خالد صلاح

أكرم القصاص

حكومة الدكتور "ما فيش"

السبت، 02 أكتوبر 2010 12:04 م

إضافة تعليق
خلاص.. الحكومة أنجزت ما عليها، والباقى على المواطن.. برنامج الرئيس الانتخابى تحقق، وعبرنا الأزمة العالمية، والحياة لونها بمبى ولا ينقصنا سوى رؤياكم. هذه هى خلاصة ما تعلنه حكومة الدكتور نظيف طوال الوقت.. ومن الواضح أن تصريحات وزيرة القوى العاملة التى نفت فيها وجود بطالة أعلنت أن الوظائف متوفرة، ليست استثناء، وإنما قاعدة فى حكومة الدكتور أحمد نظيف.

فالسيد رئيس الوزراء والوزراء انطلقوا فى حملة احتفال بالإنجازات المتعددة الطوابق التى تملأ البلاد طولا وعرضا، وارتفاعا. وبما أننا فى موسم انتخابات، فالكلام ليس عليه جمرك ولا ضرائب، والحكومة للحزب والحزب للحكومة، والجرى للمتاعيس والمحدودين.

والدكتور نظيف لم يكف طوال الأيام الماضية عن إعلان أن حكومته أنجزت برنامج الرئيس الانتخابى كاملا وفى كل المجالات، وقال أمام مؤتمر اليورمنى: "إن الحكومة عملت ما عليها وأن الباقى على المواطن الذى يفترض أن يكف عن الإنجاب".

وزير الإسكان سبق وقال إن وزارته حققت نصيبها من برنامج الرئيس ووفرت شققا ومساكن ولم يتبق سوى نسبة بسيطة سوف تنهيها الوزارة، والطريقة نفسها فى كافة الوزارات المختلفة، ومثلما أعلنت وزيرة القوى العاملة أن "ما فيش بطالة"، فإن الحكومة بكافة طبقاتها تعلن بالصوت العالى "ما فيش أزمات ولا ارتفاع أسعار ولا فقر ولا مرض ولا أى مشكلة"، والمواطن أصبح يعيش فى تبات ونبات، ولا ينقصه سوى تقليل خلفة الأولاد والبنات ليكون البرنامج مثاليا، مع توجيه الشكر والعطف لمحدود الدخل.

كل وزير يعلن بالقطعة بما يؤكد أنه ما فيش مشكلة. وإذا نظرنا لبرنامج الرئيس فى الصحة والعلاج فإن قانون التأمين الصحى الذى كان أحد أعمدة البرنامج لم يتحقق، وما تزال الحكومة تفكر ومجلس الشعب يفكر ووزارات الصحة والمالية يفكرون، والمواطنون يموتون فى انتظار نظام للعلاج، وحتى نظام العلاج على نفقة الدولة، الذى كان استثناء توقف بعد معركة بين الوزير ونواب البرلمان انتهى فى النيابة وبقى المواطنون يعيشون المرض، ولم توفر وزارة الإسكان سوى عدد محدود من شقق الإسكان الموعودة، كما أن العشوائيات اتسعت وبلغ عدد سكانها 20 مليون ولم تتحرك الحكومة خطوة لمواجهة العشوائيات التى تحولت إلى بؤر للفقر والمرض، وفى الوظائف الموعود بها فى البرنامج لم يتجاوز عددها مليون فرصة بما فيها العمل فى الخارج الذى أضافته الحكومة لإنجازاتها، وربما أضافت إليها أيضا الهجرة غير الشرعية التى تضاعفت خلال السنوات الخمس الأخيرة، كدليل على الاعتراف بالنجاح التام المستمر للبرنامج والحكومة.


ولن تتردد الحكومة فى الإعلان عن إنجاز المليون مصنع، بإضافة المفتتح سابقا، بما يعنى أننا ما عندناش أى مشاكل لا بطالة ولا فقر ولا مرض. ولا أى حاجة وعلى المواطن أن يشكر الحكومة والبرنامج والدكتور "ما فيش".

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة