السبت، 22 يوليه 2017 10:45 م
خالد صلاح

أيمن يونس : الجيل الحالى لا يستحق ارتداء فانلة نادي الزمالك

الثلاثاء، 18 يوليه 2017 12:40 ص
أيمن يونس : الجيل الحالى لا يستحق ارتداء فانلة نادي الزمالك ايمن يونس

كتب أحمد توفيق

قال أيمن يونس نجم نادي الزمالك الأسبق أن لاعبى الجيل الحالى بالقلعة البيضاء أثبتوا أنهم لا يستحقوا ارتداء فانلة النادى .

أضاف أيمن يونس فى تصريحات للاعلامى مدحت شلبى فى قناة أون سبورت الفضائية أن مباراة القمة 114 بين الأهلى و الزمالك شهدت تفوق واضح للفريق الأحمر طوال الـ 90 دقيقة ونجح فى السيطرة على المباراة بالكامل لذلك يستحق الفوز عن جدارة .

وحسم النادى الأهلى نتيجة مباراة القمة أمام الزمالك بثنائية نظيفة بملعب برج العرب فى ختام مسابقة الدورى الممتاز .

وأوضح أيمن يونس أن الزمالك دخل مباراة الأهلى مستسلم و مهزوم منذ البداية ، قائلاً : "لاعب الكرة يجب أن يستغل ذكائه داخل الملعب وليس القوة البدنية فقط لكن ما شاهده الجميع فى المباراة من لاعبى الزمالك يؤكد أن هؤلاء لا يستحون ارتداء الفانلة البيضاء" .





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

حسام كريم

الإدارة الفنية و الإدارة بالنادي

لو النادي عنده إدارة و استقرار و مدرب جيد مستديم ! لو جيبت لاعبين من وكالة البلح هيلعبوا بطريقة كويسة و لكن طرد المدرب بعد كل هزيمة و الاستهزاء باللاعبين و عرضهم للبيع بطريقة مهينة تجعل اللاعبين يفقدون الثقة في انفسهم و حتى المدرب .. تلاقي ايناسيو بحضر الشنطة و بحجز تذكرة رجوع لبيته ..سيجئ وقت لن يقبل أي مدرب سواء محلي او اجنبي تدريب النادي الزمالك

عدد الردود 0

بواسطة:

عمرو

اختلف معك تماما

علي فكره نفس هؤلاء اللاعبين او اغلبهم حصل علي بطولات مع الزمالك قبل كده لكن الجديد هو المدرب اللي لسه مش عارف مين يلعب فين حتي الان وبعد ٤ شهور مازال يدرس ويحاول يفهم ، في حين ان اي مدرب مصري عارف تمام امكانيه توظيف كل لاعب في الزمالك ويستطيع فورا حل مشكله وشكل الفريق ، والدليل هو شكل الزمالك في بعض اوقات الشوط الثاني من مباراه الاهلي بعد ما المدرب صحح بعض اخطاء التشكيل اللي ابتدأ به، ولكن كان بعد فوات الاوان واجهاد اللاعبين وهبوط معنوياتهم . انه المدرب يا غبي.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة