خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

البخيت: ليس بمقدور "داعش" والتنظيمات المتطرفة اجتياح الحدود الأردنية

الأربعاء، 13 أغسطس 2014 03:07 ص
البخيت: ليس بمقدور "داعش" والتنظيمات المتطرفة اجتياح الحدود الأردنية الدكتور معروف البخيت رئيس الوزراء الأردنى الأسبق
عمان أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد رئيس الوزراء الأردنى الأسبق، الدكتور معروف البخيت، مساء أمس الثلاثاء، على أنه ليس بمقدور تنظيم الدولة الإسلامية المعروف باسم (داعش)، والتنظيمات المتطرفة الأخرى، أن تشن هجوما لاجتياح الحدود الأردنية، بالرغم مما غنمته من أسلحة، ومعدات تركها الجيش العراقى، فضلا عن يقظة الجيش الأردنى وقدرات الأجهزة الأمنية العالية.

وقال البخيت - فى محاضرة ألقاها بجمعية الشئون الدولية، فى عمان، مساء أمس الثلاثاء – إن قدرة الأردن على استثمار الفرص وتوظيفها وامتلاك أدوات القوة للتغلب على التحديات الراهنة تعتمد على الفهم الصحيح للتحولات الاستراتيجية والتشخيص الدقيق للمشهد الراهن..مشيرا إلى أن التوافق على اختيار رئيس الوزراء العراقى تعتبر الخطوة المفتاحية لبدء عملية مصالحة مجتمعية وتشكيل حكومة وحدة وطنية للاتفاق وتنفيذ الإصلاح الجذرى للعملية السياسية.

وأضاف "إن السيناريو الأمثل الذى ينسجم مع مصالحنا العليا يتمثل فى المحافظة على وحدة العراق وتحقيق السلم الأهلى فيه كونه الحل السياسى الأمثل وأن تقسيم العراق هو السيناريو الذى يمثل التهديد للأمن القومى العربى بمجمله"، لافتا إلى أن طبوغرافية الأراضى الشرقية للأردن هى أراض صحراوية مفتوحة وبالتالى يسهل اكتشاف الأرتال العسكرية من مسافات بعيدة وأن المنطقة الحدودية من الرويشد حتى الرطبة تكاد تخلو من السكان كما أن المنطقة تمتليء بالصخور البركانية مما يعيق حركة الآليات المدولبة.

وتوقع أن تتجه تطورات الأزمة العراقية نحو أربعة احتمالات أولها، تشكيل حكومة وحدة وطنية تتمثل فيها المكونات المختلفة بعدالة مع انصاف المحافظات المهمشة، وثانيها انتصار الجيش واستعادة السيطرة على المحافظات العراقية كافة..وثالثها اتفاق المكونات على تقسيم العراق إلى كيانات سياسية ذات حكم فيدرالى أو كونفدرالي..ورابعها بقاء الوضع الراهن لفترة طويلة بما يحولها إلى حرب أهلية.

ورأى البخيت أن استمرار القتال فى العراق سيكون له تداعيات أمنية واقتصادية واجتماعية وأهمها تجميد اتفاقية إنشاء الخط الناقل للبترول من البصرة وحتى العقبة..داعيا إلى العمل على تقديم الهوية الوطنية الأردنية الموحدة كإطار لوحدة الدولة فى مواجهة التحديات الإقليمية وتعزيز قدرات الجيش والأجهزة الأمنية وإعادة تفعيل المؤسسات الدينية واعتماد منهجية مختلفة فى تنمية المحافظات.

وحول العدوان الإسرائيلى على غزة، قال رئيس وزراء الأردن الأسبق "إن إسرائيل بعدوانها على غزة عملت على تدمير البنية التحتية العسكرية لحركتى حماس والجهاد ووفرت الظروف الملائمة لإعادة صياغة الوضع السياسى والفلسطينى بما يفتح أمام عودة السلطة الوطنية الفلسطينية للقطاع".

وعلى صعيد تطورات المشهد السورى، أفاد البخيت بأنه جرى انتخاب الرئيس السورى مع استمرار القتال بين الجيش وقوات المعارضة السورية ، لافتا إلى خطورة استمرار القتال على الساحة السورية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة