خالد صلاح

البرلمان يجبر "فيس بوك" على إطلاع الأمن على الرسائل السرية.. اقتراح بإصدار تشريع جديد يسمح بالكشف عن تعليمات الإرهابيين وجروباتهم على مواقع التواصل.. وكيل الدفاع: سنلزم الشركات بفك شفرات المستخدمين

الإثنين، 17 يوليه 2017 06:00 ص
البرلمان يجبر "فيس بوك" على إطلاع الأمن على الرسائل السرية.. اقتراح بإصدار تشريع جديد يسمح بالكشف عن تعليمات الإرهابيين وجروباتهم على مواقع التواصل.. وكيل الدفاع: سنلزم الشركات بفك شفرات المستخدمين البرلمان يجبر "فيس بوك" على إطلاع الأمن على الرسائل السرية

كتب أمين صالح – أحمد عرفة

بعد أن أعلنت الحكومة الاسترالية عن البدء فى إعداد مشروع قانون يجبر الفيسبوك وآبل على إطلاع أجهزة الأمن لديها بالإطلاع على الرسائل المشفرة للمستخدمين، اقترح عدد من أعضاء مجلس النواب ضرورة إصدار تشريع مماثل فى مصر حتى يتم وقف تواصل الإرهابيين على شبكات التواصل الاجتماعى، مؤكدين أن هذه الشركات عليها ان تعمل وفق القوانين الموجودة فى الدولة وليس وفقا لما تراه.

النائب أحمد رفعت يقترح إصدار قانون يجبر آبل وفيس بوك على تمكينها من الإطلاع على الرسائل المشفرة.
 

واقترح أحمد رفعت عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، فى تصريح لــ"اليوم السابع"، أن يصدر البرلمان فى دور الانعقاد الثالث تشريعا يجبر "فيس بوك" و"آبل" وباقى الشركات على تمكين أجهزة الأمن من الإطلاع على الرسائل المشفرة للمستخدمين وذلك بعما بدأت أعلنت الحكومة الاسترالية عن نفس الأمر إذ يجب على كل الشركات أن تتعاون مع الامن فى مجال مكافحة الإرهاب.

أضاف رفعت أن الفيس بوك وسيلة اتصال هامة للإرهابيين ويمكن برسالة واحدة على جروبات خاصة بهم يتم توجيههم فى ثوان، كما أن إطلاع الشرطة على هذه الرسائل هامة جدا ليس لحماية الشرطة وإنما لحماية المواطنين أنفسهم من خطر الإرهاب، وبالتالى تقوية أجهزة الأمن.

وأوضح عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، أن اى معلومة تخالف القانون يجب ان يتم الإطلاع عليها بما فى ذلك حوادث الإرهاب وتجارة المخدرات والآثار وهذا الأمر لا ينبغى أن يخشى منه أى مواطن.

ماريان عازر: الظروف الأمنية الحالية تحتم علينا إبداء أمن المواطن على كل شىء
 

من جانبها قالت ماريان عازر، عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن هناك قوانين منظمة لمسألة فك شفرات وسائل التواصل الاجتماعى والشركات مثل أبل وفيس بوك، ولكن شركة أبل بالتحديد ترفض دائما ان يتمك فشك شفراتها أو تعلن عن أسرار مستخدميها، لأنه يكون بناء على اتفاق بين المستخدم والشركة لذلك يكون من الصعب أن تستجيب لمثل هذه المطالب.

وأضافت عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن الظروف الأمنية الحالية تحتم علينا أن نبدى امن الوطن على كل شىء، وبالتالى فإن فك الشفرات الخاصة بالمستخدمين فى وسائل التواصل الاجتماعى هو أمر مهم لابد من اتباعه خلال الفترة الحالية مع شركات الكمبيوتر.

وأشارت عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى أنه تم استعداء طلب من النيابة لفك شفرة مستخدم فلابد للشركات أن تستجيب، إلا أن شركة أبل الوحيدة التى ترفض هذا الأمر لأن هناك اتفاق بينها وبين المستخدمين، وبالتالى فلابد أن يكون هناك اتفاق بين الحكومة والشركة على ضرورة فك شفرات بعض المستخدمين بناء على طلب من النيابة لحماية الأمن القومى المصرى.

 

وكيل دفاع البرلمان: دول عديدة فى العالم تطبق فك الرسائل المشفرة
 

وفى ذات السياق قال يحيى الكدوانى، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إن فك شفرات مستخدمى فيس بوك وأبل موجود ومطبق فى بعض دول العالم مثل بريطانيا وفرنسا، حيث تلزم شركات الكمبيوتر على الإطلاع على بيانات ورسائل مستخدمى الفيس بوك خاصة مع تزايد العمليات الإرهابية التى شهدها الغرب خلال الفترة الماضية.

وأضاف وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، أن البرلمان سيناقش خلال مناقشة مشروع قانون الجريمة الإلكترونية إلزام الشركات على فك شفرات مستخدمى مواقع التواصل الاجتماعى إذا طلبت الأجهزة الأمنية ذلك، لأن هذا الأمر يحمى مصر من الإرهاب.

وأشار وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إلى أن مراقبة مستخدمى فيس بوك وأبل ليس ضد الحريات بل هو أمر يحمى أمنهم الشخصى ويحمى أمن الوطن، واتجاه استراليا لهذا الأمر هو أمر لابد أن تتجه له القاهرة خلال الفترة المقبلة.

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة