خالد صلاح

رئيس "هانيويل": التكنولوجيا تساعد فى زيادة قيمة الثروة النفطية فى مصر

الجمعة، 19 مايو 2017 10:13 م
رئيس "هانيويل": التكنولوجيا تساعد فى زيادة قيمة الثروة النفطية فى مصر وزير البترول طارق الملا ومسئولى شركة هانيويل


كتب أحمد أبو حجر

قال خالد هاشم، رئيس شركة هانيويل مصر، العاملة فى مجال التكنولوجيا، إن مصر إحدى أكثر الاقتصاديات ديناميكية فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مضيفا أن النفط والغاز يعتبرا من أهم القطاعات التى تسهم فى نموها وتطورها المستمرين، قائلا :"ستساعد تقنياتنا المتصلة فى مصر على ابتكار المزيد من القيمة الخاصّة بالثروة النفطية، ونتطلع إلى استمرار تعاوننا الناجح مع نخبة رواد القطاع".

وتقدم شركة "هانيويل" خدماتها فى مصر منذ ما يزيد عن 30 عاماً، عملت خلالها ضمن أهم مشاريع الطاقة والبنية التحتية فى البلاد حتى اليوم، بحسب ما يقول رئيس الشركة، مشيرا إلى قدرة الشركة على توفير التقنيات والحلول للمساعدة فى الحصول على قيمة أكبر ومنفعة قصوى من احتياطى النفط والغاز.

وتضمّ محفظة أعمال الشركة مجموعة من الحلول التقنية من الخيارات كتقنيات التكرير والبتروكيماويات والمواد المحفزة وأنظمة المعالجة والتحكم، والتقنيات الخاصة بالوقود، والمواد الكيميائية المتجددة والمواد الصناعية المتخصصة، ومعدات السلامة الصناعية ومنتجات الكشف عن الحريق والدخان وأنظمة الأمن فى المصانع والمنازل وأجهزة الطباعة وحلول التخزين اللوجستية وأنظمة مقصورة قيادة الطائرات وأجهزة الدفاع والأجهزة الميكانيكية وأنظمة الاتصال الخاصة بها والشواحن التوربينية للسيارات وأنظمة إدارة المبانى.

كان المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، قد افتتح منتدى حول التقنيات ذات الصلة بقطاع النفط والغاز، والذى نظمته الشركة قبل أيام بأحد فنادق القاهرة.

من جانبه قال  إيفانجلوس أليبوخوريتيس، مدير المبيعات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى شركة "هانيويل لحلول المعالجة"، إن الشركة تعمل على توسيع استثماراتها بمصر، حيث نعتزم مواصلة دعمها لقطاعى النفط والغاز المصرى من خلال البحث والتدريب وتطوير المنتجات المبتكرة، كما تسعى بشكلٍ خاص للمساعدة فى تعزيز مستوى إنتاجية وفعالية البنية التحتية لقطاع الغاز والنفط القائم فى مصر، عبر الاستفادة من خبراتها الممتدة لعقود فى هذا القطاع.

وبحسب بيان صادر عن وزارة البترول فإن هنى ويل ساهمت فى تطوير العديد من المشروعات البترولية الجديدة لشركات السويس لتصنيع البترول، خالدة للبترول، العامرية لتكرير البترول ، ميدور وأنربك من خلال شركة Uop  والتى قدمت الخدمات الفنية والتكنولوجية والدعم الفنى لها لتحقيق أقصى استفادة ممكنة.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة