خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الكنيسة الكاثوليكية تستبعد مواد التبنى من مشروع قانون الأحوال الشخصية

الجمعة، 28 أكتوبر 2016 02:30 ص
الكنيسة الكاثوليكية تستبعد مواد التبنى من مشروع قانون الأحوال الشخصية جميل حليم محامى الكنيسة الكاثوليكية
كتبت سارة علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد جميل حليم، محامى الكنيسة الكاثوليكية وأحد القائمين على إعداد مشروع قانون الأحوال الشخصية لكنيسته، أن اللجنة القائمة على إعداد القانون استبعدت مواد التبنى الذى تحلله المسيحية، وكذلك المواريث لتعارضها مع الشريعة الإسلامية ومن ثم القانون العام فى مصر وواصلت العمل على إعداد قانون يتفق مع شرائع الكنائس الشرقية الكاثوليكية التى أقرها الفاتيكان ولا يتعارض مع القانون المصرى.

 

وأوضح حليم فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أنه سيتم الانتهاء من صياغة بنود المشروع نهاية أكتوبر الجارى على أن تتضح معالمه خلال الأيام القليلة القادمة.

 

 كانت الكنيسة الإنجيلية وضعت موادا تبيح للزوجين المسيحيين غير المنجبين تبنى أطفالا مسيحيين فى مشروع قانونها للأحوال الشخصية الذى قدمته لوزارة الشئون النيابية منذ شهور.

 

يذكر أن العقيدة المسيحية تحلل التبنى بل وتعتبره فعلا محببا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة