أكرم القصاص

إيجاس تقبل 4 عروض عالمية فى مزايدة 2015 للبحث عن النفط بالبحر المتوسط..استثمارات 306 ملايين دولار فى 4 قطاعات.. أيوك تنقب برأس العش وأديسون وتوتال شمال الحماد وحابى.. وبى بى تفوز بالمشاركة فى 3 مناطق

الأربعاء، 07 أكتوبر 2015 09:57 م
إيجاس تقبل 4 عروض عالمية فى مزايدة 2015 للبحث عن النفط بالبحر المتوسط..استثمارات 306 ملايين دولار فى 4 قطاعات.. أيوك تنقب برأس العش وأديسون وتوتال شمال الحماد وحابى.. وبى بى تفوز بالمشاركة فى 3 مناطق نفط - أرشيفية
كتب رأفت إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلنت الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) نتيجة المزايدة العالمية لعام 2015 للبحث عن الغاز الطبيعى والزيت الخام للمناطق المطروحة بالبحر المتوسط، وأسفرت نتيجة المزايدة عن قبول 4 عروض فى 4 قطاعات بالبحر المتوسط بإجمالى استثمارات حدها الأدنى 306 ملايين دولار ومنح توقيع 5ر10 مليون دولار لحفر 8 آبار وإجراء برامج المسح السيزمى ثلاثى الأبعاد.

جاء ذلك فى التقرير الذى تلقاه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية من المهندس خالد عبد البديع رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس).

إيجاس تقبل 4 عروض عالمية فى مزايدة 2015 للبحث عن النفط


وأوضح عبد البديع، أن الشركات الفائزة بالمزايدة تشمل قبول العرض المقدم من كل من شركتى بى بى الإنجليزية وأيوك الإيطالية للقطاع رقم 4 شمال رأس العش البحرية، والعرض المقدم من الائتلاف المكون من شركات أيوك وبى بى وتوتال الفرنسية للقطاع رقم 7 شمال الحماد البحرية، والعرض المقدم من شركة أديسون الإيطالية فى القطاع رقم 12 شمال شرق حابى البحرية، والعرض المقدم من شركة بى بى للقطاع رقم 14 شمال الطابية البحرية.

نسبة إقبال جيدة فى ظل تحديات تراجع أسعار الزيت الخام


وأضاف رئيس الشركة أن العروض المقدمة للمزايدة تمثل نسبة إقبال جيدة فى ظل تحديات تراجع أسعار الزيت الخام عالميًا فى الفترة الحالية.

طرح المزايدات العالمية للبحث عن الغاز والزيت الخام


وأشار رئيس ايجاس إلى أن طرح المزايدات العالمية للبحث عن الغاز والزيت الخام يأتى فى إطار استراتيجية وزارة البترول لتشجيع وجذب استثمارات جديدة للشركات العالمية للعمل فى مصر فى هذا المجال من أجل إضافة احتياطيات جديدة وزيادة الإنتاج من الثروة البترولية.

أكبر كشف للغاز الطبيعى "شروق" فى المياة العميقة بالبحر المتوسط


وأسفرت المزايدة التى طرحتها القابضة للغازات فى يناير 2014 عن تحقيق شركة اينى الإيطالية أكبر كشف للغاز الطبيعى "شروق" فى المياة العميقة بالبحر المتوسط، وتضمن احتياطيات أصلية تقدر بحوالى 30 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى (تعادل حوالى 5.5 مليار برميل مكافئ)،ويغطى مساحة تصل إلى 100 كيلو متر مربع، وبذلك يصبح الكشف الغازى "شروق" أكبر كشف يتحقق فى مصر وفى مياه البحر المتوسط، وقد يصبح من أكبر الاكتشافات الغازية على مستوى العالم .

56 اتفاقية باستثمارات حدها الأدنى أكثر من 13 مليار دولار


ويعد الكشف هو أحد نتائج الاتفاقيات البترولية التى تم توقيعها خلال العامين والنصف الماضيين، والتى بلغت 56 اتفاقية باستثمارات حدها الأدنى أكثر من 13 مليار دولار وحفر 254 بئرًا بحد أدنى، بالإضافة إلى 21 اتفاقية جديدة وتعديل فى المراحل النهائية للإصدار .

وألقى كشف إينى الإيطالية الضوء على آفاق جديدة لاكتشافات أخرى، ويؤكد أن منطقة البحر المتوسط من أهم الأحواض الترسيبية الحاملة للغاز الطبيعى على المستوى العالمى، ويؤكد أيضاً أن مصر دولة واعدة، جاذب للمزيد من الاستثمارات لتكثيف عمليات البحث والاستكشاف لدعم الاحتياطيات وزيادة معدلات الإنتاج

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة