أكرم القصاص

ماذا تعرف عن بلح العبيد وهل له فوائد علاجية؟

السبت، 08 ديسمبر 2012 04:45 م
ماذا تعرف عن بلح العبيد وهل له فوائد علاجية؟ الدكتور خالد مصيلحى
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بلح العبيد أو بلح الصحراء، أو تمر العبيد، أو الزقوم أو الهجليج كلها مسميات لنبتة اسمها العلمى: (Balanites aegyptiaca ) وتعتبر الأجزاء ذات القيمة الطبية لهذه النبتة هى الثمار والبذور والأوراق والجذور، وتنمو هذه الشجرة فى بعض البلاد الأفريقية مثل السنغال وصحراء مصر ومن هنا كان اسمها aegyptiaca كناية لوجودها فى مصر وتحتوى، هذه النبتة على مكونات فعالة مثل البروتين والفيتامينات والأملاح المعدنية، كما تحتوى على الصابونينيات (Saponins) والأستيرويدات (Steroides) .

يقول الدكتور خالد مصيلحى أستاذ العقاقير والنباتات الطبية بكلية الصيدلة جامعة مصر الدولية إن القيمة الطبية ظهرت لهذه النبتة منذ القدم فى الطب الشعبى فكان الطب الشعبى يستعمل خلاصة الجذور ضد الملاريا.

واستعمله الهنود القدامى لعلاج بعض الأمراض الجلدية مثل البهاق وكانت المرضعات تأكل ثمرة هذه الشجرة التى تشبه البلح ولكنها مرة الطعم لإدرار اللبن أما الثمار والبذور فكانت تستخدم كمسهل وتستعمل الأوراق لعلاج الجروح أما الجذور فكانت تستخدم فى الطب الشعبى كملين كما تفيد فى أمراض المعدة والعقم والصرع واستخدم قدامى المصريين البذور فى المغص المعوى والأوراق لعلاج الحمى والثمار كطارد للديدان.

أما بالنسبة للأبحاث العلمية عن بلح العبيد فقد أثبتت الأبحاث قدرة خلاصات القلف فى قتل قواقع البلهارسيا ولكن مع الحذر أن خلاصة القلف قد تسبب الإجهاض للحوامل وأثبتت أيضا الأبحاث قدرة بلح العبيد فى قتل الديدان وطردها خارج الجهاز الهضمى التى تصيب الجهاز الهضمى.

ونظرا لاحتواء البذور على مادة ديوسجينين التى لها تأثير كالهرمونات فكانت تستخدم كمانع للحمل وكمضاد للالتهابات الجلدية، وكعلاج لبعض حالات مرضى السكر، كما قام أحد الباحثين بفصل مركبين من بلح العبيد يستخدمان كمسكن للآلأم ومضاد للالتهابات.

وفى عام 2011 أثبت الباحثون قدرة بعض المواد الفعالة ببلح العبد فى علاج أورام الثدى، والقولون وقد أثبتت أيضا الأبحاث قدرة الزيت المستخلص من ثمار شجرة العبيد فى قتل عض أنواع البكتريا والفطريات وأخيرا لا ننسى أن الأعشاب مهما كانت تحت دراسات بحثيية أو طبية لابد من استخدامها تحت إشراف طبى كامل لتحديد الجرعة العلاجية اللازمة وحتى لا نصل لجرعة سامة قد تؤذى وتضر المرضى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

تامر سلامه

فعلا سبحان الله

مقاله جميله جدا جزاكم الله خيرا

عدد الردود 0

بواسطة:

كريم بدر

ماشاء الله

عدد الردود 0

بواسطة:

مها أحمد

موسوعة الأعشاب

عدد الردود 0

بواسطة:

نادر

مع رقم 3

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة