خالد صلاح

دندراوى الهوارى

خالد أبوالنجا.. ناشط على ما تفرج

الإثنين، 14 أبريل 2014 12:07 م

إضافة تعليق
الفنان خالد أبوالنجا، بدأ حياته مذيعا فى قناة النيل للمنوعات بالتلفزيون المصرى، والتى كانت ترأسها الإعلامية سلمى الشماع، ثم انتقل لعالم الفن والسينما، ومن أبرز أدواره كان فى فيلم سهر الليالى.

وعندما اندلعت ثورة 25 يناير، خلع أبوالنجا، رداء الفن، وارتدى زى الناشط الثورى، واشترى كوفية فلسطينية (منقطة)، وأطلق شعره، ثم دشن صفحة له على موقع التواصل الاجتماعى، (تويتر)، وبدأ فى مهاجمة المجلس العسكرى بقوة، ووصل به عنان كراهيته للجيش، أن طالب بمحاكمة كل قيادات المجلس العسكرى السابق برئاسة طنطاوى وعنان، أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وشن أبوالنجا هجوما ضاريا إبان أحداث ماسبيرو، ضد قداسة البابا شنودة الذى أثنى على المجلس العسكرى السابق ودوره، وقال نصا: (ثورتنا ثورة سلمية، ولم يستطع أحد أن يشكك فى ذلك عن طريق إشعال الفتن، وقريبا هناخد حقنا من خلال محاكمة كل من أساء لها).

وعندما صعد الإخوان للحكم اختفى الناشط والفنان خالد أبوالنجا، ولم نسمع له صوتا، لأنه من شلة العاصرين على أنفسهم ليمون، وبعد تعالى الأصوات المناهضة لحكم الإخوان والرئيس المعزول محمد مرسى، حتى الخروج العظيم للشعب المصرى فى 30 يونيو، خرج مع من خرجوا، وبدأ فى الظهور من جديد.

وبدأ منذ أيام الهجوم على المشير عبدالفتاح السيسى لأنه رشح نفسه للانتخابات الرئاسية، تحت زعم وهمى وأبله، بأن التأكيد على أن 30 يونيو ثورة حقيقية وليست انقلابا، كان يجب على المشير السيسى عدم خوضه الانتخابات الرئاسية حتى لو الشعب كله طالبه بذلك، ويظل فى موقعه كوزير للدفاع.

خالد أبوالنجا، بدأ ترديد مقولات النشطاء بأنه لابد أن يكون الحكم مدنيا فى كل المواقع، وهى مصطلحات مطاطة وبعيدة عن المنطق، ومن يرددها، يهدف المتاجرة بها ليس أكثر.

بجانب أن الفنان الناشط، يعتبر البرادعى الأب الروحى له، رغم ما فعله عندما قفز من سفينة الوطن فى أحلك المواقف التى يمر بها، ويطالب السيسى بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية.

ولك الله يا مصر!!
إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

اشرف

بدلا من اللهث وراء الاشخاص نحن فى مشكلات اهم من ذلك بكثير والمشير ليس معصوم

وطالما وضع نفسه موضع المسئوليه فالنقد غير معيب

عدد الردود 0

بواسطة:

اشرف

بدلا من اللهث وراء الاشخاص نحن فى مشكلات اهم من ذلك بكثير والمشير ليس معصوم

وطالما وضع نفسه موضع المسئوليه فالنقد غير معيب

عدد الردود 0

بواسطة:

saad

كما تكتب مقالاتك بحريه لاتحرم غيرك ان يتمتع بنفس الحريه ولو كان مافعله مجرما ماتركه القانو

القانون ياريت تهتم بموضوعات اهم

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

من أبرز مساوىء نكسة 25 يناير أن كل من هب ودب بقى فاكر نفسه ثورى ووصى على البلد ..

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

من أبرز مساوىء نكسة 25 يناير ان كل من هب ودب أفتكر نفسه ثورى ووصى على البلد ..

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد ايمن

عندما تتهم غيرك لمجرد رأيه بانه ابله فكيف اصدقك يوما؟ماذا يحدث لو قلت ان رأيه غير صائب

عدد الردود 0

بواسطة:

اشرف

الى5 تسمى يناير نكسه ووصفها السيسى بانها ثوره عظيمه فهل تهاجم السيسى على تصريحه

عدد الردود 0

بواسطة:

قرأت عن الرسول

من حسن اخلاق الرسول انه اذا اخطأشخص لايذكر اسمه وانما يقول مابال اقوام قالوا كذا وكذا

فالمهم ليس من قال وانما المهم ماقيل

عدد الردود 0

بواسطة:

قرأت عن الرسول

من حسن اخلاق الرسول انه اذا اخطأشخص لايذكر اسمه وانما يقول مابال اقوام قالوا كذا وكذا

فالمهم ليس من قال وانما المهم ماقيل

عدد الردود 0

بواسطة:

إسماعيل حسني

من الأبله ؟

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة