خالد صلاح

مفاجأة.. رسائل غرامية حارة بين الأميرة ديانا وعشيق قديم تكشف علاقة غامضة فى حياة أميرة القلوب.. العاشق أعلن نيته بيع الرسائل بمزاد علنى.. والأمير ويليام يعرض 10 ملايين إسترلينى لإنقاذ سمعة والدته

الأحد، 08 نوفمبر 2015 04:08 م
مفاجأة.. رسائل غرامية حارة بين الأميرة ديانا وعشيق قديم تكشف علاقة غامضة فى حياة أميرة القلوب.. العاشق أعلن نيته بيع الرسائل بمزاد علنى.. والأمير ويليام يعرض 10 ملايين إسترلينى لإنقاذ سمعة والدته الأميرة ديانا
كتبت رضوى الشاذلى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

• 8 رسائل بخط يد الأميرة ديانا تضع القصر فى مساومة مع العشيق السابق لإنقاذ سمعة العائلة المالكة
• وليام: مستعد لدفع أى ثمن مقابل الحصول على الرسائل



"10ملايين" جنيه هو السعر الذى حدده الأمير وليام لشراء الرسائل الخاصة بوالدته الأميرة ديانا، بعد أن حاول عشيقها السابق ضابط الجيش هويت بيعها فى مزاد علنى، الأمر الذى كان بمثابة صدمة مفجعة بالنسبة للقصر الذى أعلن استياءه بعد الكشف عن علاقة غرام غامضة بين الأميرة ديانا وهويت، افتضح أمرها فى 8 رسائل و26 بطاقة إلى جانب رسائل نصية مكتوبة بخط يد الأمير وليام نفسه فى سن ستة سنوات، حيث جمعت علاقة صداقة بين "هويت" والعائلة المالكة آنذاك، إلى جانب علاقة سرية بين "هويت" والأميرة ديانا نفسها، وهى العلاقة التى ظهرت جلية حالياً بعد محاولات "هويت" بيع الرسائل بأعلى سعر ممكن فى مزاد علنى.

وعلى الرغم من مساومات "هويت" حول الرقم الذى تستحقه هذه الرسائل إلا أن وليام مُصر على شراء هذه الرسائل مهما ارتفع ثمنها، فهذا أفضل له من أن تذاع أسرار والدته على العامة "هذه التفاصيل وغيرها كانت ضمن تقرير نشره موقع الصحيفة البريطانية "ديلى ميل" الذى تضمن التفاصيل الكاملة لمساومات "هويت " للقصر، وكيف حاول ابتزاز أبناء الأميرة من أجل إخفاء تفاصيل الخطابات المُرسلة بخط اليد، وكذلك رصد التقرير لقاء تليفزيونيا مع العشيق حول هذه الخطابات ومحتواها.


اليوم السابع -11 -2015

واحدة من الرسائل التى أرسلتها ديانا إلى هويت وأكدت له أن بسفره ترك مساحة كبيرة، وأنه يعنى الكثير بالنسبة لها.



القصة بدأت مع نهاية عام 1991، فمنذ هذا التاريخ خرجت إلى النور الأسرار الأولى لعلاقة كل من هويت والأميرة ديانا، وكانت هذه هى السنة الخامسة لعلاقة استمرت فى السر، ولكن هو قرر أن يكشف النقاب عنها منذ هذا التاريخ، وذلك حسبما ذكر التقرير المنشور فى "ديلى ميل".

وفى حوار تليفزيونى أخير للعشيق الذى أفشى السر، أكد أنه يتوقع أن يدفع القصر ثمن الرسائل وهو 10 ملايين إسترلينى من ثروة ويليام التى تبلغ 22 مليون إسترلينى، كما أكد هويت فى الحوار ذاته أنه سيقبل بالرقم الذى طرحه ويليام لشراء الرسائل الخاصة بوالدته، ورداً على سؤال للمذيع حول مدى خجل الأمير وليام والأمير هارى من نشر هذه الرسائل، أكد هويت أن الرسائل لا تتضمن أى شىء يجعلهما يخجلان من والداتهما، فهى مكتوبة بشكل جيد وخالية من أى شىء يسبب لهما الخجل.


اليوم السابع -11 -2015

رسالة أخرى من ضمن الرسائل التى كشف ديلى ميل النقاب عنها


يشير التقرير المنشور فى "ديلى ميل" أيضاً أنه بعد هذه المقابلة التى أجراها العاشق هويت فى التليفزيون، أعلن الأمير ويليام أنه مُستعد لشراء هذه الرسائل بأى ثمن ولو قام بشرائها "حرف حرف".

ورداً على مخاوف عائلة الأميرة ديانا بشأن هذه الرسائل، أكد هويت أنه لن ينشرها فى أى مكان وسيتم تخزينها فى مكان آمن، وأنه فعل ذلك من أجل الظروف المادية التى مر بها، خصوصاً أنه على وشك الإفلاس، على الرغم من حصوله على مبلغ 40 مليون إسترلينى من الجيش.


اليوم السابع -11 -2015

صور خاصة تجمع بين ديانا وهويت ومجموعة من الرسائل التى لم تنشر ديلى ميل محتواها كاملاً
التقرير تضمن أيضاً العروض الكثيرة التى عُرضت على هويت فى الفترة الماضية، وكذلك محاولات الأخير لبيع هذه الرسائل التى يروج هويت أنها تتضمن محتوى جنسيا، كما ذكر التقرير أن العاشق الخائن ضبط فى ديسمبر الماضى وهو يحاول بيع هذه الرسائل الخاصة بسعر 10 ملايين إسترلينى، خصوصاً أنه يزعم أن الرسائل ليست بريئة وذلك على عكس ما أكده فى اللقاء التليفزيونى الأخير له، بأن ما أرسلته ديانا فى رسائلها القديمة ليس به شىء مخجل.

فى نهاية التقرير تم نشر الرسالة الأخيرة التى أرسلها "ميشيل كولمان" محامى هويت، أنه على استعداد لإجراء مفاوضات مع ويليام وهارى أولاد الأميرة ديانا، وأنه سيكون سعيدا بأى تفاوض سيحدث معهما، ولم تتضمن هذه الرسالة أى حديث عن أى مفاوضات أخرى تُجرى الآن، كما لم يتطرق للحديث عما بداخلها وهل إذا كانت الرسائل تتضمن أى محتوى حميمى أم لا كما ادعى هويت من قبل.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة