خالد صلاح

الموافقة على تخصيص 15 ألف متر لإقامة فرع لسلسلة كارفور العالمية ببورسعيد

الخميس، 11 مايو 2017 12:07 م
الموافقة على تخصيص 15 ألف متر لإقامة فرع لسلسلة كارفور العالمية ببورسعيد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد


بورسعيد - محمد عزام

وافق المجلس التنفيذى لمحافظة بورسعيد فى اجتماعه اليوم الخميس، برئاسة المحافظ اللواء عادل الغضبان على تخصيص مساحة 15 الف م2 بنظام حق الانتفاع لإقامة فرع لسلسة كارفور العالمية.

وأكد الغضبان، فى بيان للمحافظة اليوم، أن المجلس بالإجماع وافق على تخصيص الأرض، مشيرًا إلى أن وجود مثل هذه الكيانات التجارية على أرض المحافظة سيكون له المردود الإيجابى على العديد من المجالات.

وأضاف الغضبان بأن الموقع المقترح لكارفور سوف يكون شرق محور 30 يونيو عند الطريق الدائرى بالقرب من الحى الاماراتى ليرفع من قيمة المنطقة وخلق حياة مجتمعية جديدة بالإضافة إلى أنه سيكون سببا رئيسيا لعودة الرواج إلى محافظة بورسعيد وزيادة اعداد لوافدين إليها من المحافظات الاخرى.

واوضح محافظ بورسعيد، أن ذلك خطوة نحو تواجد الكيانات التجارية الكبرى مثل هايبر وقد اشاد النائبان احمد فرغلى ومحمود حسين اعضاء مجلس النوال بهذا القرار لما يملكه من ابعاد ايجابية وتحقيق استفادة لاصحاب المحلات وكذلك الشاطئ وضيوف المحافظة.

فى سياق متصل قرر الغضبان، منع إقامة أى شوادر لبيع الياميش مؤكدًا بأنه لن يسمح بجشع البعض من التجار وكذلك يجب مراعاة ظروف المواطنين محدودى الدخل، وأن الذى سيتم السماح بإقامته هو معارض "أهلا رمضان" وسوف تكون فى المناطق الأكثر احتياجا كأحياء الزهور والمناخ والضواحى، مشيرًا إلى أنه غير مسموح بإقامة موائد الرحمن نظرا لقيام البعض ممن يقيمون هذه الموائد باستغلال السلع المدعمة بالمخالفة للقانون وأن هناك طرق افضل لتوصيل هذا السلع للمحتاجين بمنزلهم دون شعورهم بالحرج.

كما وجه محافظ بورسعيد بقيام الأحياء بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية لمنع ظاهرة التسول أثناء شهر رمضان وتشديد الحملات على الفنادق وذلك بعد قيام عدد من المتسولين من المحافظات الاخرى بحجز 3 فنادق لهذا الغرض التى تعد أحد الظواهر السلبية، مؤكدًا أن المحافظة استعدت لاستقبال شهر رمضان المعظم حيث ناشد المواطنين بعدم الاسراف فى استهلاك وتخزين المواد الغذائية.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة