خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الأحزاب تختلف حول إلغاء "ازدراء الأديان" وتتفق على إعادة صياغتها.. الشعب الجمهورى يُعقب :"أمرنا لله".. التجمع: للبخارى 8 آلاف حديث صحيح فقط ونرفض المادة .. والمصرى الديمقراطى: لا زلنا نعيش كدولة دينية

الأربعاء، 02 نوفمبر 2016 06:19 م
الأحزاب تختلف حول إلغاء "ازدراء الأديان" وتتفق على إعادة صياغتها.. الشعب الجمهورى يُعقب :"أمرنا لله".. التجمع: للبخارى 8 آلاف حديث صحيح فقط ونرفض المادة .. والمصرى الديمقراطى: لا زلنا نعيش كدولة دينية بهاء أبو شقة رئيس لجنة الشئون التشريعية بمجلس النواب
كتب رامى سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اختلفت الأحزاب السياسية على موقف لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بعد رفضهم مقترح النائبة آمنة نصير بإلغاء الفقرة " و " من المادة 98 من قانون العقوبات، المتعلقة بازدراء الأديان، بين مؤيد للقرار ورافض على خلفية احتجاز عدد من الكتاب والمفكريين بسبب المادة ، إلا انهم اتفقوا على ضرورة إعادة ضبط صياغتها بأطر محدد للتفرقة بين ما هو مقدس وغير مقدس.

 

من جانبه علق المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى على قرار لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب برئاسة المستشار بهاء الدين أبو شقة، الذى رفض  مقترح النائبة آمنة نصير بإلغاء الفقرة " و " من المادة 98 من قانون العقوبات، المتعلقة بازدراء الأديان قائلا : "الأمر لله" .

كنا نأمل تعديل مادة ازدراء الأديان

وأوضح عمر لـ" اليوم السابع " أن حزب الشعب الجمهورى كان يأمل تعديل مادة ازدراء الأديان، نظرًا لعدم وضوحها لمصطلح " الازدراء" والفرق بينه وبين "الانتقاد"، مشيرًا إلى أن لم  تحدد بشكل جذرى وقوع العقوبة حال ازدراء "النص" أم " الاجتهاد الفكرى للفقهاء " .

وأشار رئيس حزب الشعب الجمهورى إلى  أن رفض تعديل الفقرة من المادة 98 بقانون العقوبات المتعلقة بازدراء الأديان يضع التشريع فى المنطقة الرمادية، ويقيد القاضى بنص يلزمه أن يصدر حكمًا وفق قناعاته الشخصيه حول النص وحول تقديره الشخصى لمصطلح الازدراء .

فيما أكد الدكتور رفعت السعيد رئيس المجلس الاستشارى لحزب التجمع، أن الفقرة "و"  من المادة 98 بقانون العقوبات المتعلقة بازدراء الأديان، مادة ملغزه، نظرًا لحساسية الحديث حول خطورة" أن يلغى البعض موانع  ازدراء الأديان موضحًا: " محدش يقدر يوافق على ازدراء الأديان "

وأوضح السعيد لـ" اليوم السابع " أن أعضاء مجلس النواب أخذتهم الحماسة نحو تعديل مادة ازدراء الأديان دون أن يتفهموا خطورة حسن نواياهم من إلغاء ما يمنع الازدراء، مشيرًا إلى أنه حين يهاجم أحدا القرآن الكريم فهو ازدراء وحين يهاجم السنة المشرفة هذا ازدراء أيضا .

لم يصح لدى البخارى سوى 8 آلاف حديث فقط

وأشار رئيس المجلس الاستشارى لحزب التجمع إلى ضرورة تصحيح مفهوم المقدس مشيرًا إلى وجود خلط شديد بين قدسية كتاب البخارى ووضعه فى  مرتبه القرآن الكريم، موضحًا أن ما جمعه الأمام البخارى 600 ألف حديث لم يصح لديه سوى 8 آلاف فقط ، لأنه أعمل عقله وفكره وظرفه الاجتماعى والزمنى.

 

وتابع رئيس المجلس الاستشارى لحزب التجمع، أن البخارى لم يصح لديه سوى 0.8 % من مجمل ما جمعه،  أى أنه ألغى نحو 99 من الأحاديث ، مشيرًا إلى ضرورة التفرقة بين الجهد البشرى والفقة والمناقشات حولها أو حتى تعديلها، وبين الهجوم على المصحف الشريف .

 

حماة وطن: لسنا مع إلغاء المادة ولا الإبقاء عليها بشكلها الحالى

وفى سياق متصل أعلن اللواء محمد الغباشى رئيس حزب حماة وطن، أنه ليس مع الابقاء على شكل الفقرة " و" من المادة 98 بقانون العقوبات، المتعلقة بازدراء الأديان على شكلها الحالى، مشيرًا إلى أنه  لا يفضل أيضا  إلغاؤها حتى لا يترك الأمر مرتعًا أمام محترفى الظهور وإثارة الجدل تصدر المشهد بالفرقعات الإعلامية .

وأشار الغباشى لـ" اليوم السابع " إلى ضرورة ضبط المادة بشكل محدد لا يحمل التأويل واللبس حتى لا تجفف منابع الاجتهاد أمام النصوص وتجديد الخطاب الدينى، لافتًا إلى ضرورة التفرقة بين المقدس وغير المقدس فى الديانيتن الاسلامية والمسيحية .

وفى سياق متصل انتقد أشرف حلمى عضو المكتب التنفيذى لحزب المصرى الديمقراطى، موقف لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب برئاسة المستشار بهاء الدين أبو شقة، لرفضها   خلال اجتماعها المنعقد يوم الثلاثاء، مقترح النائبة آمنة نصير بإلغاء الفقرة المثيرة للجدل.

المصرى الديمقراطى: لا زلنا نعيش كدولة دينية

وقال حلمى لـ" اليوم السابع " إننا مازلنا نعيش كدولة دينية فى معاملات والتفكير وليس كدولة مدنية حديث تحترم التعددية واختلاف الاراء ، موضحًا أن حزب المصرى الديمقراطى كان له موقفا مطالبًا بإلغاء المادة أو على الأقل إعادة صياغتها .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة