خالد صلاح

عمرو جاد

فخر الشعوب الفقيرة

الإثنين، 28 نوفمبر 2016 08:00 م

إضافة تعليق

هنيئًا لكم "العزوة" وليذهب كل نقاش عن المستقبل إلى الجحيم.. حسمت الصين أمرها مبكرا باعتبار الطفل الثانى لكل أسرة كأن لم يأت للحياة، لا تعليم لا صحة لا دعم، بينما نحن نسخر من الحكومة فى سعيها لخفض عدد السكان إلى118 مليونًا بدلا من 147 فى عام 2030، وبعيدا عن التفسيرات الطبقية فجميعنا يعلم أن خطط تنظيم الأسرة أفلحت فقط مع  الأغنياء، فيما يتكاثر من هم أقل دخلاً بكثافة، ربما لأن حملات التوعية التى بدأت بـ"حسنين ومحمدين" وانتهت بـ"الراجل مش بس بكلمته" انهارت أمام الحديث الضعيف: "تناسلوا تكاثروا فإنى مباهٍ بكم الأمم".. أى مباهاة وأى فخر تصنعه شعوب فقيرة بلا مستقبل.

 

ssstttttt
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة