أكرم القصاص

أشعر بآلام فى معدتى بعد الأكل.. فهل لدى قرحة؟

الأحد، 07 فبراير 2010 04:44 م
أشعر بآلام فى معدتى بعد الأكل.. فهل لدى قرحة؟ أسباب قرحة المعدة متنوعة
كتبت مها العنانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
معدتى تؤلمنى باستمرار بعد تناول الطعام، وأشك فى وجود قرحة بالمعدة.. فما أعراض قرحة المعدة؟ وما أسبابها، وطرق علاجها وهل تحتاج إلى جراحة؟

ويجيب عن هذا السؤال د. محمد بدرى استشارى الأمراض الباطنة والجهاز الهضمى والكبد قائلاً:
أسباب حدوث قرحة المعدة عديدة وأهمها:
تناول بعض الأدوية مثل أدوية العظام والروماتيزم والأسبرين والمضادات الحيوية خاصة لذوى المعدة الحساسة، أو إذا تم تناولها على معدة فارغة من الطعام.
وأيضا الإفراط فى تناول الأكلات الحريفة والشاى والقهوة والكحوليات والتدخين، والإكثار من المياه الغازية والحوامض والموالح، وبعض أنواع حبوب منع الحمل.

هذا إلى جانب بعض المرضى الذين لديهم استعدادات شخصية للإصابة بقرحة المعدة، وخاصة مرضى القولون العصبى ومرضى فصيلة الدم ""O.

وأعراض قرحة المعدة تظهر على شكل ألم فى منتصف أعلى البطن، وتحدث بعد تناول الطعام مباشرة، وأحيانا يمتد الألم الى منطقة الظهر، إلى جانب الشعور بالغثيان والقىء، ثم يشعر المريض بالتحسن بعد حدوث القىء.

أما عن العلاج فهو عبارة عن تناول مركبات الـ"رانتيدين"، و"أمبرازول"، والكثير من مشتقات هذه الأدوية أيضا لمدة 6- 8 أسابيع مع مراجعة الطبيب المتخصص.

وقد ثبت من الأبحاث التى أجريت بهذا المرض وجود ميكروب حلزونى يؤدى إلى حدوث قرحة المعدة، ويتم علاجه بعلاج ثلاثى يتكون من المضادات الحيوية مع مركب "أمبرازول"، وفى حالات نادرة جدا يتم اللجوء إلى الجراحة وخاصة عند حدوث نزيف يصعب التحكم فيه.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

Niser hmedat

علاج المعده

ما خليت ولا دواء الا وجربته

عدد الردود 0

بواسطة:

Nizar

الشّعور بألم في الماعدة

أنا أسكن في تونس بالتّحديد جربة مدنين و أنا لا أستطيع شراء تلك الوصفة أبدا أريد دواء رخيصا يشفي الماعدة في أقصر مدّة و أصلا أنا طفل لا أزال في عمر ال14 و أنا لا أريد لوالديّ الحريصان عليّ أن يسمعى الألم الّذي لديّ لأنّهما سيحرماني من العالم الخارجي الى أن أصبح في العمر ال18,أرجوا الاجابة قريبا بحلّ لمشكلتي !!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة