خالد صلاح

فى قضية مساجين أبو زعبل..

المدعون بالحق المدنى يدفعون بعدم الاختصاص ويطلبون تعديل الاتهام

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2013 02:34 م
المدعون بالحق المدنى يدفعون بعدم الاختصاص ويطلبون تعديل الاتهام منتصر الزيات المحامى عن المدعين بالحق المدنى
كتب - محمد عبد الرازق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استمعت محكمة جنح الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار على مشهور، اليوم الثلاثاء، الى طلبات المدعين بالحق المدنى فى ثانى جلسات محاكمة 4 ضباط متهمين بقتل 37 من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسى خطأ وإصابة آخرين داخل سيارة الترحيلات بسجن أبو زعبل.

ودفع المحامون المدعون بالحق المدنى، بعدم اختصاص المحكمة لنظر القضية،
كما دفع المحامى منتصر الزيات بعدم الاختصاص النوعى للمحكمة فى نظر القضية من حيث كونها جنحة.

وعقب ذلك طلب المحامى عوض سعد أن تبت المحكمة قبل أن تستمع الى باقى طلبات المدعين، فى الدفع بعدم اختصاصها لنظر القضية حال كونها جناية وليست جنحة، وأن تتخذ قرار ما إذا كانت مختصة أم غير مختصة لنظر القضية، فرد عليه رئيس المحكمة بأن "النيابة العامة قدمت مذكرة استبعدت فيها شبهة الجناية" لكن المحامى قال إن وصف النيابة للجريمة هو جناية ولكنها قيدتها جنحة.

وتضامن جميع المحامين المدعين بالحق المدنى هذا الطلب، وطلبوا من المحكمة إعادتها للنيايبة مرة أخرى لتعديل قيد ووصف الإتهام، فأثبت القاضى طلباتهم ورفع الجلسة لإتخاذ قرار فى هذا الشأن.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

اشرف

شرطة الشعب

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة