خالد صلاح

الإخوان يلتقون مسئولين بخارجية واشنطن للتحريض ضد مصر.. وليد شرابى يرفع علامة رابعة بمقر الوزارة الأمريكية.. ومجلسها بتركيا: التقينا مع مسئولين فى 27 دولة.. ومحمد العرابى: هدفه الضغط على القاهرة

الثلاثاء، 27 يناير 2015 11:42 ص
الإخوان يلتقون مسئولين بخارجية واشنطن للتحريض ضد مصر.. وليد شرابى يرفع علامة رابعة بمقر الوزارة الأمريكية.. ومجلسها بتركيا: التقينا مع مسئولين فى 27 دولة.. ومحمد العرابى: هدفه الضغط على القاهرة المستشار وليد الشرابى الهارب خارج مصر
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كشف المستشار وليد الشرابى الهارب خارج مصر، أحد حلفاء الإخوان، عن لقاء تم خلال الساعات الماضية بين وفد لما يسمى "المجلس الثورى" الذى دشنته جماعة الإخوان فى تركيا، بمسئولين فى الخارجية الأمريكية، بمقر وزارة الخارجية الأمريكية، ونشر "شرابى" صورة له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" داخل مقر وزارة الخارجية وهو يرفع علامة رابعة العدوية.

وقال شرابى فى تصريحات عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك"، إن الزيارة من وفدين من ما يسمى "المجلس الثورى" شارك فيها مها عزام، رئيسة المجلس، والمستشار وليد شرابى، وعن ما يسمى برلمان الإخوان فى تركيا ضم كلًا من جمال حشمت عضو شورى الإخوان، وعبد الموجود الدرديرى، المتحدث باسم العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة المنحل.

وأضاف شرابى أن هذه الزيارة ليست الأولى التى يقوم بها المجلس لدولة فى الخارج فقد سبق وتقابل مع المسئولين فى أكثر من 27 دولة، موضحا أن المقابلات والزيارات فى الولايات المتحدة الأمريكية لم تنته بعد وسوف يتم عرض تقرير بما تم فى الزيارات والمقابلات مع المسئولين بعد انتهاء الزيارات.

وقالت مصادر مقربة من جماعة الإخوان لـ"اليوم السابع"، إن اللقاءات الأخيرة التى تمت بين وفد من الإخوان وحلفائهم وبين مسئولين أمريكيين شملت العديد من أعضاء بالكونجرس، ومجلس الشيوخ، موضحة أن اللقاءات التى عقدت مع مسئولين بالخارجية الأمريكية شملت توضيح موقف المجلس من الأوضاع فى مصر، وطالبهم وفد الإخوان بإصدار بيانات تطالب باللجوء إلى الحوار فى مصر، وإعادة الإخوان للمشهد السياسى.

من جانبه قال السفير محمد العرابى، وزير الخارية الأسبق، إن الولايات المتحدة الأمريكية ما زالت لا تعترف بجماعة الإخوان كمنظمة إرهابية، لذلك يتلقى قيادات بالجماعة مسئولين أمريكيين، فى محاولة للضغط على النظام فى مصر.

وأكد العرابى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن الجماعة لا تمتلك أى حس سياسى، لأنها لا تعلم أن مصر أصبحت مطلوبة كثيرًا والجميع يحتاج لها لما لها من دور إقليمى مهم فى المنطقة، مما يحول دون أن تغير واشنطن علاقاتها مع القاهرة، أو تستطيع الجماعة إحداث توتر فى العلاقات بين البلدين.

وأشار وزير الخارجية الأسبق، إلى أن دور جماعة الإخوان أصبح منتهيًا، وأمريكا تلتقى الجماعة لتحفيف الضغط عليها من الجماعات الراديكالية، مثل داعش والقاعدة وغيرها، لذلك تفتح اتصالات مع قيادات بالجماعة فى الخارج، موضحا أن تلك اللقاءات هو موقف تكتيكى من واشنطن، لافتا إلى أن مصر مدعوة إلى مؤتمر مكافحة الإرهاب الذى دعت له الولايات المتحدة الأمريكية، مما يجعل لقاءات الجماعة ليست لها قيمة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

كوش لايس

لازم نقطع علاقتنا مع امريكا الخاينة

لازم نقطع علاقتنا مع امريكا الخاينة

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد عبد الستار

جماعة ارهابية مخربة

عدد الردود 0

بواسطة:

الكوتش سيد

الموت لامريكا

عدد الردود 0

بواسطة:

يوسف المصرى

اين انت يا حجاج من رقاب الخوارج الذين يدعون الاسلام ويعيثون فسادا فى الارض

عدد الردود 0

بواسطة:

قاهر الفئران (الخرفان سابقا)

هذا يؤكد عمالتهم لامريكا واسرائل وان امريكا غاضبة علينا بسبب استقلال القرار الوطنى لمصر

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد على

قاضى كان بيشتغل عند المرشد ...

عدد الردود 0

بواسطة:

عماد الشواربي

الاخوان يبيعون انفسهم للشيطان من اجل السلطه

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد

كده يبقى مين اللى مع أمريكا ضد مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

Tarek Mohammed

مصر للمصريين

عدد الردود 0

بواسطة:

ياسر حسن سيد

وبعدين

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة