خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عادل السنهورى

نعمت شفيق التى لا يعرفها أحد

السبت، 19 سبتمبر 2015 10:01 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فى أحد اللقاءات مع الصديق الدكتور هانى الناظر أثناء رئاسته للمركز القومى للبحوث قبل يناير 2011 دار الحوار حول الدكتور زويل، والدكتور مصطفى السيد وإنجازاتهما فى الخارج، وكيفية استفادة مصر منها فى البحث العلمى، ففاجأنى الدكتور الناظر بقائمة طويلة وعريضة تضم أكثر من 50 عالما مصريا فى جميع التخصصات العلمية يشغلون مناصب مهمة للغاية بالخارج ولا يعرف عنهم أحد شيئا فى مصر، باستثناء الأصدقاء والمتخصصين فى مجالات هؤلاء العلماء. قال لى الدكتور الناظر إن هؤلاء على استعداد تام لمساعدة مصر فى المجالات المختلفة والمشاركة فى مشروعات وأبحاث علمية دون مقابل، لكن كما هى العادة فعلماؤنا ورموزنا بالخارج لا يثيرون اهتمام أحد فى الداخل.

ما مناسبة القصة السابقة؟.. تذكرت ما دار بينى وبين الدكتور هانى الناظر بمناسبة اختيار مجلة «فوربس» الأمريكية أمس الأول السيدة المصرية نعمت شفيق، نائب محافط البنك المركزى البريطانى، ضمن قائمة الـ100 لأكثر النساء قوة ونفوذا فى العالم لعام 2015، وهى أول سيدة من أصل مصرى تشغل هذا المنصب الحساس جدا فى «بريطانيا العظمى». نعمت شفيق مثلها مثل العشرات والمئات من الشخصيات المصرية التى تشغل مناصب حيوية وحساسة بالخارج دون أن نعرف عنهم شيئا ودون أن نستفيد بخبراتهم. والرأى العام لدينا للأسف لا يهتم بأخبار هؤلاء إلا فى المناسبات، والأولوية للأسف لأخبار «سما المصرى» وصافينار وبرديس وشاكيرا، اختيار السيدة نعمت الإسكندرانية المولد ليس هو الشىء المثير فى قائمة فوربس وليس هو المدهش، فالاختيار من جانب المجلة الأمريكية الشهيرة يتم وفق حسابات ومعايير دقيقة يشارك فيها خبراء ومتخصصون. لكن المدهش أن عددا كبيرا من المصريين لا يعرف السيدة، وكان السؤال الذى شغل الكثيرين بالأمس هو «مين نعمت شفيق» التى تشغل منصب نائب محافظ البنك المركزى الذى يعتبر سر الأسرار فى بعض الدول، ومنها مصر بالطبع.

بالمناسبة محافظ البنك المركزى البريطانى نفسه يحمل الجنسية الكندية وهو مارك كارنى- 48 عاما وهو أول أجنبى يتولى محافظ البنك المركزى البريطانى منذ تأسيسه عام 1694، نعمت شفيق تولت المنصب فى مارس عام 2014 ولم يثر تعيينها ضجة فى بريطانيا على أساس أصولها المصرية، لكن التركيز كان على أن وجودها سيساعد فى تصحيح الفجوة القائمة بين الجنسين فى إدارة البنك المركزى البريطانى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

نادر كامل محمود

يلا الهول!!!!!!!!!!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة