خالد صلاح

باحثون أستراليون يتوصلون لتحليل دم جديد لسرعة تشخيص السرطان

السبت، 19 نوفمبر 2016 08:58 ص
باحثون أستراليون يتوصلون لتحليل دم جديد لسرعة تشخيص السرطان تحليل دم ــ صورة أرشيفية
كانبرا (أ ش أ)
إضافة تعليق

 توصل الباحثون فى معهد لأبحاث السرطان فى مدينة "ملبورن" الأسترالية إلى تحليل جديد للدم، سيكون سببا فى إنقاذ حياة الآلاف من البشر الذين يعانون من أنواع محددة من مرض السرطان.

 

ويتاح التحليل حاليا للمرضى فى أنحاء أستراليا، مما يوفر عليهم الخضوع للجراحة واختصار الوقت بين التشخيص وتلقى العلاج.

 

وقال البروفيسور جوناثان سيبون من معهد "أوليفيا نيوتن- جون" لأبحاث السرطان، إن هذا يوفر العلاج بصورة أسرع للمرضى الذين يعانون من الحالات الحرجة للمرض القاتل.

 

وعادة ما يخضع المريض لجراحة مؤلمة للحصول على عينة من الورم، ولكن الآن يتم أخذ عينة من الدم، وتظهر النتائج فى ست ساعات فقط، بعدها يبدأ الأطباء فى العلاج فورا بدلا من انتظار نتائج تحليل العينة التقليدية.

 

وذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية "أيه بى سى"، أن الاختبار الجديد يستخدم حاليا فى علاج أنواع محددة من سرطان الرئة والجلد، وأن الأطباء يأملون فى أن يتاح العلاج لأنواع أخرى من السرطان فى غضون السنوات القليلة المقبلة.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة