خالد صلاح

دراسة: النساء المقيمات بجوار الطرق الرئيسية أكثر عرضة للعقم

السبت، 16 يناير 2016 03:31 م
دراسة: النساء المقيمات بجوار الطرق الرئيسية أكثر عرضة للعقم حامل أرشيفية
كتب بيتر إبراهيم
إضافة تعليق
كشفت دراسة علمية حديثة لباحثين أمريكيين أن النساء اللائى يعشن قرب الطرق الرئيسية يكن أكثر عرضة للإصابة بالعقم بفعل استنشاقهن الهواء المختلط بأبخرة عوادم السيارات، وذلك مقارنةً بالنساء اللواتى يعشن فى بيئة نظيفة.

ولتأكيد نتائج الدراسة، التى نشرها اليوم الموقع الطبى الأمريكى Medical News Today تابع الباحثون أكثر من 36 ألف امرأة فى الفترة من 1993 وحتى 2003 وحللوا الهواء المحمل بعوادم المرور قرب منازلهن، لمعرفة أثره على حملهن.. ورصدت النتائج 2500 سيدة أصيبت بالعقم، مقابل معاناة 11 سيدة يعشن بعيدا عن الطرق السريعة من انخفاض الخصوبة.

وقال رئيس فريق البحث الدكتور شروتى ماهلينجيا، الباحث فى كلية الطب بجامعة بوسطن، إن عوادم السيارات تنتج مزيجا من الجسيمات الصلبة المتطايرة تشمل الغبار والأوساخ والدخان، والتى بدورها تؤثر على قدرة الإنجاب.

وأضاف الدكتور مارك نيووينهاسين، الباحث فى مركز بحوث علم الأوبئة الأمريكى، ومعهد برشلونة للصحة العالمية، أن عوادم السيارات لا تسبب العقم فحسب بل أيضا ترفع من خطر الإصابة بالربو عند الأطفال والكبار، وكذلك خطر إصابة الأجنة بالعيوب الخلقية.
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة