خالد صلاح

وزير الكهرباء يفتتح أول محطة تعمل بالطاقة الشمسية فى سيوة بقدرة 10ميجاوات

الخميس، 05 مارس 2015 11:05 ص
وزير الكهرباء يفتتح أول محطة تعمل بالطاقة الشمسية فى سيوة بقدرة 10ميجاوات الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء
كتبت رحمة رمضان وأسامة عبد الحميد
إضافة تعليق
أكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن محطة كهرباء سيوة تعمل بالطاقة الشمسية بقدرة 10 ميجاوات نهاراً بالتكامل مع وحدات الديزل القائمة، ومن المتوقع أن تساهم فى تغطية احتياجات "سيوة" بالكامل من الطاقة الكهربائية وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية من خلال إنشاء العديد من المشروعات الكبرى، فضلاً عن توفير فرص عمل لتشغيل الأيدى العاملة بها مع توفير مصدر دخل للعديد من الأسر، والنهوض بالواحة سياحيًا وتنمويًا.

وأضاف الوزير خلال افتتاحه محطة سيوة والتى تعد أول محطة توليد كهرباء تعمل بالطاقة الشمسية، أنه من المتوقع أن يعمل مشروع المحطة على الوفاء باحتياجات مدينة سيوة من التغذية الكهربائية، تفعيلاً لتوجه الحكومة على استغلال الطاقة الجديدة والمتجددة وتقليل التكلفة التى تتحملها المحافظة لتدبير الوقود لمحطات الديزل، وبشكلٍ عام يخفف العبء على الوقود التقليدى ويقلل من انبعاثات غاز ثانى أكسيد الكربون.

وأشاد الدكتور شاكر فى كلمته خلال الافتتاح بمواقف دولة الإمارات المساندة والداعمة لمصر فى مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة من دعم يسهم فى تعزيز قدرتها على مواجهة التحديات، لأنه يترجم علاقات قوية وراسخة بين البلدين أرسى قواعدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله والذى يتمتع بحب وتقدير كل مصرى لمواقفه التاريخية فى الوقوف دوماً إلى جانب مصر .

وأشار إلى أن التعاون بين مصر والإمارات يتمثل فى المنحة المقدمة من حكومة دولة الإمارات العربية التى تم توقيعها منذ عام بقيمة 140 مليون دولار ، لتنفيذ مشروعات تأمين التغذية الكهربائية للمناطق والقرى غير المرتبطة بالشبكة الكهربائية باستخدام نظم الخلايا الفوتوفلطية، وتتمثل فى عدد 264 قرية وتجمع ومدينة فى عدد 9 محافظات، وقد تم تقسيمها إلى أربعة مجموعات.

وأوضح وزير الكهرباء أن المجموعة الأولى من المنحة تستهدف إنارة 211 قرية محرومة تماماً من خدمة الكهرباء بمحافظات قنا والأقصر والوادى الجديد، وسيتم تنفيذ نظام مستقل لكل وحدة (منزل، مسجد، وحدة صحية، مدرسة، مبنى إدارى) بإجمالى ما يزيد عن عدد 6000 نظام،كما تستهدف المجموعة الثانية إنشاء محطات مركزية صغيرة لتوليد الكهرباء من نظم الخلايا الشمسية لعدد 33 قرية يوجد بها وحدات ديزل صغيرة ولكن لا تتمكن من تغطية احتياجات المواطنين بها.

وتتضمن المجموعة الثالثة إنشاء محطات مركزية لتوليد الكهرباء من نظم الخلايا الشمسية للمدن الكبرى غير المرتبطة بالشبكة القومية للكهرباء ومنها مدينة سيوة ومدن سانت كاترين ومرسى علم والفرافرة وحلايب وشلاتين وأبو رماد، وقد تم البدء أيضًا فى إنشاء محطة شمسية بقدرة 5 ميجاوات، للمساهمة فى تغطية احتياجات مدينة مرسى علم، كما تتضمن المجموعة الرابعة تركيب عدد 1040 عمود إنارة شوارع مستقل بنظم الخلايا الفوتوفلطية بشوارع القرى التى سيتم إنارتها باستخدام الطاقة الشمسية .

وأشار شاكر إلى أنه سيتم إنشاء محطة رياح بقدرة 200 ميجاوات برأس غارب بالبحر الأحمر ويتم تمويل المشروع مناصفة بين الجانبين من حيث التكلفة والاستثمارات، حيث تم الانتهاء من إعداد دراسة الجدوى للمشروع وجارى حاليا الانتهاء من مناقشة بنود الاتفاق على تأسيس الشركة، وكذا مراجعة مقترح اتفاقية بيع الطاقة الكهربائية المنتجة من المشروع مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء، بالإضافة إلى دراسة ربط المحطة بالشبكة القومية.

وفى نهاية كلمته أشاد الدكتور شاكر بمجهودات الدكتور سلطان الجابر المسئول عن ملف مساعدات دولة الإمارات المتحدة لمصر، مؤكداً الدور البارز والفعَال الذى يقوم به للترويج لمؤتمر دعم الاقتصاد المصرى المقرر عقده منتصف شهر مارس الجارى عن طريق دعوة المؤسسات الدولية للمشاركة فى هذا المؤتمر الذى يُعد إحدى الخطوات المهمة ضمن خطة الحكومة المصرية لإنعاش الاقتصاد، مقدماً الشكر للقائمين على تنفيذ وإنجاح هذا المشروع مهنئاً أهالى مدينة سيوة الكرام.


موضوعات متعلقة..


بدء تجارب تشغيل أول محطة كهرباء بالطاقة الشمسية فى سيوة (تحديث)

إضافة تعليق




التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

ن.ب.

ماذا عن الأضافات للشبكة الموحدة ؟

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

كل ده بـ 10 ميجا وات

عدد الردود 0

بواسطة:

السيوى

ماهز الاستهبال

احترمو سيوة واحضرو اجلان كويسة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة