خالد صلاح

حكايات كأس العالم.. أسطورة زيدان والنهاية المأساوية!

الأربعاء، 14 فبراير 2018 05:00 ص
حكايات كأس العالم.. أسطورة زيدان والنهاية المأساوية! نهاية الأسطورة زيدان




كتب - هشام أحمد
إضافة تعليق

تتواصل الحكايات عن كأس العالم ولن تنتهى أبداً، وقبل كل بطولة لا يتوقف الحديث مطلقاً عن أجمل الذكريات والأحداث المثيرة التى شهدتها البطولة الأكثر جماهيرية حول العالم طوال تاريخها، والأمر نفسه سوف يحدث قبل انطلاق النسخة المقبلة فى روسيا من صيف العام الحالى 2018.
 
قدم أداء رائعاً أمام إسبانيا فى دور الـ 16 وسجل هدفاً فى الدقائق الأخيرة.. فعل كل شيء ممكن فى كرة القدم أمام سحرة البرازيل فى ربع النهائى، وقاد فرنسا لنصف النهائى، الذى حسمه بنفسه بتسجيله هدف الفوز على البرتغال، ولكن لم يكن أحد يتوقع أن نهاية الأسطورة زين الدين زيدان ستكون بهذه الطريقة، بعدما وصل بديوك فرنسا إلى نهائى مونديال 2006، التى كانت آخر مباراة فى مشواره الكروى قبل الاعتزال.
 
الأمور بدأت بشكل رائع للغاية.. فقد سجل زيزو هدف التقدم لفرنسا من ركلة جزاء سددها بطريقة يعجز أن يسدد بها أى لاعب آخر غيره، وأمام من؟ جانلويجى بوفون الحارس الإيطالى العملاق، الذى اكتفى بالنظر للكرة وهى فى الشباك.
 
 
ولكن لأن كرة القدم لا تعرف سوى الإثارة فقد سجل ماركو ماتيراتزى هدف التعادل للمنتخب الإيطالى من 2ضربة رأسية رائعة، واتجهت المباراة لشوطين إضافيين.
 
وفى الوقت الذى اقتربت فيه المباراة من النهاية، والذهاب نحو ركلات الترجيح، أيقن الجميع أن زيزو سيقود بلاده حتماً للفوز باللقب العالمى، ولكن حدث ما لم يكن يتوقعه أحد.. زيدان ينطح ماتيزراتزى بالرأس فى صدره.. الحكم الأرجنتينى هوراسيو اليزوندو يركض نحو مساعده وفجأة يشهر البطاقة الحمراء فى وجه زيزو أمام دهشة الملايين حول العالم.
 
نطحة زيدان لماتيراتزى
نطحة زيدان لماتيراتزى
 
خرج زيدان من الملعب والتقطت الكاميرات صورة تاريخية له وهو يسير بجوار كأس العالم الذى كان موضوعاً فى ملعب المباراة، وفشلت فرنسا فى الفوز باللقب بعدما حسمت إيطاليا ركلات الترجيح لصالحها بنتيجة 5 / 3، ولكن ظل اللغز الأكبر هو لماذا نطح زيدان ماتيراتزى؟.
 
 
النجم الفرنسى أوضح الأمر بعد المباراة وأكد أن ماتيراتزى سبه ووجه له كلمات بذيئة بحق أمه وشقيقته، الأمر الذى أفقده شعوره وأفقده السيطرة على نفسه، ليجد نفسه يضرب المدافع الإيطالى بالرأس فى صدره، فى لقطة هى الأشهر فى تاريخ المونديال، ولكن زيزو قدم اعتذاره للجميع وخاصة الأطفال، وقال أنه لم يكن يعى ما يفعله ولكن كلمات ماتيراتزى جعلته يشعر بغضب كبير، إلا أن كل شيء كان قد انتهى وفقدت فرنسا لقب المونديال، وفقد زيدان فرصة حمل كأس العالم فى يده كقائد للديوك للمرة الوحيدة فى مشواره الكروى، وكتب بيده أسوأ نهاية لمشواره الكروى التاريخى. 
 
لحظة خروج زيدان من الملعب
لحظة خروج زيدان من الملعب
زيدان ولحظة مروره بجوار كأس العالم
زيدان ولحظة مروره بجوار كأس العالم

 


إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة