الثلاثاء، 27 يونيو 2017 07:13 ص
خالد صلاح

7 أدلة تفضح فبركة '"الجزيرة" وقنوات الإخوان لفيلم الجيش المصرى.. كومبارس بملابس مدنية.. "ذقون" طويلة ولهجة غير مصرية.. وإخفاء وجوه القتلى حتى لا تكشف هويتهم.. واستخدام "سمارت فون" ممنوع حمله أثناء الخدمة

الجمعة، 21 أبريل 2017 12:51 ص
7 أدلة تفضح فبركة '"الجزيرة" وقنوات الإخوان لفيلم الجيش المصرى.. كومبارس بملابس مدنية.. "ذقون" طويلة ولهجة غير مصرية.. وإخفاء وجوه القتلى حتى لا تكشف هويتهم.. واستخدام "سمارت فون" ممنوع حمله أثناء الخدمة تميم والجزيرة

كتب ـ حسن مجدى

خطوة بائسة جديدة أقدمت عليها القنوات الإخوانية، وعقب الأخطاء الفاضحة التي قدمتها فى أفلامها السابقة لتوجيه ضربات جديدة وإحداث بلبلة بين صفوف الجيش المصرى، وبعدما فشل اعتمادها على تقنيات صورة مبهرة وضخمة فى إنتاجها السابق، قررت أن تقدم محاولة أخرى مفضوحة تعتمد على ما يعرف بـ"تقنية الواقعية"، والتصوير و"كأنه" من كاميرا موبايل من أحد الجنود.

بعد فشل الحرب عبر إعلان الجماعات الإرهابية عن عمليات فى سيناء ضد جنود الجيش المصري أمام النجاحات الكبيرة لقواتنا المسلحة في تدمير أوكار الإرهابيين، قررت قنوات الإخوان تمثيل فيديو جديد يزعم قيام جنود الجيش المصري بتصفية عدد من الشباب المدنين في سيناء، لكن كعادتهم، فشل المخرجون في مطابقة تفاصيل التمثيلية مع الواقع، فخرج الفيلم مفضوحا ومكشوفا يمكن لأى مشاهد عادي أن يكتشف كذبه، وهذا بالفعل ما حدث بمجرد إذاعته عبر القنوات الإخوانية، وبثه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليتبارى المتابعون فى رصد مواطن ضعفه.

التزييف الوقح الجديد يكشف سطحية وسذاجة وجهل قنوات الجزيرة والإخوان في الكذب والادعاء، ويبدو أنهم لن يتعلموا ويستعينوا بمخرجين محترفين لتقديم محتوى يمكنه الحصول على بعض المصداقية، فرغم المهود الذي بذلوه لضبط الملابس ومواقع التصوير "اللوكيشن مع الأحداث الواقعية، وهذه بعض النقاط الواضحة التى تكشف تزييف أحدث الأعمال للجماعة الإرهابية.

ملابس مدنية
ملابس مدنية

 

1- ملابس مدنية بين القوات المصرية

الخطأ الأبرز في تمثيلية الإخوان والقنوات التابعة للجزيرة الجديدة هو وضع جنود بملابس مدنية وسط من ادعوا أنهم جنود مصريين، ومن الواضح أنهم لم يتوقعوا أن يكتشف الجمهور الملابس المدنية، أو أن أحد الكومبارس الذين استعانوا بهم نسى إحضار ملابسه للعمل، فتحول لثغرة واضحة فى حبكة تمثيلية مفبركة.

 

2- لهجة الضباط.. يبدو أن الجهاز الإعلامي الإخواني نسى اللهجة المصرية

 

من الواضح أيضا أن الجهاز الإعلامى الإخوانى الذي أصبح يدار من الخارج فشل في إيجاد ممثلين مصريين للقيام بدور الجنود، وتناسى اللهجة المصرية من كثرة وجوده فى الخارج، وأن أفراد الجيش المصري معظمه من الصعيد أو الوجه البحرى، بينما ظهر الضابط في الفيديو يتحدث بلهجة بدوية يظهر أنها من خارج حدود مصر بالكامل.

جنود بذقن
جنود بذقن

 

3- الجندية المصرية لا تسمح باللحية

ربما ينسى كومبارس قناة الجزيرة حلق ذقنه قبل الخروج للتصوير، لكن جنود مصر لا يسمح لهم بالتحرك فى الخدمات بـ"اللحية" مثلما ظهر في الفيديو، وهذا ربما أيضا ما نساه مخرج الفيلم عن العسكرية المصرية، إن كان يعرف ضوابطها من الأصل، ليضع فى العمل الذى أنفق عليه الآلاف كالعادة نقطة ضعف جديدة تكشف تزويره.

 

4-الملابس صيفى وشتوى "ميكس"

الأخطاء فى اختيار نوعية الملابس أيضا لا تصلح سوى لفيلم سينمائى، فملابس الجنود فى الفيلم "ميكس" بين الشتوى والصيفى، بينما يلتزم الجنود بزى واحد فى الصيف وزى واحد فى الشتاء.

 

5- كاميرا الموبايل

من المفترض لمن يتابع أحدث أعمال قنوات الإخوان الفنية، أن يقتنع أن جنود مصر سيسمحون لكاميرا هاتف أن تتنقل بينهم بحرية بينما يقومون بعملية عسكرية من هذا النوع، والأدهى أنهم لا يعرفون أن الهواتف الذكية التي تتواجد بها كاميرات غير مسموح بدخولها مع أفراد الجيش من الأصل، والأدهى أنه من المعروف أن كل كتيبة تعرف بعضها جيدا، بمعنى أن هذا الفيلم إذا كان حقيقيا، فمن المفترض الآن أن من قام بتصويره وكان يتجول مع الجنود ويلتقط كلماتهم وكأنه فى حفل أو معروف من قبل جميع من صورهم وتتم محاسبته بالشكل الذى يليق به.

 

6- إخفاء الوجوه

تخيل أن الصدفة البحتة جعلت صاحب الفيديو لا يتمكن من التقاط ولو وجه واحد من وجوه من وصفهم بالضحايا في الفيلم وهم كثر وجميعهم تم إخفاء وجوههم بشكل أو بآخر لتكون المحصلة النهائية أنه لا يوجد أي شخص منهم يمكن إثبات هويته وأنه مجرد ممثل على قيد الحياة، واختار إخفاء جميع الوجوه للكومبارس الذين صورهم على أنهم قتلوا وهى طريقة يعرفها جيدا كل من يحاول تقديم تمثيلية مفبركة ومادة إعلامية ساخنة لكنها رخيصة وغير حقيقية.

7- التصفية ليست منهج الجيش المصرى.. عادل حبارة أولى

ما نساه أيضا مخرج قنوات الإخوان أن تاريخنا مع الجيش المصري لم يبدأ اليوم، فهذه ليست المرة الأولى للجماعة التى يقومون فيها بعمليات إرهابية، وهذه ليست المرة الأولى التى ينجح جيش مصر فى القبض على إرهابيين، ولو كانت التصفية بهذا الشكل هى طريقتهم لكان عادل حبارة أولى بالتصفية بعد اعترافه بجريمته أكثر من مرة، ورغم هذا خضع هو ومئات الإرهابيين لمحاكمات عادلة.

 





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

زهرة

فيلم كوميدى

أنا شفت الفيلم ..يخرب بيت العبط لما يجيبلك الجندى المصرى بيسأل الولد المغمى العينين " وين يسكن جدك " هى اللهجة المصرية أتعوجت وأللا إيه ؟؟؟!!!

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود

إذا عرف السبب بطل العجب

إنهم أغبياء يا عزيزى مثل ممول قناتهم إبن موزة أمير الخراب تميم ... صاحب الخلق الدميم ... والفكر العقيم ... الطفل الملعون ... كلب بنى صهيون.

عدد الردود 0

بواسطة:

مصر

تميم

دعك من هذا التهريج ..سوف نفاجئك قريبا بفيلم وثائقي لحياة ومغامرات وعلاقات موزة بمصر أثناء هروب أبوها وأقامته بمصر ..وايضا بعض مغامرات أبنةز خال أبوك وفضائحها بلندن ..بكل أسف فشلنا في توثيق مغامراتك مع صاحبك *أياه* في لندن ..واضح أنك أكثر حيطة من موزة..عموما موزة كانت مقبولة وهي مراهقة

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود

شئ مفرح

كلما بثت قنوات الاخوان فيلما عن الجيش فاعلم ان الجيش قد كبد الارهابيين خسائر فادحة عشان القنوات دى على اتصال مباشر بالهيئة الاعلامية للتنظيم لرفع روحهم المعنوية

عدد الردود 0

بواسطة:

مهندس / صلاح

قناة الخبيثة أو الخنزيرة !

ولو استمرت الخبيثة او الخنزيرة على التحريض مائة سنة لن تنول من مصر ، فمصر عصية على الخبثاء عبيد السبوبة ، ومن يمولهم ،ايامك قربت يا ولد يا تميم يا ابن موزة العجوزة !

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

الموضوع فى منتهى الخطورة وليس بهذا الأستخفاف والاستهانة ولابد من وقفه مع قطر

كلنا يعرف ان قطر مجرد عميل حقير وعبد المأمور لأسيادهم اليهود والامريكان، هذا الاستهداف للجيش المصرى معناه ان المؤامرة تزداد على الجيش ويراد به شر مثل تلفيق تهم كاذبه (مثل تلفيق الكيماوى للجيش السورى وقبلها العراقى)، طبعا الهدف معروف وهو منع التسليح عن الجيش المصرى خصوصا بعد صفقات السلاح النوعية، ثانيا وهو الأخطر هذه طبول حرب ضد الجيش المصرى وحملة تشويه له وشيطنه للرئيس المصرى امام الشعوب العربية حتى لا تتعاطف مع مصر لو تم ضرب الجيش من الأعداء، او على الاقل ينقسم الشعب العربى كما انقسموا عند ضرب العراق وسوريا وليبيا، ناس مع صدام وبشار والقذافى، وناس ضدهم ويبرروا تدمير دولنا العربية وانساقوا خلف دعاية القنوات العبرية الحقيرة الناطقة بالعربية، هل سنظل فى حالة الدفاع وتجاهل هذه الدويلة الحقيرة ونعمل خاطر لدول الخليج التى لا تعمل لمصر أى خاطر؟؟!! بل بالعكس نرى من اعلامها نبرة عدائية وتعالى ضدنا وشماته فى كل مصيبة وعمل ارهابى وتركيز شديد عليه مع اتهام وتقليل من شأن الأمن والدولة المصرية، وتجاهل أى خبر ايجابى عن مصر، وزيادة وتيرة المناورات السعودية مع السودان وتركيا والاردن وتوقفها مع مصر!!! وكلام اللواء العسيرى....الخ وتكثيف التدخل فى ليبيا فى عكس رغبة مصر!!! والتحالف الخليجى الغريب المريب مع بريطانيا وقاعدة شرق السويس فى البحرين !!!! احنا لازم نصحى كويس ونواجه دول الخليج مباشرة وصراحة بكل هذه الهواجس

عدد الردود 0

بواسطة:

Mohamed

قطر بنت الوسخة

الجيش المصري خير أجناد الأرض رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه

عدد الردود 0

بواسطة:

ملحوس لقى فلوس عمل منها فانوس وعجبي

من قاموا بعمل الفيلم بيطلعوا لسانهم لتميم وبيبيعوا له الميه فى قزايز

هطل من جماعه هطله لأمير أهطل

عدد الردود 0

بواسطة:

الجزيرة غبية

5 وجوه

من غباء الجزيرة انها اظهرت 5 وجوه في الفيديو و صورة عمارة تم بناءها لاجل هدا المشهد وحتى ظهور بعض ارقام السلاح والسيارات ، و اسم شخص وقبيلة بعينها عشان يتكشفوا بسهولة دول في قمة الغباء ، ربنا يحمي مصر و العقول الجبارة الي فيها

عدد الردود 0

بواسطة:

ماهر باشا

العبط والهبل بيتصرف عليه ملايين

مكملين والخنزيرة اصابهم جيش مصر العظيم فى .... اصيبوا بلهبل اظن انهم مهددون من اله الهبل تمتم بعدم الصرف عليهم تانى لانهم فشله ولو قعدوامية سنة كمان تصرف عليهم يا اهبل وتخطط برضة جلا لان جيش مصر عظيم وقادر ان يسحققم يا بقر يا اهبل الفلوس اللى انت موجهه للشر عمر ما ربنا ح يبارك لك فيها وتحيا مصر ويحيا جيش مصر العظيم

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة