خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وزير التعليم الفنى:إحدى المشاكل الأساسية فى مصر هى نقص العمالة الماهرة

الجمعة، 11 سبتمبر 2015 11:22 ص
وزير التعليم الفنى:إحدى المشاكل الأساسية فى مصر هى نقص العمالة الماهرة جانب من اللقاء
الإسكندرية - جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الدكتور محمد يوسف وزير التعليم الفنى والتدريب، إن الوزارة تضع خطة لاستراتيجية التعليم والتدريب الفنى والتكنولوجى بمصر، لسد احتياجات مصر الشديدة من العمالة الماهرة والمدربة.

وأشار وزير التعليم الفنى والتدريب إلى أن الوزارة تعمل على مشاكل التعليم الفنى التى أصبحت أمراضًا مزمنة، حيث ستبدأ الوزارة بتطوير البنية الأساسية بمدارس التعليم الفنى، وقال إن أحد أهم المشاكل الأساسية فى مصر هى النقص الشديد فى العمالة الماهرة، مؤكدا على ضرورة وجود تكامل بين التعليم الفنى وسوق العمل، قائلا "لازلنا لا نخاطب الاحتياجات الفنية لسوق العمل".

جاء ذلك خلال اللقاء الذى نظمته الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بعنوان "منتدى الأكاديمية الأول عن التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة"، بمقر الأكاديمية العربية بأبوقير – الأسكندرية بحضور الدكتور محمد يوسف وزير التعليم الفنى، والدكتور عبد الوهاب الغندور أمين عام صندوق تطوير التعليم برئاسة الوزراء، وكارولين كلووك القنصل العام البريطانى بالإسكندرية، وسلمى عبد الفتاح من مكتب الشئون المالية للقنصل الأمريكى والدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية، ومجموعة من الشركات الراعية والمشاركة بالمنتدى من مصر والعالم العربى.

وأوضح وزير التعليم الفنى والتدريب، أن رفع مستوى التعليم الفنى سيعمل على خفض معدل البطالة فى مصر، من خلال معالجة المشلات الأساسية فى التعليم الفنى، وأهمها تسريب الطلاب من التعليم، بالإضافة إلى مشكلات فى مدخلات التعليم الفنى وتغيير النظرة إلى طالب التعليم الفنى على أنه فاشل أو حاصل على مجموع ضعيف.

وقال وزير التعليم الفنى والتدريب إن هذا العام انضم إلى التعليم الفنى 16% من طلاب المرحلة الإعدادية بارتفاع نسبة 2% عن العام الماضى، مؤكدًا على أن الوزارة بنيت على تخطيط استراتيجى لتضم 2000 مدرسة و1000 مركز تدريب تحويلى، مع الحرص على البعد التنموى والمنظومة التنموية على مستوى العالم لمواكبة التطور.

من جانبه قال الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية البحرية بالإسكندرية، نقدر أهمية التعليم الفنى والتدريب وإنشاء وزارة خصيصا لهذا الأمر جاء فى التوقيت المناسب وأكد على أن الأكاديمية ستبذل ما تستطيع من جهد لمساندة الوزارة فى النهوض بالتعليم الفنى بمصر.

تأتى أهمية هذا المنتدى لمناقشة وبحث تطوير عجلة التعليم فى دعم منظومة التعليم الفنى فى مصر، بالإضافة إلى قيام وزير التعليم الفنى بإلقاء محاضرة عن الرؤية الحالية والمستقبلية لوزارة التعليم الفنى والتدريب فى تطوير التعليم الفنى.

ويقوم هذا المنتدى على محورين رئيسيين الأول "قيام الجهات الحكومية والمؤسسات التعليمية المعنية بالتعليم الفنى بعرض تجاربها فى تلبية احتياجات الصناعة" أما الثانى فـ"قيام الشركات الصناعية ورجال الأعمال باستعراض المشكلات التى تواجه الصناعة، وعرض احتياجاتهم من التخصصات التى تواكب التطور التكنولوجى الحالى، وسيختتم هذا المنتدى بحلقة نقاش موسعة عن كيفية تحقيق التكامل بين دور المؤسسات التعليمية والصناعة لخدمة التنمية المستدامة للبلاد.

وعلى هامش المنتدى تم توقيع بروتوكول تعاون بين الأكاديمية ومؤسسة PEARSON" العالمية، وهى من أكبر المؤسسات فى العالم لتقديم الخدمات الاستشارية لإصلاح التعليم وفى برامج ضمان الجودة وفى خدمات تدريب المعلمين والتعليم الإلكترونى فى خدمات الإدارة.

وسوف تشمل الاتفاقية تدريب مؤسسة PEARSON"" للدارسين بالأكاديمية العربية فى تخصصات الموارد البشرية – إدارة الأعمال والتسويق والمحاسبة، بالإضافة إلى تقديم دورات تدريبية للمؤهلات المهنية فى دورات مهارات البناء ودورات اللحام ودورات فى الصحة العامة والسلامة وفى صيانة الماكينات، علماً بأن هذه الاتفاقية مدتها عامان، كما تضمن المنتدى أيضاً حفل تخرج الدفعة الأولى لمعهد الدراسات التقنية والمهنية دفعة سبتمبر 2014/2015.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة