خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مفتى الجماعة الإسلامية: اختبارات فيس بوك عن الأمور الغيبية شرك بالله

الإثنين، 24 أكتوبر 2016 08:25 م
مفتى الجماعة الإسلامية: اختبارات فيس بوك عن الأمور الغيبية شرك بالله عبد الآخر حماد
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أفتى الشيخ عبد الآخر حماد، مفتى الجماعة الإسلامية، بأن الاختبارات التى تدعي معرفة أمور غيبية فى "فيس بوك" هى نوع من الشرك بالله عز وجل.

ورد الشيخ عبد الآخر حماد، فى فتوى عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك" على سؤال جاء نصه كالتالى:

"انتشرت على الفيس بوك نوعا من الاختبارات التى تدعي معرفة أمور غيبية فنرجو منكم توضيح هذا الأمر هل من يفعل هذه الأمور على سبيل المزاح يدخل فى وعيد من آتى عرافا أو كاهنا ،  ومن أمثلتها اختبارات تظهر على الفيس فتدخل بحسابك ويقوم بمعالجة البيانات وبعد المعالجة تظهر الإجابة بحسب السؤال فإذا كان كم عدد الأولاد الذين سترزق بهم ؟ فيجيب مثلا 7 أولاد ثم يقوم الشخص بنشر هذا المنشور على صفحته ليعجب به البعض ويعلق البعض وقد يقلده البعض فى هذا أو قد لا ينشره أصلا ولكن مجرد أنه يعرف ومنها الكثير ويسمونها اختبارات ومن أمثلتها لا الحصر : "أي الأصدقاء سيذهب للسجن معك؟"

وقال حماد فى فتواه :"كل ما ذكرتم داخل في العرافة والكهانة المحرمة بل التي هي من أمور الشرك كما صح في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم : ( من أتى عرافاً أو كاهناً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد ) أخرجه أحمد والحاكم وأبو داود والترمذي وابن ماجه بسند صحيح ، فإن لم يصدقه فبما يدعي من علم الغيب فإنه داخل في الوعيد الشديد في مثل قوله صلى الله عليه وسلم فيما أخرجه مسلم وغيره : ( من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين يوماً ) ويدخل في اسم الكاهن والعراف كل من يدعي معرفة علم الغيب وما يحدث في المستقبل هذا ".

 

1
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة