خالد صلاح

زحام شديد أمام مستشفى العريش للتبرع بالدم..الأهالى يستجيبون سريعا لدعوات المستشفى.. ويرددون الهتافات المنددة بالإرهاب والداعمة للجيش..والهدوء يسيطر على طرق الشيخ زويد..واستنفار بقناة السويس

الجمعة، 24 أكتوبر 2014 08:40 م
زحام شديد أمام مستشفى العريش للتبرع بالدم..الأهالى يستجيبون سريعا لدعوات المستشفى.. ويرددون الهتافات المنددة بالإرهاب والداعمة للجيش..والهدوء يسيطر على طرق الشيخ زويد..واستنفار بقناة السويس مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم
العريش - محمد حسين - محمد عوض

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهدت مستشفى العريش العام منذ قليل، إقبالا كبيرا من أهالى المدينة للتبرع بالدم للمصابين فى حادث العريش الإرهابى، وذلك فى استجابة سريعة منهم لدعوة مسئولى المستشفى.

كما تجمع المئات من شباب مدينة العريش بالقرب من المستشفى العسكرى، وفى ساحة مستشفى العريش العام للتضامن مع شهداء ومصابى القوات المسلحة.

ورددوا الهتافات المناهضة للإرهاب مطالبين بسرعة التحرك، لإنقاذ محافظة شمال سيناء من العناصر الإرهابية وإعادة الاستقرار لها.

ومن جانبه، قال المهندس محمد ناجى حبيشة أحد الأهالى، "ندين الحادث الإرهابى ونقدم العزاء والمواساة لأسر الضحايا"، معربا عن غضب كل شباب سيناء مما يحدث ورفضهم للإرهاب، وطالب فى الوقت نفسه بالبحث عن آليات قوية للقضاء عليه وأيضا دفع عجلة التنمية، لأنه بدون تنمية ستظل المحافظة فراغ وتربة خصبة للأفكار المتطرفة.

واعتبر ناجى فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن الصمت على الإرهاب جريمة، وداعيا إلى عقد لقاءات مع كافة القوى المجتمعى فى سيناء للبحث عن سبل للقضاء على البؤر الإرهابية، وأيضا التحرك الإيجابى لإنقاذ الوطن من هذا المستنقع.

رفعت المنشآت الصحية الأمنية بالإسماعيلية حالة الطوارئ إلى الدرجة القصوى، بسبب التفجيرات التى وقعت بمدينة العريش مساء الجمعة .

وقال الدكتور هشام الشناوى وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، إن مستشفيات المحافظة رفعت درجة الطوارئ إلى الحالة القصوى، استعدادا لاستقبال مصابين من حادث التفجير الذى استشهد فيه 26 عسكريا وأصيب 25 آخرين على الأقل فى ثلاثة تفجيرات استهدفت نقاط تأمين عسكرية بمدينة العريش مساء الجمعة.

واستعدت المستشفى العام والمستشفى الجامعى لاستقبال مصابين فى حالة نقلهم من مستشفى العريش العام للعلاج بالإسماعيلية، أو إجراء الإسعافات اللازمة قبل النقل إلى المستشفيات العسكرية بالقاهرة .

وقال اللواء أشرف عمارة نائب مدير أمن الإسماعيلية لقوة تأمين المجرى الملاحى لقناة السويس، "شددت إجراءات التأمين، بمعديات نمرة 6 والقنطرة والفردان خلال تحرك المدنيين والركاب بين سيناء والإسماعيلية".

وتشدد قوات تأمين المجرى الملاحى من إجراءاتها، فى أحداث العنف والإرهاب التى تقع فى سيناء، خلت شوارع مركزى رفح والشيخ زويد من السيارات والمارة بصورة تامة مساء اليوم.

ووقالت مصادر إن ذلك يرجع إلى حالة الخوف لدى الأهالى مما حدث اليوم، والخوف من الاستهداف من الجماعات الإرهابية.

وبحسب مصادر محلية، فإن أغلب المحال التجارية أغلقت بميدان الشيخ زويد، وفى مناطق القرى التابعة خوفا من تجدد الاشتباكات بين قوات الجيش والعناصر الإرهابية فى ظل استهداف القوات لكمين أبو طويلة برفح واستشهاد 3 جنود آخرين.

 توافد الأهالى على مستشفى العريش

توافد الأهالى على مستشفى العريش

تزاحم الأهالى للتبرع بالدم

تزاحم الأهالى للتبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

الأطباء بالمستشفى أثناء عملية التبرع

الأطباء بالمستشفى أثناء عملية التبرع

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم

مواطن سيناوى أثناء التبرع بالدم


موضوعات متعلقة..

الرئيس يدعو لعقد اجتماع طارئ لمجلس الدفاع الوطنى بعد حادث العريش


مصدر: عملية عسكرية واسعة شرق العريش لتعقب مرتكبى الحادث


مذبحة جديدة فى سيناء..استشهاد 23 وإصابة 24 فى 3تفجيرات استهدفت نقاطًا أمنية وعسكرية بكرم القواديس والخروبة.. واشتباكات بين الأمن ومسلحين شرق العريش..وسيارات إسعاف القناة تنقل المصابين للمستشفى العسكرى


اشتباكات عنيفة بين الأمن ومسلحين بمنطقة كرم قواديس شرق العريش

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

وسام صبحي

اليوم السابع

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود

ناس محترمين جزاهم الله خير

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة