خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

"حماية المستهلك" يطلق مبادرة للامتناع عن الشراء أول ديسمبر.. "رئيس الجهاز": رمز لقوة المستهلك ورسالة للتجار.. "مواطنون ضد الغلاء": المستهلكون قادمون.. ونائبة: على السوشيال ميديا والإعلام للتوعية

الأربعاء، 16 نوفمبر 2016 03:40 ص
"حماية المستهلك" يطلق مبادرة للامتناع عن الشراء أول ديسمبر.. "رئيس الجهاز": رمز لقوة المستهلك ورسالة للتجار.. "مواطنون ضد الغلاء": المستهلكون قادمون.. ونائبة: على السوشيال ميديا والإعلام للتوعية "حماية المستهلك" يطلق مبادرة للامتناع عن الشراء أول ديسمبر
كتب – مايكل فارس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أطلق اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، مبادرة خلال اجتماعه أمس، الثلاثاء، بلجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، للامتناع عن شراء أى سلعة أو منتج أول ديسمبر المقبل.

 

عاطف يعقوب: المبادرة رمز لتعظيم دور المستهلك

وعن تفاصيل المبادرة، قال اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، إن المبادرة التى أطلقها للامتناع عن شراء أى سلعة أو منتج، أول ديسمبر المقبل، هى رمز لتعظيم دور المستهلك، وإعادة التوازن بينه وبين التجار، فلا يجوز أن يتلقى المواطن الخبطات تلو الأخرى وارتفاع الأسعار، بلا رد فعل، فالمبادرة لإيصال رسالة للتاجر، بأنه لو استمر على هذا المنوال فهناك رد فعل جماعى.

 

وأضاف يعقوب، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن هذا اليوم هو رمز لقوة المستهلك، فلو جاءت حصيلة التاجر فى هذا اليوم صفر سيعرف أن هناك موقف ضده من قبل المواطن وعليه أن يخفض هامش ربحه، ومن يقول إن الأسعار مرتبطة بسياسات العرض والطلب لذا فلا يوجد تسعير محدد، سنقول: "مفيش إذعان للأسعار والتجار، وعليه أن يبيع بسعر عادل.

 

ووجه يعقوب، رسالتين للتجار والمستهليكن، قائلا: "أعلنت المبادرة بصفتى مواطن وليس رئيس جهاز حماية المستهلك، فمثلى مثل أى شخص يعانى من ارتفاع الأسعار، ورسالتى للتاجر: "أن يكون تاجرا شريفا وجزءا من نسيج الوطن، لنبجله، وعليه أن يكون هامش ربحه معقولاً وليس مبالغا فيه، وأن ذلك سيعرضه للخطر، خاصة أن منظومة التهرب الضريبى الجديدة ستحاسب من يكسب بطرق عشوائية"، وأقول للمستهلك: "أوعى تقول مش هتفرق أو مش هشارك فى المبادرة، لأن صوت واحد محسوب علشان تنجح لو التزمت وشاركت، أنت المستفيد".

 

وأكد يعقوب، لو نجحت المبادرة بشكل عام، سيتم تخصيصها مستقبلا، لتضم سلع نوعية لمنع شراءها للضغط على التجار مثل الأرز والفراخ أو غيره.

 

"مواطنون ضد الغلاء" للتجار: المستهلكون قادمون

قال محمود عسقلان، مؤسس جمعية "مواطنون ضد الغلاء"، إن الهدف من مبادرة اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، للامتناع عن شراء أى سلعة أو منتج أول ديسمبر المقبل، هو إيصال رسالة لمجتمع التجار ورجال الأعمال والمستثمرين والمستوردين مفادها "المستهلكون قادمون" فى مصر فنحن الرقم الصعب فى معادلة هذه البلد، والعالم المتقدم يتعامل على أن المستهلك هو الرقم الرئيسى ويطلق عليه لقب "إله السوق".

 

وأضاف العسقلانى، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن الجمعية عضو بجهاز حماية المستهلك وترحب بالمبادرة، وأن عدم خروج المواطنون يوماً واحداً فقط وتكون الأسواق والمحلات كافة بلا مستهلكين، لتسجل "الكاشيرات" الخاصة بهم إيرادات تكون معدومة، فهذا كافٍ جداً.

 

وتابع العسقلانى، لو تفاعل المواطنين، ستصل الرسالة بقوة المستهلك، حتى لو قام تجار باحتكار أو رفع سعر سلع، يعلمون أن هناك رد شعبى مطروح، مشيراً إلى أن المبادرة يوم واحد فقط فى الشهر ولن تضر أى مواطن، ويستطيع أن يشترى احتياجاته فى اليوم السابق، فالفكرة تنحصر فى إبراز قوة الشراء الاستهلاكية للمواطنين فى ذلك اليوم.

 

نائبة: للسوشيال ميديا والإعلام دور هام لتوعية المستهلك بأهمية المبادرة

قالت ماريان أمير، عضو مجلس النواب، إن نجاح مبادرة اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك، للامتناع عن شراء أى سلعة أو منتج أول ديسمبر المقبل، يعتمد على توعية المواطنين بأهميتها وأهدافها عبر الإعلام ووسائل السوشيال ميديا من فيس بوك وتويتر وواتس أب، فالمبادرة وحدها لا تكفى فيجب إقناعه، لتلبية أهدافها، وللإعلام دور هام أيضا لإقناعه بأن المبادرة مجتمعية من أجل مصر ولتقليل جشع التجار، وأن الأزمة ليست فى الدولة.

 

وأضافت، لو نجحت المبادرة سيكون لها مردودين اقتصادى وسياسى، الاقتصادى، سيظهر عندما يرى المواطنون انخفاض أسعار السع وأنه يشترى السلعة بسعرها الأصلى، والمردود السياسى، حيث يرى أن له كلمة وموقف ويحقق رغبته فى الحصول على السلع بأسعارها، ويعلم أن المشكلة فى التجار.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

Gamil Zayed

والله عااااار

إيه العار ده. دوله مش عارفه تتحكم فى التجار و? فى ا?سعار تبقى دوله ازاى. خ?ص اقعدو فى بيوتكم بقى.انتو بس بتعرفو تاخدو حقكو من الغ?به تغلو عليهم الكهرباء والغاز والمياه.إيه الضعف ده. دا ما فيش دوله كده ما بتعرفش تضبط ا?سعار. والله حاجه تكسف. و يقولك امتنع عن الشراء أول ديسمبر و هو ده هياءثر عليهم فى إيه إنشاء الله. حكومه فاشله و ضعيفه

عدد الردود 0

بواسطة:

رونالدو

ولا الهوا

يعني ايه نقاطع وهنقاطع ايه هو انتوا فاكرينا شعب من اللي بياكل عشان يعيش إحنا شعب عايش عشان ياكل وبعدين قولي على البديل اللي عشان أحطه مكان المقاطعة .... لما جهاز حماية المستهلك يقول مقاطعة معناها إنك فشلت تحمي المستهلك فتلجاء للمستهلك عشان يحمي نفسه ..... الحل من وجهة نظري التي لا قيمة لها (حته مدحت شلبي) جهاز حماية المستهلك يطل من المصانه يحطوا السعر النهائي للمنتج على السلعة زي الأدوية فميقدرش التاجر يغلي لأنه محكوم بالسعر ده ..... بعد كده يبقى دور المواطن أنه يبلغكم على تاجر بيبيع السلعة بأكتر من السعر اللي موجود عليه ... ده الحل مش تقولي مقاطعة مقاطعة ايه يا فشله

عدد الردود 0

بواسطة:

ali

وعي الجمهور + العقاب الرادع

عندما تركب مواصلة أجرة وتجد السائق زاد التسعيرة ثم تجادل معه، تجد الركاب قسمين: جزء معك لكن ساكت مش عايز يتكلم وجزء يقولك (يا عم مشي حالك عايزين نروح مصالحنا مش عاجبك العربية دي خد غيرها، خلصنا). ولايعلم هؤلاء وهؤلاء أن هذا السائق يتعدى على حقي وحقك. وكذلك البائع وغيرهم من منتهزي الفرص وحاجة الناس لهم.

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصرى

التجار يخفضوا اسعارهم و الحكومه تخفض ايضا سعر الدولار الجمركى

يا حمايه المستهلك يا سياده اللواء عاطف يعقوب، رئيس الجهاز خطب الحكومه ايضا و خاصه وزاره الماليه ما ينفعش تطلب من التجار بتخفيض اسعار اسعار البضائع و الحكومه هى الاخرى تزيد اسعار البضائع برفع سعر الدولار الجمركى من 9 جنيه الى 15 جنيه الادويه هتغلى و الكثير منها اختفى من الصيدليات لعدم الجدوى الاقتصاديه فى طرحها بعد زياده اسعار المستلزمات الطبيه و الخامات بعد الدولار الجمركى

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة