خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

انتهاء معسكر حرية الفكر والتعبير السنوى للحقوق والحريات الطلابية

السبت، 06 سبتمبر 2014 03:12 م
انتهاء معسكر حرية الفكر والتعبير السنوى للحقوق والحريات الطلابية صورة أرشيفية
كتب وائل ربيعى وهانى محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
انتهى ثالث أيام معسكر الحقوق والحريات الطلابية الذى تنظمه مؤسسة حرية الفكر والتعبير، بفندق جراند بيراميدز بالجيزة، خلال الفترة من 3 إلى 7 سبتمبر، بهدف دعم المجموعات الطلابية الناشطة بالجامعات المصرية فى مجال الدفاع عن الحقوق والحريات الطلابية، من خلال الجلسات وحلقات النقاش وورش العمل خلال فترة المعسكر.

واحتوى اليوم الثالث للمعسكر على جلستين، الأولى بعنوان "الحقوق والحريات الطلابية" قدمها محمد ناجى ومصطفى شوقى، الباحثان ببرنامج الحرية الأكاديمية والحقوق الطلابية بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، والثانية بعنوان "النظام التأديبى للطلاب"، قدمها محمود عثمان ومهاب سعيد، المحاميان بالبرنامج، بالإضافة لعرض الفيلم التسجيلى "جلد حى" وحلقة نقاش مع مخرج الفيلم أحمد فوزى، حول الفيلم وحول الرقابة على الإبداع.

وناقشت الجلسة الأولى أهم الحقوق والحريات الطلابية داخل الحرم الجامعى، ومن بينها الحق فى التنظيم، والحق فى التعبير، وذلك من خلال استعراض وتحليل المواد المنظمة لهذه الحقوق فى اللائحة الطلابية، وقانون تنظيم الجامعات، والدستور، والاتفاقات والمعاهدات الدولية.

وتناولت جلسة "النظام التأديبى للطلاب" التحقيقات ومجالس التأديب التى يتعرض لها الطلاب داخل الجامعة، ودور اتحاد الطلاب فى مجالس التأديب، كما تناولت تعديلات قانون تنظيم الجامعات الجديدة، وقام الطلاب بمحاكاة عملية لإجراء التحقيق ومجالس التأديب داخل الجامعة.

من ناحية أخرى، عقد أحمد فوزى، مخرج الفيلم التسجيلى "جلد حى"، حلقة نقاشية مع الطلاب، فى نهاية اليوم، حول الرقابة على الإبداع، ناقش خلالها مفهوم الرقابة، ومدى صحة فكرة الرقابة على الإبداع، والقوانين المنظمة لعملها، قبل عرض الفيلم وطرحه للنقاش مع الطلاب.

يذكر أن المعسكر يضم أربعة وأربعين طالبا، موزعين على الجامعات المصرية الحكومية المختلفة، مع مراعاة التوزيع الجغرافى فى اختيار المشاركين، وكذلك التنوع بين المجموعات الطلابية المختلفة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة