خالد صلاح

دراسة إنجليزية: حصى الكلى قد تزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب

الأحد، 01 فبراير 2015 06:20 ص
دراسة إنجليزية: حصى الكلى قد تزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب تشريحية لـ الكلى - أرشيفية
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أشارت أحدث الدراسات الطبية المنشورة مؤخراً عبر الموقع الأمريكى الطبى “Newsmax Health”، إلى أن بعض الاشخاص الذين يعانون من إصابات متكررة بحصى الكلى قد يكون لديهم مستويات عالية من الكالسيوم فى الأوعية الدموية، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وأوضح الباحثون أن وجود حصى الكلى أصبح مشكلة مرضية فقد يزيد من ارتفاع لضغط الدم، وارتفاع نسبة الدهون فى الدم [مثل الكولسترول أو مرض السكرى، وأمراض القلب والأوعية الدموية].

وقال الدكتور روبرت أونوين، من جامعة كوليدج فى لندن، لابد من توخى الحذر من الإصابة بحصى الكلى وضرورة الرصد والعلاجات الوقائى السليم له، بما فى ذلك النظام الغذائى وأسلوب الحياة.

وقال الباحثون إن نحو 10% من الرجال و7٪ من النساء تتطور حالتهن للأسوأ بسبب حصى الكلى والكثير منهن معرضات لارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى المزمنة وأمراض القلب.

وقد أظهرت البحوث فى وقت سابق أن تراكم الكالسيوم فى الأوعية الدموية فى كثير من الأحيان يزيد من خطر فقدان العظام، مما يشير إلى وجود صلة بين مرض هشاشة العظام وتصلب الشرايين.

وأضاف أونوين أن العوامل الوراثية هى المسئولة عن مضاعفات حصى الكلى فى حوالى 50% من الحالات، ولكن النظام الغذائى ونمط الحياة أيضا يلعبا دوراً رئيسياً فى ذلك، لافتاً إلى أن عدم شرب كمية كافية من الماء أو استهلاك الكثير من الكالسيوم، البوتاسيوم أو الملح فى النظام الغذائى يرفعون من خطر الإصابة بحصى الكلى. ونشرت النتائج على الإنترنت فى المجلة السريرية للجمعية الأمريكية لأمراض الكلى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة