خالد صلاح
}

عصام شلتوت

احذروا تحويل الأزمة لـ«غالى.. كوبر».. جيت!

الخميس، 17 نوفمبر 2016 06:00 م

إضافة تعليق
على ما يبدو أن هناك من يريد تصفية حسابات خاصة جداً، على جثة منتخبنا الكروى!
 
ليه.. على ما يبدو!
 
ببساطة لأن لكل فعل.. ييجى 500 رد فعل.. وكله.. كله.. جاهز ويحاول أن يؤكد أنه فى السليم!
 
تجيبها كده.. تيجى لها كده.. عايزين يخلوها كده.. وكده!
 
فرغنا من مباراة غانا ووفق المنتخب فى اقتناص 3 نقاط غاية فى الأهمية لرصيده.. ومع هذا لم تشفع له.. سواء الجهاز، أو الاتحاد، أو الراعى!
 
قبل أن يسعى أحدهم، أو  كلهم.. نحو تدويل حكايته مع المطالبة بالمزيد من الاهتمام بالمنتخب، أو.. وضع آلية جديدة للمعسكر، أو المطالبة بالمزيد والمزيد من الخبرات، أو حتى ضم لاعبين جدد، وخروج آخرين.. يجب على الكل أن يضع كل حاجة فى محلها تماماً!
 
آه.. يعنى طالب.. بتنظيم أفضل.. بس لا تقل إننا فى نموذج مالوش زى!
 
عاتب الجهاز- من وجهة نظرك- على عدم ضم نجم.. إنما لا تؤكد أنها خيانة، أو فشل أو قصر نظر!
 
• يا سادة.. أكيد حضراتكم متأكدين أن كل مصرى لو.. بدأ بنفسه سنصل لحال أفضل بكثير مما نحن عليه!
 
يعنى مثلاً.. مثلاً.. يقولك مافيش قنوات بتنقل كواليس!
 
طيب.. لو.. كان فيه، ولو قناة واحدة عندها حقوق دخول معسكر، وعمل لقاءات.. إيه رأيك!
 
يعنى ممكن يقولوا: لابد من تنظيم اللقاءات، وتحديد المواعيد، وبعد الساعة كذا.. أو مذا.. لا يتواجد أحد.. عادى يعنى!
 
• يا سادة.. برضه أكيد لو حضراتكم عايزينها تبقى خضرة.. هاتطالبوا، بأن يبدأ من يدعى «هرجلة» الدخول، وعدم الوصول للكراسى بالنسبة لأصحاب التذاكر بأنفسهم!
 
يعنى.. لا تطلب دعوة مجانية!
 
بلاش.. لا تطلب!
 
خليها.. اطلب دعوة مجانية.. بس طالب الاتحاد بأن يطبع عددا لا بأس به «مجانى» جداً.. ليبقى الباقى لأصحاب التذاكر.. ماشى حضرتك!
 
• يا سادة.. الأكثر خطورة، هو خلط الأوراق بالنسبة للجانب الفنى!
 
هناك من يقول إننا فزنا والسلام!
 
طيب.. يعنى فزنا مش كده!
 
يا أفندم.. إيه رأيك فيما نشر فى صحف بحجم «الديلى ميل» الإنجليزية و«الاكيب» الفرنسية.. وبلاها الباقى حول فوز الفراعنة وقهرهم غانا!
 
حتى لو كان الأداء يحتاج تلك النزعة الهجومية، التى اعتبرها البعض غائبة.. فدعونا نطالب بها.. ونعرف سبب غيابها!
 
• يا سادة.. هل توافقوننى على أن نجوم مصر، لعبوا تحت تأثير الخوف من التقطيع.. بل التهديد والوعيد.. مع قلة، أو ندرة فى المباريات الودية القوية!
 
بالمناسبة يمكن الدفع فى هذا الاتجاه وربطه بالأجندة الدولية.. للعب مع الكبار، من دون تقطيع!
 
• يا سادة.. الخطر الأكبر الآن، هو أن هناك من يرى انتصار رأيه.. فى فشل المنتخب.. طب ده كلام يا عالم!
 
يسيبوا، كل ما حدث ويمسكوا فى وجوب عودة حسام غالى فوراً للمنتخب!
 
هل «غالى» النجم جداً، والمؤثر جداً مع كل منتخب انضم له، ومع فريقه الأهلى يحتاج إنصافا ممن ينفخون فى القصة!
 
• يا سادة.. نرجوكم ألا تسمحوا بتحويل وتدويل استبعاد «حسام غالى» الذى أؤكد أنه أكثر من إضافة للمنتخب كقائد ولاعب وسط لا غنى عنه، إلى ما يشبه فضيحة «ووترجيت» الأمريكية الشهيرة!
 
نعم.. لا تحولوها إلى «كوبر- غالى.. جيت»!
 
ليس هكذا تؤخذ الأمور.. يفترض أن نطالب غالى بالمزيد من العطاء، واللعب والأداء العالى، حتى يقنع الجهاز «شكلاً»!
 
أما موضوعاً.. فإن هناك ما لا يمكن قوله، إلا إذا قاله غالى، أو كوبر.. وخليكم فاكرين!
 
• يا سادة.. ياللا بينا نقول إن ما فات يمكن البناء عليه!
 
أما إذا كان هناك من يرى أن مصر الكروية فى الطريق الخطأ فعليه أن يمتلك شجاعة المواجهة.. نطالب بالتعديل دون تأويل.. بالتحليل.. دون محاولة تأثير!

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مهندس / صلاح

تذكروا أن غالى كان أحد أضلاع مثلث الهزيمة من غانا 1/6، فاكرين !

غالى والصخرة وشوبير خرم كانوا أهم أسباب هزيمة 1/6 الشهيرة ، تذكروا !

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة