أكرم القصاص

واشنطن بوست: السلفيون يحدثون تغييراً كبيراً فى المشهد السياسى

الجمعة، 10 يونيو 2011 11:45 ص
واشنطن بوست: السلفيون يحدثون تغييراً كبيراً فى المشهد السياسى عبد المنعم الشحات المتحدث باسم السلفيين
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رصدت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية صعود الحركة السلفية فى مصر بعد ثورة 25 يناير، وتنافسها على السلطة السياسية. وتحدثت الصحيفة فى بداية تقريرها عن تأثير السلفيين على مشهد شائع على شواطئ البحر المتوسط فى الإسكندرية لشباب يجالسون فتيات ويعانقونهن، وقالت إن هناك رسائل جديدة منقوشة على الصخور أصبحت تهدد هذا المشهد منها "هل ترضى هذا لأختك.. إن الله يراك"، فى حين كانت هناك رسائل أخرى تنبذ شرب الخمور وتقول ببساطة "كفى خطايا".

وتشير الصحيفة إلى أن هذه الكتابات هى من عمل الإسلاميين الذين خرجوا من هامش المجتمع المصرى بحماس وغرور. فأصبحت كتاباتهم على الجدران واللوحات الإعلانية التى تدعو إلى جعل مصر أكثر محافظة منتشرة فى الأشهر الأخيرة، كجزء من نقاش ينمو سريعا حول ما ينبغى أن تفرزه الثورة التى أطاحت بمبارك وأطلقت العنان لقوى اجتماعية وسياسية ظلت مهزومة لفترة طويلة.

ونقلت الصحيفة عن عبد المنعم الشحات، المتحدث باسم السلفيين الذين أمضوا سنوات طويلة فى السجون فى ظل حكم مبارك، أن مصر ستشهد معركة بين رؤيتين. فمع اقتراب الانتخابات البرلمانية المقررة فى سبتمبر المقبل، فإن السلفيين يستعدون للظهور كقوة سياسية قوية فى هذا السباق الذى سيصبح استفتاء غير رسمى على سؤال إلى أى مدى يجب أن تُحكم مصر دينياً فى مرحلة ما بعد الثورة.

ورغم أن السلفيين أقل خبرة من الناحية السياسية من جماعة الإخوان المسلمين، إلا أنهم يحدثون تغييراً كبيراً فى المشهد السياسى فى البلد التى ظلت محكومة من قبل مستبد علمانى طوال ثلاثة عقود. فقادة السلفيين يشكلون أحزابا سياسية ويستفيدون من المدونات المزدهرة فى المنطقة ويعيدون تقديم أنفسهم فى المجتمعات التى ظلت تعتبرهم لفترة طويلة منبوذين.

ونقلت واشنطن بوست عن عبد الله الأشعل، الدبلوماسى السابق والمرشح للانتخابات الرئاسية، قوله إن السلفيين سيكونون قادرين على حشد قاعدة كبيرة من المؤيدين فى الانتخابات. فهم يصوتون بحسب الأوامر وليس القناعات.

ولا يتوقع أحد حتى بين السياسيين الذين كانوا سلفيين فى مهدهم تحقيق مكاسب مفاجئة فى يوم الانتخابات بالنسبة للحركة التى تضم قادة أبدوا إعجابهم بأسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة. لكن الشحات، وغيره من قادة السلفيين يقولون إنهم ينون لعب دور مهم فى صياغة الدستور الجديد لضمان أن يعكس تفسير صارم للشريعة الإسلامية على حد وصف الصحيفة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

نادر

ليه

عدد الردود 0

بواسطة:

علوووووووووووووووووووش

lمفييييييييييييييش

عدد الردود 0

بواسطة:

اميره

اللهم ولى علينا من يصلح

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد المصرى

ليه مش وقتهم

عدد الردود 0

بواسطة:

سيد ؛؛اهناسيا

وهو ده الواقع

عدد الردود 0

بواسطة:

محمدالماحى

الله يتكلم

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد غانم

سلف صالح وأسود أمه

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد

الإسلام هو حل جميع المشاكل

عدد الردود 0

بواسطة:

عصام الاسيوطى

و ماله

عدد الردود 0

بواسطة:

شيشانى

بالتوفيق

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة