خالد صلاح

صحفيو "المصرى اليوم" يتضامنون مع "مسلم" ويطالبون بحل الأزمة

الخميس، 17 سبتمبر 2015 06:17 م
صحفيو "المصرى اليوم" يتضامنون مع "مسلم" ويطالبون بحل الأزمة نقابة الصحفيين
كتب محمد السيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن عدد من الصحفيين بجريدة المصرى اليوم، عن تضامنهم مع الكاتب الصحفى محمود مسلم، رئيس تحرير الجريدة، بعد إحالة شكاوى من زملاء أنهت إدارة الجريدة تعاقدهم، قبل عامين، إلى التحقيق فى نقابة الصحفيين، مؤكدين أنه لم يكن يتولى المسئولية وقت الواقعة، وأن الأزمة بين إدارة الجريدة والنقابة بشكل أساسى.

وأضاف الصحفيون، فى بيان لهم، أن 50 صحفيا بالجريدة، من المعينين الذين ضاعت عليهم فرصة الالتحاق بالنقابة طوال عامين، نظموا اعتصاما رمزيا لمدة ساعة، اليوم، بمقر الجريدة، تضامنا مع مسلم، ولمطالبة الإدارة بتقديم حل جذرى لأزمة الزملاء المنتهية عقودهم، ومطالبة النقابة فى ذات الوقت بقبول الحلول، مؤكدين ضرورة تقديم الطرفين تنازلات حتى يتم حل الأزمة.

وأشار الصحفيون، إلى أن الموقوف قيدهم بالنقابة سيلجاون لاتخاذ إجراءات تصعيدية بمقرى الجريدة والنقابة، إذا لم يتم حل أزمة وقف القيد، قبل حلول 15 أكتوبر المقبل، مؤكدين أن فرصة شهر كافية لإنهاء المفاوضات واتخاذ قرار رفع حظر القيد عن الجريدة، مشددين على ضرورة ألا تضغط النقابة على إدارات الصحف، بورقة "شباب الصحفيين" طالبى القيد.

يذكر أن مجلس نقابة الصحفيين، قد أحال خلال اجتماعه الأخير الشكاوى المقدمة من الزملاء الصحفيين ضد كل من الدكتور عبد المنعم سعيد، رئيس مجلس إدارة المصرى اليوم، ومحمود مسلم، رئيس التحرير، وعماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق، ومجدى سرحان، رئيس تحرير الوفد، وأحمد النجار، رئيس مجلس إدارة الأهرام، وجلاء جاب الله، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار التحرير، وسامى حامد، رئيس تحرير جريدة "المساء"، إلى لجنة التحقيق النقابية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة