خالد صلاح

إشادة نسائية بزيارة الرئيس السيسى لضحية حادث التحرش.. تهانى الجبالى: ما فعله المشير أسلوبا راقيا لرئيس محترم.. سكينة فؤاد: عودة للعلاقات الجيدة بين الحاكم والمحكوم.. "تمرد":تؤكد تواصل القيادة مع الشعب

الأربعاء، 11 يونيو 2014 02:29 م
إشادة نسائية بزيارة الرئيس السيسى لضحية حادث التحرش.. تهانى الجبالى: ما فعله المشير أسلوبا راقيا لرئيس محترم.. سكينة فؤاد: عودة للعلاقات الجيدة بين الحاكم والمحكوم.. "تمرد":تؤكد تواصل القيادة مع الشعب تهانى الجبالى
كتب زكى القاضى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أشاد قطاع كبير من سيدات مصر، بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لضحية حادث التحرش فى ميدان التحرير، والتى قدم فيها اعتذاره عما بدر من سلوك منافى للمجتمع المصرى.

وأكدت المرأة المصرية على ضرورة تطبيق القانون وتغليظ العقوبات على المتحرشين.

وقالت داليا زيادة، مدير مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية، إن ما حدث من الرئيس عبد الفتاح السيسى هو لفتة إنسانية فى غاية الرقى، وذلك بعد زيارته لضحية حادث التحرش بميدان التحرير.

وأضافت زيادة فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن ما حدث فى التحرير كان أكبر من حادث تحرش عادى، بل هو محاولة للانتقام من المصريين وإيذائهم فى فرحتهم بفوز المشير السيسى، موضحة أنها محاولة إخوانية لإفساد سعادة المصريين.

وأوضحت زيادة أن ما حدث من تصرف راقٍ للرئيس هو ما كان يتمناه الشعب المصرى فى أن يرى رئيسا بتلك المواصفات، ومما يعلن به حملة مجتمعية لمواجهة حوادث التحرش التى تفشت فى المجتمع.

وأكدت الكاتبة الصحفية سكينة فؤاد، مستشار رئيس الجمهورية السابق، أن ما حدث من الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم، من زيارة لضحية حادث التحرش، دلالة قوية على أنه لا ينفصل عن شعبه وآلامه ومشاكله اليومية.

وأضافت فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن مصر الجديدة تشهد عودة للعلاقات الجيدة بين الحاكم والمحكومين، وتثبت أن المواطن المصرى هو صاحب السيادة الفعلية وهو الأكثر احتياجاً.

وطالبت سكينة فؤاد كافة المسئولين بأن يقرأوا الرسالة جيداً التى بعثها لهم الرئيس السيسى، من التواصل مع المواطنين، والتخفيف من آلامه، وألا ننتظر وقوع الكارثة، بل نزيل أسبابها.

وأكدت مها أبو بكر، المتحدثة باسم حركة تمرد، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لضحية حادث التحرش الذى وقع فى ميدان التحرير، تأتى فى إطار القيادة المتواصلة مع الشعب المصرى.

وقالت مها أبو بكر فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن زيارة السيسى مرتبطة بواقع جديد، يفرض على القيادة السياسية التواصل مع القواعد الشعبية، خاصة فى ظل أزمة ثقة واجهها الشعب المصرى، واستطاع أن يتغلب عليها الرئيس السيسى.

وأشارت أبو بكر، إلى أن الدولة مطالبة بتطبيق القانون وتغليظ العقوبات على المتحرشين.

وأكدت المستشارة تهانى الجبالى، نائب رئيس المحكمة الدستورية السابق، أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لضحية حادث التحرش، هو أسلوب راق لرئيس محترم.

وذكرت فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن ما فعله الرئيس السيسى يستحق الإشادة، وهى لفتة إنسانية راقية، يهدف بها تضميد جراح ضحية وقعت تحت براثن ذئاب.

وأشارت تهانى الجبالى، إلى أن حادثة التحرش فى ميدان التحرير ممنهجة ومخطط لها وترتكبها جماعة إرهابية بشعة، كانت على رأس السلطة تسعى لكسر المرأة المصرية وعدم نزولها للشارع وهو ما رفضته المرأة وكانت شريكا أساسيا فى الثورة.

وأوضحت أن واجب القيادة السياسية هى الإحساس بآلام المصريين وتضميد جراحهم والقصاص من المعتدين عليهم.


موضوعات متعلقة:

بالفيديو.. الرئيس السيسى يعتذر لكافة نساء مصر فى زيارته لضحية التحرش.. ويؤكد: لن نسمح بتكرار الواقعة.. عرضنا ينتهك فى الشوارع وهذا لا يجوز وأقول لكل جندى وضابط "عيب تسيبوا ده يحصل تانى"

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 6

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

منع حق الانتخاب للمتحرشين ومنعهم من الوظائف الحكومية والدعم

عدد الردود 0

بواسطة:

عزازى عبده محمود العوضى - كفركشك-فاقوس شرقية

الحل تطبيق شرع الله

عدد الردود 0

بواسطة:

mohamed basim mohamed

اللوم على سوء تنظيم ميدان التحرير

عدد الردود 0

بواسطة:

حسام سلطان

عقوبة رادعة

عدد الردود 0

بواسطة:

الرجل المصرى

عفوا سيادة الرئيس

عدد الردود 0

بواسطة:

katr

يا رب نشوفك وزيره للعدل

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة