خالد صلاح

الثلاثاء.. وزير الثقافة ومحافظ بورسعيد يفتتحان متحف النصر للفن الحديث

السبت، 13 أبريل 2013 05:02 م
الثلاثاء.. وزير الثقافة ومحافظ بورسعيد يفتتحان متحف النصر للفن الحديث إحدى مقتنيات المعرض
كتب بلال رمضان
إضافة تعليق
يفتتح د.محمد صابر عرب، وزير الثقافة، واللواء أحمد عبد الله، محافظ بورسعيد، ويرافقهما د.صلاح المليجى، رئيس قطاع الفنون التشكيلية، متحف النصر للفن المصرى الحديث يوم الثلاثاء الموافق 16 أبريل الجارى، بعد تطويره بتكلفة إجمالية تبلغ حوالى مليون ونصف جنيه مصرى، والذى يقام على مساحة تبلغ حوالى 784 مترا مربعا، بالتعاون بين وزارة الثقافة ومحافظة بورسعيد، وذلك بعد إغلاق دام أربع سنوات.
تشتمل أعمال التطوير على إضافة أنظمة أمنية وعمل شبكة للمراقبة الداخلية مزودة بسبع كاميرات لمراقبة قاعات المتحف وبوابات إلكترونية وتأمين النوافذ والأبواب بأبواب معدنية، واستحداث قاعة للعرض المتغير تسمى "بقاعة قارب" لقاعتى التاريخ والبحر يشارك فيها 14 فنانا من فنانى بورسعيد، وزيادة عدد مقتنيات المتحف إلى101عمل فنى ما بين تصوير ورسم وخزف ونحت وجرافيك لكبار فنانى مصر، تتناول معظمها موضوعات قومية، بالإضافة لترميم الحوائط والأرضيات وأعمال الدهانات والكهرباء،كما تمت إضافة مخزن واستكمال السور المحيط بالمتحف، وصيانة شبكات التكييف والتهوية وتركيب منظومة تكبير صوت.
جدير بالذكر أن موقع المتحف أسفل النصب التذكارى للشهداءالذى يتوسط حديقة ميدان الشهداء ببورسعيد ووهو موقع له أهمية وقيمة تاريخية لدى أهالى بور سعيد، وأُفتتح فى عهد الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، وكان يعرض آثار العدوان الثلاثى وصوركفاح شعب بورسعيد وعرف وقتها باسم متحف ناصر 56 واستمر يعرض هذه الفكرة ثم أغلق بعد ذلك طوال حرب الاستنزاف ثم صدر قرار وزارى عام 95 بتولى المركز القومى للفنون التشكيلية بالإشراف على المتحف وأفتتح فى ديسمبر 95 ثم أغلق فى عام 2009 لإجراء عمليات التطوير والتحديث.
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة