أكرم القصاص

ما فائدة تمارين تقوية قاع الحوض للمصابات بهبوط فى الرحم؟

الأحد، 19 مايو 2013 02:47 م
ما فائدة تمارين تقوية قاع الحوض للمصابات بهبوط فى الرحم؟ صورة أرشيفية
كتبت مروة محمود إلياس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لتمارين تقوية قاع الحوض أهمية كبرى للسيدات اللاتى تعانين من هبوط أو ما يعرف بالسقوط فى الرحم، كذلك تعد الرعاية الذاتية أمرا هاما جدا للمصابات به.

عن هذا الموضوع الهام يتحدث الدكتور عمرو حسن حسين مدرس النساء والتوليد طب قصر العينى، جامعة القاهرة، مشيرا فى حديثه إلى مدى أهمية تمارين قاع الحوض للمريضات بهبوط الرحم، عَضلاتُ قاع الحوض هى العضلاتُ التى يستعملُها الشخصُ للتبوُّل، وهى تحيط بالمثانة والإحليل urethra الخارِج منها.

يمكن أن يؤدِّى ضعفُ عَضلات قاع الحوض أو تضرُّرها إلى زيادة احتمال التدلِّى، وقد تُساعِد تمارينُ تقوية قاع الحوض على تَقْليل التدلِّى إذا كان خَفيفاً.

كما يُلجأ إلى تَمارين تقوية قاع الحوض لمعالجة السَّلس البولى urinary incontinence (تسرُّب البول)، لذلك يمكن أن تفيدَ إذا كان السلسُ هو أحد أعراض تدلِّى الرَّحِم.

وقد تحتاج المريضةُ إلى معالج فيزيائى physiotherapist لتتعلَّمَ هذه التَّمارين، وقد يستغرق الأمرُ بضعةَ شهور للشُّعور بالتحسُّن.

الرَّعايةُ الذاتيَّة

قد لا تحتاج المريضةُ إلى معالجة التدلِّى إذا كان خفيفاً أو معتدلاً، ولا يُسبِّب ألماً أو انزعاجاً، كما أنَّ هناك طرقاً لتحسين الحالة، والوقاية من تفاقمها وزيادة الانزعاج النَّاجِم عنها.

ينبغى أن تتجنَّبَ المريضةُ الوقوفَ المديد، وأن تأكلَ طعاماً غنياً بالألياف يتكوَّن من الفواكه والخضراوات الطَّازجة والخبز الأسمر والحبوب، حيث يقى ذلك من الإمساك ويُقلِّل من الكبس عندَ التغوُّط.

وإذا كانت المريضةُ زائدةَ الوزن، يمكن أن يؤدِّى إنقاصُه إلى حلِّ المشكلة أو تقليل الأعراض.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة