خالد صلاح

عمرو جاد

رأس الحسين ليس فى النوبة

الأحد، 20 نوفمبر 2016 08:00 م

إضافة تعليق

التطورات المريبة فى لهجة بعض المتحدثين باسم أهل النوبة لا تبشر بخير، يأخذ الشيطان قيلولته حين يتأكد أن كل مصرى بدأ فى التمترس وراء عنصره أو قبيلته أو دينه أو سلطته أو نقابته، ليميز نفسه عن بقية المواطنين، أما وقد أراد البعض لقضية النوبة أن تصبح "كربلائية" تتناقلها الأجيال الجديدة لتظل ألمًا صاحيًا فى القلوب، فهذه أوهام يخسر بها الوطن ويتكسب منها الذين رضعوا حتى الثمالة من المانحين.. إذا كان للمصريين من أهل النوبة حق والدولة معترفة به، فعليها أن تجد حلولاً واقعية تتفهم حنينهم لأرض الأجداد، وتقتل مبكرًا دعوات العنصرية البغيضة التى يتعايش منها النائحات ونافخو الكير فى فضاء الإنترنت.

 

100-كلمة

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

م أشرف

أحسنت ووأجزت ولخصت حالة مصر بعد25 يناير يسلم قلمك يا أستاذ

100 تزن ألف الف من الذهب

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة