خالد صلاح

"فى حب مصر": اعتماد 4 منسقين لقوائم القطاعات الأربعة و10 أحزاب مشاركة

السبت، 21 فبراير 2015 10:17 م
"فى حب مصر": اعتماد 4 منسقين لقوائم القطاعات الأربعة و10 أحزاب مشاركة طارق الخولى عضو اللجنة التنسيقية لقائمة "فى حب مصر
كتب محمد مجدى السيسى - إيمان على
إضافة تعليق
قال طارق الخولى، عضو اللجنة التنسيقية لقائمة "فى حب مصر"، إن القائمة اعتمدت منسقا عاما لكل قائمة، وهم طاهر أبو زيد المنسق العام لقائمة القاهرة ووسط الدلتا، عماد جاد منسق عام لقائمة الجيزة والصعيد، محمد فرج عامر منسقا عاما لقائمة غرب الدلتا، ومحمد على يوسف منسق عام قائمة شرق الدلتا.

وأشار "الخولى"، فى بيان للقائمة منذ قليل، إلى أنه تم التأكيد على عدد المستقلين والحزبيين فى قائمة فى حب مصر، وهم 72 مرشحا مستقلا، و48 مرشحا عن الكيان الحزبية والسياسية الآتية: حزب مستقبل وطن، وحزب المصريين الأحرار، وحزب الوفد، وحزب حماة الوطن، وحزب المؤتمر، وحزب الإصلاح والتنمية، وحزب المحافظين، وحركة تمرد، وحزب الغد، وحزب التجمع، وحزب السادات الديمقراطى.

وأكد عضو اللجنة التنسيقية أنه تم التنسيق على تأسيس مركز إعلامى بالمقر الرئيسى للقائمة بالتجمع الخامس، لسهولة التواصل مع السادة الصحفيين والإعلاميين، وتم الاتفاق على تدشين موقع إلكترونى للحملة، ينشر عليه السير الذاتية للمرشحين على قائمة فى حب مصر، ويُتناول عليه عرض رؤيتنا وفعاليتنا بشكل مستمر.

وتابع طارق الخولى، أنهم استكملوا النقاش خلال الاجتماع، حول "الرؤية الوطنية الموحدة" التى ستتبناها القائمة، مشدداً على أن هذه الرؤية ستكون شاملة لكل برامج الأحزاب وتوجهات المستقلين المشاركين فى القائمة، وأنه تم التاكيد على أن كل أعضاء قائمة فى حب مصر، ملتزمون فى المراحل المختلفة للعملية الانتخابية بعدم الإساءة للغير، أو أىٍّ من القوائم المنافسة، وأن المنافسة ستكون فقط فى إطار الرؤى المختلفة، بعيدا عن النيل شخص أى أحد، لنقدم نموذجا محترما فى التنافسية الانتخابية.

وأشار البيان إلى أن الاجتماع قد حضره كل من سامح سيف الليزل، أسامة هيكل، محمد العرابى، عماد جاد، طارق الخولى، أكمل قرطام، حازم عبد العظيم، السيد محمود الشريف، عبد الهادى القصبى، طاهر أبو زيد، محمد فرج عامر، أحمد سعيد، سحر طلعت مصطفى، هبة هجرس، جبالى المراغى، كمال عامر.

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة