خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الدورى الإنجليزى محلك سر.. يوم الرباعيات للثلاثى الكبار خارج الأرض.. استمرار مطاردة أرسنال وليفربول والسيتى على الصدارة.. مانشستر يونايتد يتعثر فى اليوم الأسوأ لمورينيو على أولد ترافورد

الأحد، 30 أكتوبر 2016 01:09 ص
الدورى الإنجليزى محلك سر.. يوم الرباعيات للثلاثى الكبار خارج الأرض.. استمرار مطاردة أرسنال وليفربول والسيتى على الصدارة.. مانشستر يونايتد يتعثر فى اليوم الأسوأ لمورينيو على أولد ترافورد الدورى الإنجليزى
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أسفرت مباريات الثلاثى الكبار فى الدورى الإنجليزى يوم السبت، عن استمرار المطاردة بين مانشستر سيتى وآرسنال وليفربول على صدارة البريميرليج، بعدما وصل كل منهما إلى النقطة 23 متقاسمين الصدارة، والمثير أن الثلاثى حقق الفوز خلال مبارياتهم خارج الأرض  بأربعة أهداف.

مانشستر سيتى يتمسك بالصدارة

رغم الكبوات التى مر بها السيتزنز فى الفترة الأخيرة، وعدم تحقيقه الفوز فى آخر 6 مباريات بجميع البطولات، عادت اليوم كتيبة الإسبانى بيب جوارديولا لتحقق فوزا عريضا خارج الأرض امام ويست بروميتش ألبيون برباعية نظيفة.

وعاد النجم الأرجنتينى سيرجيو أجويرو للتهديف بعد فترة صيام ليسجل هدفين ويصنع الثالث، بينما سجل لاعب الوسط الألمانى إلكاى جوندوجان هدفين آخرين، ليحتل الفريق الصدارة بفارق الأهداف عن آرسنال وليفربول.

آرسنال ورباعية فى مرمى سندرلاند

وعلى ملعب سندرلاند الجريح، واصل آرسنال نتائجة الإيجابية بفوز عريض 4 / 1 افتتح به الجانرز مباريات الجولة، حيث سجل ألكسيس سانشيز ثنائية، والعائد من الإصابة أوليفيه جيرو هدفين من أول لمستين له خلال المباراة، بينما سجل هدف القطط السوداء المخضرم جيرمين ديفو.

ويصل المدفعجية أيضا للنقطة 23 فى وصافة البريميرليج.

ليفربول واكتساح كريستال بالاس

 

بدوره، حقق فريق ليفربول الإنجليزى فوزًا مهمًا على مضيفه كريستال بالاس 4 / 2، وجاءت أهداف الريدز عن طريق كل من إيمرى كان (16) وديان لوفرين (21) وجويل ماتيب (44) وروبرتو فيرمينو (71)، بينما جاء هدفى بالاس عن طريق جيمس مكارثر فى الدقيقتين (18) و(33) من عمر المباراة.

وبالفوز حافظ ليفربول على مطارده مانشستر سيتي وآرسنال محتلا المركز الثالث بـ23 نقطة.

وعادل ليفربول نظيره مانشستر سيتى هذا الموسم بعدما سجل 24 هدفا كأقوى خط هجوم فى الدورى الإنجليزى.

مانشستر يونايتد يعانى

يأتى هذا فى الوقت الذى استمرت فيه معاناة العملاق مانشستر يونايتد والذى لم يحقق أى فوز بالبريميرليج منذ فوزه على ليستر سيتى 4 / 1 بتاريخ 24 سبتمبر الماضى، ليسقط فى فخ التعادل السبت أمام بيرنلى الضعيف وعلى ملعب "أولد ترافورد" معقل الشياطين الحمر.

النجم السويدى زلاتان إبراهيموفيتش لاول مرة فى مسيرته يخوض 6 مباريات دون تسجيل أهداف لتكون الفترة الأسوأ له فى تاريخه الكروى.

بينما تعرض مدرب الفريق جوزيه مورينيو للطرد بعد اعتراضه على حكم المباراة، وكذلك لاعب الفريق الأسبانى أندير هيريرا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة