خالد صلاح

مشيرة خطاب على طريق اليونسكو.. خطوات ضرورية للدعم

السبت، 15 يوليه 2017 10:00 م
مشيرة خطاب على طريق اليونسكو.. خطوات ضرورية للدعم مشيرة خطاب

كتب أحمد إبراهيم الشريف

شهور قليلة تفصلنا عن انتخابات اليونسكو لاختيار مدير عام جديدا خلفا للبلغارية إيرينا بوكوفا، ومصر وضعت ثقتها كاملة فى السفيرة مشيرة خطاب لتنافس بين مراكز قوى خطيرة، أبرزها مرشحة فرنسا ومرشحة لبنان.

 

المعركة كبيرة وغير محسومة لكن يمكن القول إن مشيرة خطاب تتحرك جيدا فى سبيل كسب تأييد الكثير من أعضاء المجلس التنفيذى، والبالغ عددهم 58 دولة.

 

كما أن المنافسة صعبة لأننا لو تأملنا المنافسين وهم السفيرة مشيرة خطاب، واللبنانية فيرا خورى، والقطرى حمد بن عبد العزيز الكوارى، والفرنسية أودرى أزولاى، والصينى تيشان تانج، وبولاد بولبلوجى من أذربيجان، وفام سان تشو من فيتنام، وجان ألفونسو فونتيس من جواتيمالا، وصالح الحسناوى من العراق، سنجد أن العرب لديهم مشكلة فى عدم اتفاقهم، كما أن فرنسا تمثل الخطر الأكبر فى الموضوع، خاصة أنها فاجأت الجميع قبل ساعات من إغلاق باب الترشيح ودفعت فى اللحظات الأخيرة بوزيرة الثقافة والاتصال بالحكومة الفرنسية، أودرى أزولاى.

 

ولما كان المكتب التنفيذى يضم 7 دول عربية هى مصر ولبنان والسودان والمغرب والجزائر وقطر وسلطنة عمان، لذا صار العمل على أصوات هذه الدول ضرورة لا مفر منها.

 

مشيرة خطاب استطاعت أن تكسب بعض التأييد منه دعما من المجر وصربيا والسودان وغينيا التى أعلنت دعمها التام لمرشحة مصر وأفريقيا لليونسكو، مؤكدة أن الرئيس الغينى لن يدخر جهدا من أجل دعمها على مستوى الدول أعضاء المجلس التنفيذى لليونسكو.

 

كما أكد الشيخ راشد بن عبد الرحمن آل خليفة، سفير مملكة البحرين لدى مصر والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية، أن مملكة البحرين تدعم السفيرة مشيرة خطاب مرشحة مصر لمنصب المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونسكو".

 

كما أعلن سفير خادم الحرمين الشريفين، لدى جمهورية مصر العربية، ومندوب المملكة العربية السعودية الدائم، لدى جامعة الدول العربية، السفير أحمد بن عبد العزيز قطان، دعم حكومة خادم الحرمين، لمرشحة مصر، السفيرة مشيرة خطاب، لمنصب المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو".

 

كذلك فإن القمة الأفريقية الأخيرة اعتمدت قرارا بالإجماع على دعم السفيرة مشيرة خطاب، وتنفيذ تحركات جماعية للترويج للترشيح واستقطاب تأييد دول العالم له.

 

والانتخابات سوف تتم فى شهر أكتوبر المقبل وسيتم اعتماد نتيجة الانتخابات فى المؤتمر العام للمنظمة فى نوفمبر، حيث سيتولى الفائز المسئولية يوم 15 نوفمبر، خاصة أن آخر يوم فى ولاية بوكوفا هو 14 نوفمبر المقبل.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة