الأحد، 25 يونيو 2017 02:10 ص
خالد صلاح

مفتى الجمهورية: المسلمون ليسوا دعاة حرب بل "سلام"

الأحد، 18 يونيو 2017 08:06 م
مفتى الجمهورية: المسلمون ليسوا دعاة حرب بل "سلام" مفتى الجمهورية

كتب محسن البديوى

أكد الدكتور شوقى علام، مفتى الديار المصرية، أن الإسلام لا يهاجم الآخرين ولا يعتدى عليهم وجاء للسلام والسلم، وهو دين الأخلاق والرحمة والعطاء، موضحاً أن أمر الحرب الذى يكون بيد الإمام والدولة لا يكون إلا دفاعاً عن الأعراض والأوطان والأديان.

 

وقال "علام"، خلال حواره مع الإعلامى حسانى بشير ببرنامج "حوار المفتى"، المذاع عبر فضائية  "ON Live"، إن رسول الله صلى الله عليه سلم أُرسل رحمة للعالمين.

 

وأشار إلى أن الرسول صلى الله دخل مكة متواضعاً لله عز وجل، وعفا عن أهل مكة رغم امتلاكه القوة، وقال حينها "اليوم يوم المرحمة"، وخاطب أهل مكة " ماذا تظنون أنى فاعل بكم" ومع ذلك قالوا "أخ كريم وابن اخ كريم"، كأنهم يترجمون شخصية الرسول وأنه ليس شغوفاً بقضية الحرب وأعطى درساً بأن المسلمين ليسوا دعاة حرب بل دعاة سلام، وقال لهم "أذهبوا فأنتم الطلقاء".

 

 

 





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن من شعب مصر

الكلمه ناقصه

لا اعلم لماذا لاصرار على اقتطاع اجزاء دون اخرى / الحرب مشروعه ونحن الامه الوحيده التى شرع الحرب فيها للدفاع عن النفس وليس للأعتداء فان الامم السابقه لم تتضمن اى حرب او اشاره ليها والله اعلى واعلم /ياريت تبطلوا انبطاح امام الخوف من الاخرين وعلى الكراسى والا فليقوم كل الدول بالغاء كل الجيوش من العالم ارجوك راجع الازهر تانى وذاكر يا فندم واتحدى نشر هذا التعليق

عدد الردود 0

بواسطة:

كابتن احمد

احسنت يا شيخنا

بارك الله فيك .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة