عليه ولماذا افرج عنه***مره اخرى اف مليون مبروك

عدد الردود 0

بواسطة:

اهبلاوى

فنكوشية 11/11 فاشلة مقدما والكل يتبرأ منها انتظروا الثورة القادمة ثورة 13/13 خاصة بعد العصر !!

13/13 هى الثورة الحقيقية ثورة اهم من الفنكوش ثورة حلق حوش انها ثورة وهمية كما هو واضخ من تاريخهت الوهمى فلقد تعودما على ذلك كلاكيت الف مرة سبوبة ليلهف الخرفان والغربان شوية دولارات من كلاب الامريكان فى قطر وتركيا وكل ثورة وانتم طيبين !!

عدد الردود 0

بواسطة:

ازهرى

شهاده لله

شهاده لله بعيده عن السياسه**هنا فى منطقه القطاميه بالقاهره الجديده يوجد كثير من السكان اصحاب الظروف الاقتصاديه الصعبه كالزلزال والمساكن والمقابر وغيرها**فى شهر رمضان من كل عام تاتى سيارات محمله بشنط رمضان ووجبات غذائيه جاهزه للافطار فى رمضان يوميا**من يرسها**الفريق احمد شفيق **ال شنب للحديد**المهندس صلاح دياب* ابناء السلاب *هذه شهاده بخصوص رجال الاعمال واعمالهم الخيريه**اما بخصوص السياسه فليست مجالى **علقت على مارايته بعينى وسمعته باذنى

عدد الردود 0

بواسطة:

****

الف مليون ميروك

حاكموا الناس على جرئمهم لاعلى افراحهم***

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال

مبروك

دع الخلق للخالق

عدد الردود 0

بواسطة:

نشات رشدي منصور

ليس. من. حقي. ... ومن. حقي.

ليس من حقي. ان. أتدخل. في. شئون. الناس. ... هل. من. المعقول. ان. كل. من. يفعل. خيرا. يعلن عنه. في. كل. مكان. او انه. يعلق. يا قطة علي. ظهره. يعلن. من. خلالها من. انه. ساعد. فلان. او قدم مبلغ. ما. للحكومة. ولكن. من. حقي. ان. اطلب. من. الناس. تقديم. العون. للفقراء. ليس. عن. غصب. .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة